أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - خالد كروم - مملكة نخشيفي والفرعونية القديمة ج 1















المزيد.....

مملكة نخشيفي والفرعونية القديمة ج 1


خالد كروم

الحوار المتمدن-العدد: 6615 - 2020 / 7 / 11 - 11:37
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


نُخشي هو اسم مملكة قامت في وسط سورية، بين أواسط القرن الخامس عشر ونهاية الرابع عشر ق.م.. وذلك بشكل متعاصر مع ممالك صغيرة وإمارات في شتى أرجاء بلاد الشام...وتُعد هذه الحقبة التاريخية حقبةً متميزة من تاريخ بلاد الشام القديم، حيث انعدمت فيها مملكة أو ممالك كبرى.. بل انقسمت إلى كيانات صغيرة ضمن خضم الصراع الدولي (الميتاني- المصري- الحثي) على السيادة فيها...

وتعرف هذه الحقبة في الدراسات نظراً إلى أن الوثائق الأ ّ كدية المكتشفة في ..( Amarna Period ) .. بتسمية عصر العمارنة آخت آتون ..(تل العمارنة).. بجنوبي مصر تُعد أبرز مصادرها التاريخية.. إضافة إلى وثائق مصرية قديمة.. ومسمارية أكدية من أوجاريت ومن خَتّوشا العاصمة الحّثية.

ويمكن التعريف بمصادر هذا البحث – بإيجاز – على النحو الآتي:-

١ وثائق العمارنة:-


تبلغ وثائق العمارنة ٣٨٢ وثيقةً، منها ٣٥٠ رسالةً.. أرسل معظمها ملوك الممالك الكبرى في الشرق القديم ..(الميتانية، البابلية، الحثية).. وعدد كبير من ملوك ممالك بلاد الشام ..(الصغرى).. وحكامها وزعماؤها.. وملك ألاشيا ..(قبرص).. إلى ملوك من الأسرة الثامنة عشرة الحاكمة في مصر وممثليهم الكبار..

إنها مدونة بالكتابة المسمارية.. واللغة الأ ّكدية ..(اللهجة البابلية الوسيطة).. وقد كانتا الأكثر انتشاراً واستخداماً في شرقي المتوسط، بل إن اللغة الأ ّ كدية كانت بمنزلة اللغة الدولية.. تُحرر بها جميع المراسلات الدولية.. كما كان الكتّاب والرسل الذين ينقلون الكلام ويترجمون المدون أهم عناصر التواصل والتراسل بين الممالك...

تغطي وثائق العمارنة حقبة قصيرة.. تبلغ نحو ربع قرن (نحو ١٣٦٠ - ١٣٣٥ ق.م) -وهي محفوظة في متاحف عالمية عدة، أبرزها متحف برلين.. والمتحف المصري في- القاهرة والمتحف البريطاني بلندن...

وقد نشرت استنساخات لها في ..(١٨٨٩ ) .. بشكل كامل.. ثم تتالت بعد ذلك ..(Knudtzon ) ..١٨٩٠ م.. ثم نشرها النرويجي كنودتسن ثم تتالت بعدها جهود الباحثين فيها.. وصدرت ترجمات لها إلى عدد من اللغات الأوربية ..وتجدر الإشارة إلى الاهتمام المتزايد للباحثين الإسرائيليين وذوي الميول التوراتية بهاز. في العقود الأخيرة...

٢ وثائق أوجاريت:-


تجري تنقيبات أثرية فرنسية في موقع أوغاريت منذ ١٩٢٧ م.. وقد كشفت عن نحو ثلاثة آلاف وثيقة دون معظمها بكتابة مسمارية خاصة ..(أبجدية).. أبدعت في أوجاريت...وبلغةٍ محلية تُعرف باللغة الأوجاريتية...

أما البقية فهي بالكتابة المسمارية المقطعية...وبلغات عدة ..(الأ ّ كدية - السومرية - الحورية - الحثية)... وهي محفوظة في متحف دمشق الوطني.. ومتحف حلب الوطني.. ومتحف اللوفر...

تتألف الوثائق المسمارية المقطعية منها من مجموعات ..(أرشيفات) ..وجدت في القصور الملكية في المدينة، ومجموعات خاصة لكهنة وموظفين كبار وغيرهم ..( RGTC 12/2,XV ).. وهي رسائل حكومية وخاصة، واتفاقات ومعاهدات.. ونصوص إدارية اقتصادية وقانونية.. ونصوص أدبية ودينية... وتعود إلى القرنين الرابع عشر والثالث عشر ق.م...

نشرها الباحثون الفرنسيون ضمن سلاسل علمية معروفة.. مثل ..(RSOU- PRU - Ugaritica ) ..وثمة مجلة علمية ألمانية تعنى بشكل خاص بالدراسات الأوجاريتية هي ..(.Ugarit-Forschungen ) ..

٣ وثائق خَّتوشا:

تجري تنقيبات ألمانية في العاصمة الحثية خَّتوشا منذ ١٩٠٦ م .. وقد كشفت عما يزيد عن خمسة وعشرين ألف وثيقة بالكتابة المسمارية... واللغات الحثية والأ ّ كدية والحورية.. وهي محفوظة في متحف برلين والمتحف البريطاني بلندن والمتاحف التركية...وتضم وثائق إدارية ومعاهدات ومراسلات ونصوصاً أدبية – دينية... وقد نشرت ضمن .سلسلتين علميتين، يرمز إليهما بـ ..(KBo ،KUB ) ..

٤ الوثائق المصرية القديمة:-

هي نقوش مدونة بالكتابة الهيروغليفية.. واللغة المصرية القديمة ..(المرحلة الوسطى).. وجدت في مواقع عدة.. وتعود إلى ملوك السلالة الثامنة عشرة.. ولاسيما القرن الرابع عشر ق.م...

إنها تمثّل نصوصاً تاريخية.. وحوليات تروي بشكل مفصل أعمال كل ملك خلال سني حكمه.. بشكل مرتب متسلسل تاريخياً... ومنها نص معاهدة السلام المصرية – الحثية المدون باللغتين .. المصرية القديمة والحثية.. وهي منشورة – بشكل عام - ضمن كتاب بريستد BAR ...

أما الدراسات السابقة التي تناولت موضوع البحث فتقتصر على فصل ضمن كتاب للباحث الألماني هورست كلنجل عن تاريخ سورية القديم.. صدر قبل أربعة عقود من الزمان.. وهو:_ Horst Klengel: Geschichte Syriens im 2. Jahrtausend v.u.Z. Teil 2(Mittelund Südsyrien). Akademie-Verlag , Berlin 1969 , 18-57...

يقدم الباحث فيه عرضاً لمصادر تاريخ المملكة، والمراحل الأساسية لتاريخها. ويؤكد وهو أن هناك العديد من الأسئلة المتعلقة بتاريخها مازال بلا جواب..( 56 GS II ).. وهو بحث متميز في أوانه.. ولكنه يحتاج إلى إعادة النظر، بسبب ظهور معطيات جديدة..مستخلصة من وثائق اكتشفت فيما بعد.. وبفضل ترجمات أدق لنصوص قديمة.. وتحليلات وآراء جديدة فيها؛ ولاسيما في وثائق العمارنة..

وسنشير إليه في متن هذا البحث بمختصر عنوانه .....(GS II) أما البحوث العربية فتقتصر على ذكر اسم المملكة وبيان إطارها الجغرافي العام...ولذلك اخترنا هذه المملكة موضوعاً للبحث. وسنعتمد على دراسة ما يتوافر من وثائق عن تاريخها، حتى الآن.. لاستخلاص ما يمكن عن تاريخها القديم...

وقد مهدنا لذلك بهذا المدخل.. وبالحديث عن الإطار التاريخي العام في المنطقة...وصراعات القوى الكبرى.. وطبيعة علاقات ممالك بلاد الشام وصلتها بها... نظراً لأهمية ذلك في تحديد مكانة الجزء ضمن الإطار الكلي لحركة التاريخ...

وقد أرفقنا بالبحث مصوراً يعين على استيعاب الأحداث.. كما رأينا أنه من المناسب عدم إثقال متن البحث بتوضيح الأسماء الحديثة للمواقع الحضارية القديمة المعروفة.. والمواقع التقريبية لغير المعروفة.. فأفردنا لها جدولاً خاصاً في نهاية البحث...وقد سلك البحث منهج استقراء نصوص الوثائق وتحليلها.. والربط بين الأحداث الحاصلة في إطار جغرافي واحد.. وبيان التعاصر في أحداث المنطقة عامة...


الوضع التاريخي العام المحيط بمملكة نُخشي


تُشكّل الحقبة التي قامت مملكة نُخشي خلالها جزءاً أساسياً - (نحو ١٤٥٠١٣١٠ ق.م ) ..مما يعرف في الدراسات الأثرية الحضارية بالعصر البرونزي المتأخر. وهو عصر وفير بالمصادر الأثرية المادية والكتابية المكتشفة.. مما يساعد على إضاءة الوضع التاريخي العام آنذاك...

ويبدو من خلالها أن الحقبة شهدت تحالفات وصراعات.. وتمايزت بالتباين الواضح في موازين القوى السياسية القائمة... وقد كانت تلك الموازين دائمة التغير بين الممالك العظمى.. من حيث امتداد النفوذ وتقلصه.. وتغير الولاء وطبيعته...

وتحول التحالفات إلى صراع عظماء ملوك الممالك الخمس القائمة وتنافسها.. مع تعاونها أحياناً وسنلخص فيما يأتي أهم الأحداث في تاريخ تلك الممالك.. التي تفيد في دراسة تاريخ مملكة نُخشي.. وفي بيان أسباب التطورات والتغيرات فيه.

١ المملكة الفرعونية

١٤٢٥ نشأت مملكة نُخشي خلال حكم تحتمس الثالث (المنفرد) في مصر ( ١٤٥٨ق.م)...وقد عرف باهتمامه بالجيش وتنظيمه.. ووجه إلى بلاد الشام وميتاني سبع عشرة حملة خلال عهده.. منها ثلاث حملات تُعد من جملة الأحداث التي مهدت لظهور نُخشي.. وهي:-

معركة مجدو التي جرت في مطلع عهده ( ١٤٥٨ - ١٤٥٧ ق.م)..وخاضها ضد حكام وأمراء في بلاد الشام بزعامة حاكم قادش.. وأسفرت عن إلحاق الهزيمة بهم والقضاء على طموحهم بالتخلص من النفوذ المصري.. وبعقد تحالفات مع حكام في شمالي سورية ..(408ff .( BAR II..

ب- الحملة الثامنة ( ١٤٤٧ ق.م).. التي كانت أبرز حملاته.. وقد خاض خلالها ثلاث معارك متميزة، في سنزر .. ووعن .. وكركميش .(BAR II § 581ff.) ..وقد حققت الحملة أهدافها.. وتغلغل جيشه في مناطق مملكة ميتاني المجاورة لغربي نهر الفرات...

ج- الحملة العاشرة ..( ١٤٤٥ ق.م).. التي توجه خلالها لقمع تمرد مدعوم من ميتاني... ويذكر أن المتمردين كانوا ..( "متوحشين").. اتحدوا بزعامة أمير ميتاني...وقد هزمهم في معركة في أَرينا، وغنم غنائم كثيرة .( BAR II § 497ff. )..

فقد كانت حملته الوحيدة إلى المنطقة في - أما ابنه أمنحتب الثاني ..( ١٤٢٥ ١٤٠١ ق.م).. العام الثاني من حكمه.. لقمع تمردات وقعت في وادي العاصي.. ووصل الفرات أيضاً...

وقد سجلت أحداث هذه الحملة على لوحة في معبد الكرنك، جاء فيها: "إن جلالته عبر ممر نهر أ ر ن ث ..(العاصي).. في ذلك اليوم.. كقوة مونتو ( ؟ ).. ورفع سيادته يده آمراً برؤية نهاية الأرض..."ثم يذكر أنه وصل إلى مملكة نيا.. وهناك علم بأن سكان مدينة إيكاثي قد تآمروا على الحامية المصرية.. وأسروا أفراداً منها.. فسار إليها.. وعاقب المتمردين.. وأنقذ الحامية...

ثم سارت الحملة من هناك حتى وادي الفرات...(487ff. BAR II § ).. تجدد قمع التمردات السورية في - وفي عهد ابنه تحتمس الرابع ..( ١٣٩١ ١٤٠١ ق.م)..مطلع عهده.. ثم انتهج سياسة جديدة.. إذ تحالف مع مملكة ميتاني الحورية.. وصاهر وتم في هذا السياق تنظيم الحدود المشتركة بينهما في سورية.. وقد بقيت ثابتة خلال العقود التالية... ملكها أَرتَتما الأول نحو .. (EA ١٣٨٠ ق.م).. ( 29 - ١٤٠٠)..

وقد كانت حدود مناطق السيادة المصرية تمتد في المناطق الساحلية.. أكثر من الداخلية.. وتشمل أوجاريت حاضرة سورية التجارية... أما في وادي العاصي فكانت الحدود في منطقة سهل حمص تقريباً.. وبقيت تونيب.. وقطنا ضمن مناطق النفوذ الميتاني..

بينما امتدت السيادة المصرية حتى قادش وبلاد أمورو تُعد الفترة التالية من حكم ملوك الأسرة ( ١٨ ) المصرية فترة مختلفة تماماً.. حيث ساد السلام والازدهار ثم طغى الفكر الديني على الأعمال العسكرية، وذلك بدءاً من حكم الذي تميز بحب الترف واللهو والزواج.. ولذلك - أمنحتب الثالث يصفه كثير من الباحثين بـ "سلطان مصر القديمة"....

كانت علاقاته متميزة مع ميتاني، وحسنة مع بابل وأرزاوا... وليست هناك أخبار عن صراعات عسكرية في بلاد الشام، بل تشير إحدى رسائل العمارنة إلى زيارة قام بها في مطلع عهده إلى مدينة صيدونا..( 85,71 EA )..

قسمت مناطق الانتداب المصري في بلاد الشام بشكل دقيق إلى ثلاث مناطق أو ولايات..هي:-

آ- ولاية خَزة (غَزة) في الجنوب.

ب- ولاية كومِد (كامد اللوز) في الوسط.

ج- ولاية أمورو، ومركزها صمر في الشمال.

وكان يستقر في كل منها مندوب ملكي مصري، بصفة مراقب عام دائم ..(في الأ ّ كدية- رابِص).. إلى جانب حاكم محلي...ويوجد فيها حامية عسكرية مصرية.. ومقر حكم متميز.

ولكن الباب العالي .. (الفرعون).. المصري اعترف – إلى جانب ذلك – بحكم حكام محليين شبه مستقلين في مناطق بلاد الشام المختلفة...وكان حكامها يحملون لقب "ملك" أو "زعيم" حسب الأهمية والرقعة الجغرافية.

ويبدو أن حركة الإشراف المصري على الأوضاع فيها كانت نشطة.. إذ يظل المبعوثون والمفتشون والرسل يتجولون، ويصدرون التوجيهات.. وينقلون الأوامر.. ويحصلون الضرائب...


مملكة نُخَشّيفي المصادر الأكّدية والمصرية القديمة


لقد وفرت أجواء السلام حركة تجارية نشطة وازدهاراً اقتصادياً.. وتحققت المصالح المتبادلة .. خلال نحو نصف القرن. ..ولكن السنوات الأخيرة من عهده شهدت نشاطاً حثياً في شمال سورية، وبروز خطر العفيرين ..(الخبيرو).. في المناطق الساحلية ترافق مع بدء الإهمال المصري وازدياد استغلال المندوبين والمبعوثين...

فبدأ كثير من الملوك والزعماء يعيدون النظر في مسألة الولاء لمصر... تحول الحكم من - وبانتقال الحكم في مصر إلى أمنحتب الرابع ..( ١٣٥٢ ١٣٣٦ ق.م)..سلطان إلى فيلسوف.. أو داعية سلام وعدل...

وبعد سنوات قليلة تركز جلّ اهتمامه على نشر عبادة آتون الذي أعلنه في العام السادس من عهده إلهاً واحداً للبلاد... وتلّقب باسم جديد (آخِن آتون)، وقرر بناء عاصمة جديدة، بدلاً من طيبة، هي آخت آتون ..(تل العمارنة).. وانتقل إليها بعد إنجازها خلال سنتين....

اصطدم أخناتون بمواجهة من الكهنة الذين كانت معابد الآلهة الكثيرة تفيدهم اقتصادياً أكثر.. وتوقفت ضرائب معابدهم المفروضة على التجارة مع بلاد الشام.. كما تضررت بلاد الشام بسبب إهمال القصر الملكي المصري لشؤونها.. لأن أخناتون نذر على نفسه ألا يبرح عاصمته ...

وضمن هذه الأوضاع برز دور المنافقين للملك.. وانتشرت الرشوة والفساد الإداري.. بل ظهر في البلاط من صار يخطط لإزاحة الملك؟؟ مثل المدعو توتو... وكانت أوضاع بلاد الشام انعكاساً لذلك كله.. ويبدو أن من فقد امتيازاته ومكاسبه في البلاط المصري..

واصبح يمارسها في بلاد الشام البعيدة.. حيث أسرف المندوبون والمبعوثون وغيرهم في التصرف الفردي.. ولم يعودوا صلة وصل، بل يسهمون في تأليب قوى على أخرى..ومساندة من يستفيدون منه، ولا يوصلون صورة حقيقية عن الأحداث التي تحصل في بلاد الشام...

ولذلك سارت المملكة نحو الانهيار بدءاً من العام الثاني عشر من عهده ..( ١٣٤١ ق.م).. كما تضررت مملكة ميتاني كثيراً من هذا الوضع.. وانقطعت العلاقات الحسنة بعد سنوات قليلة من بدء حكم أمنحتب الرابع...

ثم حكم سمنخ كارع ..( ١٣٣٥ ١٣٣٢ ق.م ) ..ومات في آخت آتون.. وبعده أعاد عنخ ..( ١٣٣٢ - ١٣٢٢ ق.م ) .. الحكم إلى طيبة، ولكنه كان طفلاً فتولت المؤسسة /١٣٢٣ آمون الكهنوتية الحكم عملياًز. وانصرف الكهنة إلى استعادة نفوذهم ومكاسبهم.. ثم حكم آي الذي - فترة قصيرة.. وكان آخر ملوك هذه الأسرة هو حورمحب ..( ١٣٢٢ - ١٢٩٥ ق.م )..

نجح في إجراء إصلاحات إدارية داخلية متميزة..ثم حكمت أسرة جديدة أعظم ملوك مصر - التاسعة عشرة ..( ١٢٧٩ - ١٢١٣ ق.م).. كان ثالث ملوكها رمسيس الثاني القديمة.. وفي عام حكمه الخامس خاض معركة قادش الشهيرة مع الحثي مواتللي ..(١٢٧٥ ق.م ) ..ثم وّقع في عام حكمه الحادي والعشرين معاهدة السلام مع الحثيين التي دونت على جدران معبد الكرنك ..( ١٢٥٩ ق.م)...

٢ مملكة ميّتاّني الحورية
أنشأ المهاجرون الميتانيون خلال القرن السابع عشر ق.م إلى مناطق الجزيرة السورية .. وطور عابدين مملكة جديدة مع أبناء جلدتهم الحوريين المقيمين هناك من قبل.. ودخلت المملكة في صراع مع المملكة الحثية في بلاد الأناضول التي كانت تريد التوسع جنوباً وشرقاً...

تمكن الحثي مورشيلي الأول.. في مطلع القرن السادس عشر ق.م.. من إبعادهم عن مناطق وادي الفرات التي يتم عبورها إلى شمالي سورية... ولكن مملكته أصيبت في العقود التالية بجمود تام في مجال السياسة الخارجية.. بسبب الصراعات الدموية الداخلية حول وراثة العرش...

ولذلك استعادت ميتاني نفوذها هناك.. وخضعت لها حلب خلال القرن الخامس عشر ق.م...تمكن الملك الميتاني برتَّرنا الأول مند نطاق حكمه - ..( نحو ١٤٤٠ ق.م - ١٤٧٠ ) ..غربي الفرات حتى البحر المتوسط وسهول شمالي حمص.. حيث قامت عدة كيانات سياسية يحكمها حكام محليون ميتانيون أو تابعون لميتاني....

وقد ذكرنا أن تحتمس الثالث تغلغل في الأراضي الميتانية ودمرها ونهبها ..(١٤٤٧ ق م ) ..ثم تتالت حملاته حتى كانت الأخيرة ( ١٤٣٨ ق.م) التي قمع خلالها ثورة مدعومة من ميتاني..( BAR II § 529ff. ) .. نشبت في تونيب وقادش بدعم ميتاني ..( ١٤٢٥ ق.م)..

حكم في ميتاني الملك - وبعد حكم متتال قصير لثلاثة ملوك المعاصر لأمنحتب الثاني... وقد نجح في تحقيق - سوشتتر .. (نحو١٤٠٠ ق.م) ..أقصى اتساع للمملكة بين أربخا في الشرق وأوجاريت على البحر المتوسط في الغرب... وبرز شأن عاصمته وشّوكاني الواقعة عند منابع نهر الخابور...

استمر الصراع الميتاني – المصري حول السيادة على سورية الشمالية والوسطى حتى الذي عاصر تحتمس الرابع ثم أمنحتب - عهد أرتتما الأول الثالث.. ..( نحو ١٤٠٠ - ١٣٨٠ ق.م ) .. وبدأت مرحلة السلام.. وتنظيم الحدود.. والمصاهرات وتبادل الهدايا. ..




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,157,699,528
- رحل فارس الكلمة - القلم الصامد حسنين كروم
- خلق الإنسان المختبري
- وظائف الآلهة القديمة ...قصة إديان ... ج 1
- عربات الآلهة اليهودية ... الشعائر السرية لمملكة كيميت الفرعو ...
- الحضارات القديمة والتضحيات البشرية الدموية
- الحضارة الفرعونية ..الفضائية .... الخلق والنشأة جزء 4
- الحضارة الفرعونية ..الفضائية .... الخلق والنشأة جزء 3
- الحضارة الفرعونية ..الفضائية .... الخلق والنشأة جزء 2
- هل نهاية العالم يوم 29 إبريل
- كورونا هل هو سلاح للإبادة البشرية ....أم أنفلونزا عادية ..
- فيزياء مركزية الشمس وفرضية الإله
- نظر الكيمتين للكون من حيث نشأته ...وبداية ظهورالألهة والبشر
- الرموز الثقافية والروحية لدي العشائرية الشرق أوسطية
- شيزوفرينيا الميثولوجيا في فهم عمل الكون التفاعلية ج 3
- شيزوفرينيا الصراع بين الدين واطباق الطاسيلي الجزائر أنموزجا- ...
- شيزوفرينيا وفرضية الصراع بين الدين والفراعنة المصريين ج1
- شيزوفرينيا وفرضية فيزيائية الكون
- العقلية الدينية والاستقطاب المغناطيسي
- مفهوم فلسفة .... الأبراج البابلية وأختلافها عن الأبراج الأور ...
- النجم النيوترونى أخطر مادة فى الكون ام الكواسار ..!!!


المزيد.....




- مقتبسا بيت شعر لنزار قباني.. هذا ما قاله قرقاش عن جرعات لقاح ...
- شاهد.. بوتين يغطس في بحيرة متجمدة احتفالاً بـ-عيد الغطاس-
- مقتبسا بيت شعر لنزار قباني.. هذا ما قاله قرقاش عن جرعات لقاح ...
- المغرب يتسلح بسفينتين حربيتين من إسبانيا
- بولتون يصف ترامب بأنه أسوأ رئيس في تاريخ الولايات المتحدة
- وزير الدفاع التركي: هدفنا دحر -بي كا كا- والعيش بأمان مع جير ...
- ماذا سيحدث إذا رفض ترامب مغادرة البيت الأبيض؟
- علماء الفلك يسمّون تهديدا شمسيا قد يحول الأرض إلى -صخرة هامد ...
- إضاءة -حقل الأعلام- وسط واشنطن قبيل تنصيب بايدن
- تقرير: الأمن الإسرائيلي يخشى ارتفاع التوتر في الأراضي الفلسط ...


المزيد.....

- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - خالد كروم - مملكة نخشيفي والفرعونية القديمة ج 1