أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سعيد مضيه - بدايات عفية للمقاومة الشعبية الفلسطينية















المزيد.....

بدايات عفية للمقاومة الشعبية الفلسطينية


سعيد مضيه

الحوار المتمدن-العدد: 7269 - 2022 / 6 / 4 - 11:37
المحور: القضية الفلسطينية
    


مصادر البحث:
1- مذكرات فائق وراد.. خمسون عاما من النضال: منشورات حزب الشعب الفلسطيني
رام الله 2005
2- مذكرات نجاتي صدقي، تقديم وإعداد حنا أبو حنا-إصدار مؤسسة الدراسات الفلسطينية، ط1
بيروت 2001
3- شيوعيون في فلسطين ، شظايا تاريخ منسي : مقابلات مع شيوعيي الجيل الأول في فلسطين، أجراها موسى البديري
4-أدوار المرأة الفلسطينية في الثلاثينات: اعتمد البحث منهج التقصي والتسجيل الشفوي، لخصت نتائج التقصي الدكتورة فيحاء عبد الهادي، وهي ذات باع طويلة في ميدان البحث، تنظيمه وإدارته، ونشرته في سلسلة كتب بعنوان " ادوار المرأة الفلسطينية المساهمة السياسية للمرأة الفلسطينية في عقد الثلاثينات".
5- أدوار المرأة الفلسطينية المساهمة السياسية في عقد الأربعينات.
6- سعيد مضيه: بلفور وتداعياته الكارثية ..من هم الهمج نحن أم هم. إصدار وزارة الثقافة الفلسطينية رام الله 2017
مقدمة
استرعت طبيعة المشروع الصهيوني بفلسطين انتباه المنورين الفلسطينيين جميعا، منذ العقد الأول من القرن العشرين، وكتبوا محذرين من مخاطر الاستيطان اليهودي بفلسطين . كرس نجيب نصار صفحات جريدته "الكرمل" للتحذير من الغزوة الصهيونية لفلسطين؛ بأسى بالغ انتقد حكم القوميين الأتراك، جماعة " تركيا الفتاة" ، فكتب عام 1912 "ان الذين يديرون دفة السياسة في الآستانة ليس لهم وقوف تام على أهمية حركة الصهيونيين ، رغم كل ما كتبناه نحن وغيرنا عنها.." ووضع محمد روحي الخالدي كتابه "مقدمة في مسألة الزيونيزم" وثق فيه مشاهداته للمستعمرات اليهودية بفلسطين، حيث طاف بالمستعمرات بصفته نائبا في المبعوثان. قارن بين حياة البؤس والحرمان للفلاح الفلسطيني وبين الحياة المرفهة لمزارعي الكيبوتسات؛ كما تحدث بموضوعية عن الحركة الصهيونية وما تستحوذ عليه من إمكانيات قوى مادية وفكرية. أراد بمؤلفه ان ينذر ويحذر من الاستهانة بالوافد الكولنيالي. استشرف كارثة للفلسطينيين إن بقيت الأوضاع على ما هي عليه.
رغم الأمية المنتشرة أيام الحكم التركي ثم الانتداب البريطاني فقد كان الفلاحون يلتقون حول متعلم يقرأ لهم الجريدة وما تحتويه حول أوضاع البلاد المنذرة بعواقب خطيرة. حدث تحول سريع في الوعي العام بين اوساط الفلسطينيين بالمدن والقرى.
من الطبيعي ان يكون الفلاحون الفلسطينيون أول من يضارّ جراء الاستيطان الكولنيالي اليهودي؛ كان الفلاحون هم اول من اصطدم بالمشروع الصهيوني في فلسطين . فقد أختطت الحركة الصهيونية أسلوب طرد الفلاحين العرب من أراض تعاقبت أجيالهم على ملكيتها وخدمتها، واستمرنضال الفلاحين الفلسطينيين ضد الاستعمار الكولنيالي أحد روافد حركة التحرر الوطني الفلسطيني. رد المزارعون باحتجاجات شعبية تضامن معهم عناصر ناهضت السيطرة الانتدابية البريطانية منذ بداياتها. نقل الجماهير الفلسطينية خطوات في النهوض الوطني ؛ في عشرينات القرن الفائت شهدت فلسطين حركات جماهيرية احتجاجا على نهج الانتداب البريطاني تسهيل هجرة اليهود الى فلسطين وتملكهم لأراض كانت ملكية الدولة. غير ان القيادة القومية في فلسطين كانت على درجة من الجمود وجهل التنظيم وأسس القيادة، مقابل قيادة صهيونية واعية تتقن التنظيم والتثقيف وأصول القيادة السياسية.
بن غوريون والصهيونية العملية
طرح بن غوريون حال وصوله أرض فلسطين عام 1906، مشروعه ألذي اطلق عليه اسم "الصهيونية العملية" ويستند الى إجراءات عملية توسع ملكية اليهود للأراضي في فلسطين. ونظرا لأهمية الأرض في المشروع الصهيوني انشأ ت الحركة الصهيونية الصندوق القومي اليهودي يجمع الأموال من الموسرين اليهود لدفع أثمان الأراضي المشتراة والإنفاق على المزارع الجماعية التي يتم إنشاؤها وتوفير الآليات وكل ما تتطلبه الزراعة العصرية . هاجم بشدة ما شاهده من الاعتماد على الأيدي العربية واعتبر تشغيل العرب في المشاريع اليهودية الجريمة الأعظم. اشتمل مشروع الصهيونية العملية الذي طرحه بن غوريون على ثلاث ركائز : الملكية العبرية والعمل العبري والدفاع العبري. بموجبه حظر تشغيل العرب في المشاريع اليهودية ، كما حظر تشكيل منظمات نقابية مشتركة مع عمال عرب. وفرض على المثقفين بلا استثناء ممارسة النشاط الزراعي؛ فأحدث ثورة ثقافية تمجد العمل الطليعي في الكيبوتسات. استثمر بن غوريون التنظيمات الإدارية التي وضعها هربرت صمويل، اول مندوب سامي بريطاني على فلسطين، وهو صهيوني اختاره الصهاينة للمنصب . من تلك التنظيمات المادة 13 بالدستور الذي وضعه، وتنص على ان" للمندوب السامي ان يهب او يؤجر أية أرض من الأراضي العمومية، أو أي معدن أو منجم، وله أن يأذن بإشغال مثل هذه الأراضي بصفة مؤقتة وبالشروط أو المدد التي يراها ملائمة"[6/43]
إسناد مقاومة الفلاحين للتهجير
تميز نشاط الحزب الشيوعي الفلسطيني ، في عشرينات القرن العشرين، بوقوفه الحازم ضد الاحتلال البريطاني ومناداته باستقلال فلسطين، وانتقاده السياسات المهادنة لبريطانيا التي كانت تتّبعها قيادة الحركة الوطنية العربية، ممثّلة في اللجنة التنفيذية العربية. توهمت ان بمقدورها كسب الانتداب ضد الصهاينة!!غير ان الدعاية الاستعمارية نشطت بقوة داخل فلسطين وفي الأقطار المحيطة تروج دعايات منفرة عن الشيوعية نجحت الى حد كبير، حتى لقد راجت بين الناس صفة بلشفيك مرادفة للإباحية والتحلل الأخلاقي .
ولما كان اليهود يعدون العدة لإقامة دولة لهم ، بمساعدة دولة الانتداب، ولما كانت هذه الدولة لاتقوم إلا على ألأرض’فقد عمد زعماؤهم الى تأسيس صندوقين يهوديين لتنفيذ مخطط استعمار فلسطين:
الصندوق القومي، الكيرن كاييمت والصندوق التأسيسي. نشط التأسيسي لشراء الأراضي وغالبا ما اتخذت عملية الشراء بعدا مأساويا ، تتجند له كل الدوائر الحكومية، ابتداءً من "المحاكم الزراعية" حتى المحاكم القضائية، فنتج عن ذلك أن غص السجن المركزي بالقدس و" مقلع" عتليت بالقرب من حيفا ، وقلعة عكا بأعداد كبيرة من الفلاحين "العصاة". كانت الأحكام تصدر بحقهم تتراوح ما بين العشر سنوات والمؤيد والإعدام.[2/88].
واكب شراء الكيرن كاييمت للأراضي من مالكيها المقيمين بالمدن عمليات طرد المزارعين من أراض افتلحوها وآباؤهم منذ قرون. بموجب قانون أقرته السلطة العثمانية عام 1859 سجلت الأراضي بأسماء رؤساء العشائر أو موسرين في بيروت ودمشق ، وكذلك متعهدي جمع الضرائب. كانت " اولى الاحتجاجات الشعبية ضد تهجير المزارعين من أراضيهم ، عندما اعتصم الفلاحون العرب في قرية العفولة عام 1923. وفي شهادة جوزيف بيرغر برزيلاي شارك الحزب الشيوعي في مقاومة إجلائهم عن أراضيهم ودعاهم الى التمسك بها ورفض بيعها للمهاجرين اليهود. استطاع إقامة علاقات مع بعضرالفلاحين ؛ ولم تستمر"[3/38].
ساهم الحزب بنشاط في تنظيم المظاهرات والإضرابات التي اندلعت في المدن الفلسطينية احتجاجاً على زيارة بلفور لفلسطين. وفي عام 1929 شهدت انتفاضة البراق صداما داميا بين الجماهير الفلسطينية والمستوطنين اليهود. في ذلك الحين شهد عالم الفيزياء الشهير البرت آينشتين ان استفزازات المتطرفين اليهود أذكت شرارة الاصطدام، إذ كانت الشرارة مظاهرة نظمها المتطرفون اليهود رفعت شعار تملك اليهود الجدار الغربي للأقصى ، التي أطلق عليها الصهاينة حائط المبكى. وبناء عليه طلب أينشتاين من المندوب السامي عدم تنفيذ حكم الإعدام في ثلاثة فلسطينيين أدينوا بقتل يهود. قدم الشهادة بهذا الخصوص عام 1946 أمام لجنة تحقيق دولية. وتدخل في الاصطدام عامل إفقار الفلاحين وتشجيع الهجرة اليهودية الى فلسطين، "ولا عبرة في بروز مظاهر العنف الطائفي مثل قتل شيخ جامع يافا وأسرته، وتصفية طلاب معهد التلمود في الخليل. وضعت الأحداث الحزب الشيوعي امام حقائق عربية فعالة، وفتحت الباب امام دفعة جديدة من المنتمين والمناصرين العرب، أبرزت الشيوعيين طرفا منظما وفعالا، له أثره ومكانته بين العرب واليهود على السواء. [2/85-87]. أصرت الإدارة الانتدابية على تحميل العرب مسئولية الصدام واعدمت ثلاثة من المناضلين العرب- محمد جمجوم وعطا الزير من الخليل وفؤاد حجازي من صفد ، والهبت جريمة الإعدام الوجدان الفلسطيني بالسخط على تحالف الانتداب مع الاستيطان اليهودي بفلسطين. يجدر في هذا الصدد ذكر قرار لجنة شكلها الانتداب لتحديد ملكية حائط البراق، وأفتت بعروبة الجدار كجزء من حرم الأقصى ولم يخطر بالبال حينئذ أن اليهود سوف يزاحمون العرب حوله.
وفي 15 نيسان 1930 شاركت شرطة الانتداب في تهجير الفلاحين من منطقة الحوارث، الأمر الذي استفز الرأي العام. أحضرت سلطات الانتداب شاحنات لتهجير الفلاحين عنوة من وادي الحوارث على ساحل المتوسط وتسليمها للمستوطنين اليهود. شارك الشيوعيون في اعتصام الفلاحين؛ "أفاد امين الحزب(الشيوعي الفلسطيني) ، رضوان الحلو ان الرفيقين خليل الشنير وسعيد قبلان كانا ضمن الرفاق الذين لعبوا دورا هاما في الاعتصام[3/69]. والمعروف ان الأرض التي افتلحها عرب الحوارث منذ القرن السادس عشر سجلتها السلطة العثمانية عام 1859 باسم شيخ العشيرة . وفي ظل الانتداب كان خلفه زمن الانتداب البريطاني مبذرا سفيها استدان ورهن الأرض الى تاجر حوّل الرهن الى بنك فرنسي. في زمن الانتداب طرح البنك الأرض للمزاد العلني ، وطبيعي أن يفوز بها الكيرن كاييمت، فانتقلت بذلك الى ملكية الصهاينة. وبناء على طلبهم قررت سلطة الانتداب ترحيل عرب الحوارث عن أراضيهم.
كان الشيخ عز الدين القسام يخطب في جامع الاستقلال بحيفا محذرا من مخاطر الهجرة اليهودية واستيطان اليهود بمختلف أرجاء البلاد. تسأل المستطلعة السيدة خزنة حسن الخطيب عن إطلاق النار وتجيب: الشيخ عز الدين علمني وعلم اولادي.مغطية وفردي على جنبي ، ظليت احارب لطلِعْنا[4/93].
استنفرت مشاعر السخط المقاومة المسلحة وأخذت تظهر حركات مثل الكف الأخضر، وحركة قادها أبو جلدة ( أحمد المحمود) وصديقه العرميط ، وكانا يترددان من قبل على جامع الاستقلال لسماع خطب القسام . "هذي صبحة العلي ، بنت بنوت. كانت تحمل حجر الطاحونة على راسها وتمشي فيه . تخلي الانجليز سهيوا، وترمي الحجر وتطلع تودي لأبو جلدة ولأبو حسب الله السلاح في سلمة(4/87).

أتاح المستوى المتدني نسبيا لتكنولوجيا السلاح استعصاء الكفاح المسلح لسنوات على الجبال وفي الكهوف. الطرق المعبدة لم تصل الأرياف مما اضطر الدوريات العسكرية مطاردة الثوار فوق الخيول . لم تدخل الخدمة الحوامات تهبط فوق أي بقعة وتصلها خلال دقائق. ولم تدخل أجهزة تصنت وتجسس عالية التقنية، تخطف المقاوم لحظة تفكيره الانخراط في النشاط بدون خبرة متوارثة او متراكمة. وكانت ادوات القتل والتدمير محدودة القوة.
انتشرت حركات مسلحة في فلسطين إثر جريمة الانتداب ضد عرب الحوارث، من إبرزها حركة ابوجلدة والعرميط، ساندها الحزب بالدعاية لها ثورة وطنية، نقضا للتشويه الصادر عن سلطات الانتداب، وصفت الثوريين بقطاع طرق ولصوص؟ اما الحزب فاعتبرها روح التحدي العنيف والكفاح المسلح في فلسطين[3/53]، أصدر عدة بيانات تمجدها وتشيد بشجاعة عملياتها المسلحة.
وفي مذكراته اورد نجاتي صدقي" تعرفنا في السجن الى رجلين أشغلا حكومة الانتداب مدة طويلة في حرب عصابات ، وهما أبو جلدة والعرميط. ألف هذان الفلاحان عصابة لمحاربة الدولة المنتدبة ، مثل كثير من العصابات المنتشرة في البلاد، والمؤلفة في غالبيتها من الفلاحين الذين باتوا بلا أرض وبلا عمل... برز الثائران إثر ثورة 1930...أراد زعيمها ، أبو جلدة، وهو رجل نحيل الجسم قصير القامة، ان يبعد عنه وعن رجاله تهمة الشقاوة، فارتدى لباسا عسكريا ، وقد زين كتفيه بسيفين وثلاث نجوم...كما نصّب زميله العرميط ، وهو رجل طويل القامة، قوي البنية ، شديد البأس نائبا له مطلق الصلاحيات... وبعد توقيف قصير الأمد قدما الى محكمة الجنايات ، التي أصدرت عليهما حكم الإعدام شنقا. وذات يوم من عام 1932 اقتيدالعرميط اولا الى المشنقة، وبعد ساعة اقتيد أبو جلدة إليها ، مارا بين صفين من البوليس الإنجليزي.."[2/103]
"اتخذ الحزب (الشيوعي الفلسطيني) موقفا موحدا من مسألة الأرض؛ فكان يدعو الى العمل ضد سياسة الانتداب الرامية الى إفقار المزارعين العرب وإرغامهم على بيع أراضيهم وطردهم منها، ومهاجمة ‘العملاء‘ وأصحاب الأراضي الأغنياء و‘الأفندية’ الذين يبيعون اراضي الى المؤسسات، وتحميلهم مسئولية هذا البيع"[2/88].
ساند الحزب جميع هبات الفلاحين دفاعا عن الأرض ومقاومة لإجلائهم عن أراضيهم بعد ان باعها الأفندية للصندوق القومي اليهودي. "راح دافيد بن غوريون وحاييم وايزمان يلحان على المندوب السامي ترحيل العرب الذين لا يملكون أرضا في فلسطين خارج البلاد؛ وجه وايزمان رسالة الى وزير المستعمرات البريطاني عام 1930جاء فيها ‘ بكل تأكيد اذا لم نستطع اجتياز نهر الأردن فإن العرب يمكنهم ذلك ’ وفي نوفمبر من نفس العام كتب مقالة في ويك إند ريفيو طالب فيها ترحيل العرب المعدمين في الحال الى شرقي الأردن".[6/75] في عرض قدمه الكاتب البريطاني روبرت فيسك لكتاب الصحفي الإيرلندي ديفيد كرونين (ظل بلفور : قرن من الدعم البريطاني لإسرائيل) اشار الى ان آرثر واتشوب ، المندوب السامي البريطاني (تسلم المنصب عام 1930) كتب في مذكراته ’الموضوع الذي يشغل عقول الفلسطينيين اليوم هو الرعب من زمن قادم يُغلَبون على أمرهم ويكابدون بينما اليهود يهيمنون على كل مجالات الأرض والتجارة والحياة السياسية ’" [6/52]
أستولى القلق على الجماهير الشعبية ، بينما انشغلت الزعامات العشائرية بالمناكفات الهزيلة وفي تدبير المقالب لبعضها البعض. شارك الشيوعيون الجماهير مشاعر القلق، وراحوا يحثونهم على تصعيد المقاومة واسترداد أراضيهم المصادرة. يجدر في هذا المقام إيراد مقتطف من بيان أصدره الحزب الشيوعي الفلسطيني بهذا الصدد: في نداء الى عموم العمال والفلاحين والوطنيين الثوريين بخصوىص مأساة عرب الزبيدات . البيان غير مؤرخ ولكن السياق يفيد انه صدر العام 1934:
ها قد مرت سبعة عشر عاما على الاحتلال الإنجليزي لفلسطين، ولم يزل ضغط الاستعمار الإنكليزي ووحشيته وعسفه يزداد يوما بعد يوم، انه لم يمريوم منذ الاحتلال حتى يومنا هذا دون ان يحدث اغتصاب جديد لأراضي الفلاحين وطردهم منها ، دون طرد العمال العرب من أعمالهم، دون الاعتداء على البدو والفلاحين والعمال في أراضيهم ومحلات أعمالهم، اعتداءات كانت تنتهي بقتل الكثير من العرب ، كما حدّث أحد عرب الزبيدات اثناء دفاعه عن أرضه. لا يمر يوم دون ان يزج فيه عدد من الفلاحين المدافعين عن أراضيهم في أعماق السجون المظلمة ، حتى كادت السجون تمتلئ بهم... الحكومة الانكليزية هي التي تمثل الدور الأهم في القضاء على الشعب العربي وفي تنفيذ وعد بلفور وإرضاء الصهيونيين. شاهدنا خيانة الزعماء الوطنيين في بيعهم وسمسرتهم، بل ودفاعهم عن الصهيونيين وتسليمهم الأراضي".
ومضى البيان الى القول: ايها الفلاحون والبدو والعمال الوطنيون الثوريون! ناضلوا عن أراضيكم كما ناضل إخوانكم عرب الحوارث، ناضلوا كما ناضل إخوانكم عرب الزبيدات! قفوا أمام المحاكم الاستعمارية كما وقف أخوكم ابراهيم تورمه من عرب الزرعونية أمام المحكمة الاستعمارية التي تشكلت للقضاء على قبيلته ، إذ قال" لو تحكم علي المحكمة الاستعمارية 20 سنة لن اتخلى عن أرضي" خذوا لكم مثالا هذا البطل الحقيقي.الآن بالقوة فقط يمكنكم إرجاع أراضيكم من أيدي المغتصبين الصهيونيين . خذوها واحرثوها لأنكم أنتم أصحابها الحقيقيون! نظموا اللجان في القرى للدفاع عن الأراضي!
يتبع لطفا



#سعيد_مضيه (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إردوغان بين تبعات حلف الأطلسي والسلم في أكرانيا
- بالمقاومة الشعبية يكبح جماح الفاشية الإسرائيلية
- مغريات الحرب وعواقبها الكارثية بالولايات المتحدة الأميركية
- في أميركا زحف الفاشية تدوس حقوق الأطفال الملونين وترفع أهمية ...
- المشترك الإبراهيمي قنبلة دخانية تخفي اطماع إسرائيل التوسعية ...
- على مدارج الدبلوماسية الروحية تمدد إسرائيل حدودها بين النيل ...
- على مدارج الدبلوماسية الروحية تتمدد دولة إسرائيل ما بين الني ...
- القضاء الأميركي تحت سطوة الاحتكارات
- في رفض الرضوخ للتفوق العرقي للغرب الامبريالي
- ديمقراطية برسم التصفية في حاضرة الامبراطورية الامبريالية
- حال الديمقراطية في أرجاء الامبراطورية الامبريالية
- هشام شرابي المفكر الماركسي-3
- هشام شرابي المفكر الماركسي-2
- الشيوعيون سعوا لتجنب النكبة ولم ينصاعوا لموقف سوفييتي
- هشام شرابي المفكر الماركسي - الحلقة الأولى
- كيف نقلم التناقضات بين نضالات توجب التحالف والوحدة
- داخل روسيا يحسم الصراع حول أكرانيا
- متاهة قوى التغيير الاجتماعي .. مازق التحرر الوطني
- يوم الأرض في التصدي لاحتلال اقتلاعي
- يوم الأرض-1


المزيد.....




- متظاهرون صينيون يطالبون بتنحي الرئيس شي جين بينغ في احتجاجات ...
- شاهد: استمرار أعمال البحث والإنقاذ بعد انهيار تربة مدمر في ج ...
- إعلان حالة الطوارئ في جزيرة إيسكيا الإيطالية بعد انزلاق التر ...
- رئيس وزراء بريطانيا يتعهد بمواصلة الدعم العسكري لأوكرانيا
- شاهد: غضب في الصين بسبب القيود الصحية
- ضحايا جراء حادث تصادم شاحنة بحافلة إستونية تقل جنودا أوكراني ...
- أهم مواصفات صواريخ -الكبريت- البريطانية
- تسجيل مسرب.. إيتمار بن غفير يحذر المستوطنين: تسريع أجندة الت ...
- إعلام: تململ نواب في البرلمان الألماني من برودة المكاتب بسبب ...
- وول ستريت جورنال: المساعدات العسكرية لأوكرانيا تؤخر مبيعات أ ...


المزيد.....

- البحث عن إسرءيل: مناظرات حول علم الآثار وتاريخ إسرءيل الكتاب ... / محمود الصباغ
- نحو رؤية وسياسات حول الأمن الغذائي والاقتصاد الفلسطيني .. خر ... / غازي الصوراني
- الاقتصاد السياسي للتحالف الاميركي الإسرائيلي - جول بينين / دلير زنكنة
- زيارة بايدن للمنطقة: الخلفيات والنتائج / فؤاد بكر
- التدخلات الدولية والإقليمية ودورها في محاولة تصديع الهوية ال ... / غازي الصوراني
- ندوة جامعة الاقصى حول أزمة التعليم في الجامعات الفلسطينية / غازي الصوراني
- إسرائيل تمارس نظام الفصل العنصري (الأبارتهايد) ضد الفلسطينيي ... / عيسى أيار
- كتاب بين المشهدين / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تونى كليف والموقف من القضية الفلسطينية / سعيد العليمى
- ” لست سوى واحدة منهم” حنّة آرنت بين اليهودية والصهيونية : قر ... / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سعيد مضيه - بدايات عفية للمقاومة الشعبية الفلسطينية