أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رياض قاسم حسن العلي - نساء حكاياتي














المزيد.....

نساء حكاياتي


رياض قاسم حسن العلي

الحوار المتمدن-العدد: 7236 - 2022 / 5 / 2 - 01:15
المحور: الادب والفن
    


نساءُ حكاياتي يعشنَ في بيوتٍ سقوفُها واطئة...
نساءٌ يبحثنَ عن الحبّ في وسائدَ صُنعت من القطن الرخيص من قِبل ندافٍ عجوز...
نسائي يبحثنَ عن الحبّ في رواياتِ (عبير) التي كانت تُباعُ في مكتباتِ البصرة بأسعارٍ ليست في متناولِ تلك النساء، وكنّ غالباً يسرقن تلك الرواياتِ من مكتبةِ عدنان، قبل أن تختفيَ كما كلّ مكتباتِ البصرة...
نسائي هنّ من يبعنَ الگیمر والروبة في مفارق أسواقِ الفيصليةِ وحيّ الحسين...
تلك النساء كنّ يبحثنَ عن حياةٍ خارجَ النصّ...
نعم...
خارجَ النصّ...
حياةٍ ليس فيها تعب...
تعبُ النصوص التي تخرج من مخيّلة محمد خضير، تلك التي نشرها في مجلة بين نهرين ثم قرّر أحدُهم أن تختفيَ المجلة، ربما لأنها لا تناسبُ وضعَ الدولة أو ماوراءَ الدولة...
نسائي محطّمات...
ربما ينتمينَ إلى عالم نوال السعداوي ...
أو عوالمِ نجيب محفوظ أو إحسان عبد القدوس...
بالمناسبة هذا ابن عبد القدوس ليس بكاتب...
هو ساعي بريد عاشقات...
كتب معاناتَهن فأصبح كاتبًا ...
لم أحبّ إحسان ولا نساءَه...
لكنّي عشقتُ حميدة في (زقاق مدقّ) نجيب محفوظ...
تُرى هل توجدُ نساءٌ عاشقات فيما كتب العراقيون..؟
ليس على غرارِ نساءِ لورنس...
بل نساءَ المدنِ العراقية المحبَطة...
المدنِ التي تجعلُ المرأةَ تبحثُ عن مكياجٍ رخيص كي ترضيَ زوجَها العغن...
نسائي اللاتي في حكاياتي عشنَ كلّ ضيمِ هذا البلد الجميل...
قبل أيام تعرفتُ على بنتٍ جميلة...
حسناء...
ولما شاهدتُ هويةَ الأحوال المدنية...
تفاجأت بأنها أرملة...
فيما بعد عرفتُ أنّ زوجَها قُتل في الحرب....
ليست الحربَ بين الدول...
لا...
بل حربُ العشائر...
معظمُ نسائي مثلُ تلك البنت...
أحاولُ تقديمَ نصوصٍ تليق بهنّ...
وبجمالهنّ....
وما أنا إلا ساردٌ لحكاياتهنّ
وساردُ الحكايات ليس بكافر..



#رياض_قاسم_حسن_العلي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مسودة قابلة للتغيير حينما عدت من شارع الموت قبل ثلاثين سنة
- الادب بين كبر السن وكبر النص
- مشهد
- طفولة ليست بريئة
- محنة الاديب العراقي
- في الوادي
- شامات
- عباس فاضل...هل من يتذكره
- شئ عن الكويت
- في محطة قطار البصرة
- من سنوات القهر
- صناديق الحكايات قراءة في رواية ( نور خضر خان) للروائي والقاص ...
- صناديق الحكايات قراءة في رواية ( نور خضر خان) للروائي والقاص ...
- حينما يتيه السرد قراءة في رواية مدينة الصور للؤي حمزة عباس
- شئ عن اللغة/ بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية
- لماذا علينا أن نقرأ لعزيز الشعباني؟ قراءة غير متكاملة في الم ...
- ليست رواية بل مسودة رواية
- المحجر لمحمد خضير / كتاب قصصي بلا قصص
- قراءة في رواية ( اوتو ) لخلدون السراي
- الشعر النهودي


المزيد.....




- فنانة إسرائيلية من أصول إيرانية تعلق على الاحتجاجات في إيران ...
- فنانة إسرائيلية من أصول إيرانية تعلق على الاحتجاجات في إيران ...
- انطلاق معرض فان جوخ 2 أكتوبر إلى 22 يناير 2023
- بيت المغترب اللبناني في مدينة البترون يحتضن مهرجان الثقافة ا ...
- عن المخيم والوطن والحب.. -حكاية جدار- رواية إنسانية لأسير في ...
- فيل كولينز وفرقة جينيسيس: صفقة بقيمة 300 مليون دولار لشراء ح ...
- لماذا تصل الأفلام المصرية القصيرة فقط إلى العالمية؟
- الحرب الروسية على أوكرانيا تلقي بظلالها على موسم جوائز نوبل ...
- تشريح الموت في -احتضار الفَرَس-.. خليل صويلح: لا رفاهية لمن ...
- :نص(وادى القمر)الشاعر ابواليزيد الكيلانى*جيفارا*.مصر .


المزيد.....

- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ
- مسرحية ليلة إختفاء الحاكم بأمر الله / السيد حافظ
- مسرحية ليلة إختفاء فرعون موسى / السيد حافظ
- لا أفتح بابي إلّا للمطر / أندري بريتون- ترجمة: مبارك وساط
- مسرحية "سيمفونية المواقف" / السيد حافظ
- مسرحية " قمر النيل عاشق " / السيد حافظ
- مسرحية "ليلة إختفاء أخناتون" / السيد حافظ
- مسرحية " بوابة الميناء / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رياض قاسم حسن العلي - نساء حكاياتي