أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء هادي الحطاب - ما بعد تشرين














المزيد.....

ما بعد تشرين


علاء هادي الحطاب

الحوار المتمدن-العدد: 6730 - 2020 / 11 / 12 - 14:05
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نستطيع الجزم الى حد ما ان السلوك السياسي ما بعد 25 تشرين الاول عام 2019 يختلف بعض الشيء عنه اليوم بعد مرور عام كامل على انطلاق التظاهرات وما رافقها من احداث وتضحيات ودماء وقرارات غيرت من اداء الطبقة السياسية سواء في جانبها داخل السلطة او خارجها من خلال اداء تلك الاحزاب السياسية.
نعم لم يصل المتظاهرون بعد الى سقف طموحهم وهنا نتحدث عن سقف الطموح الواقعي، لكن التظاهرات في طبيعتها تكون مقدمة واداة ضغط لفعل اكبر منها على المستوى الاجرائي سواء السياسي او الاقتصادي او الاجتماعي اي الازمة و المشكلة التي اوجدت التظاهرات، فالتظاهرات ليس مطلبا بذاتها بل هي فعل لمطلب او مطالب متعددة، وكانت تظاهرات تشرين ولا تزال ضاغطاً مهماً على الطبقة السياسية في اصلاح النظام من داخله لا من خلال انقلاب عسكري او ثورة شعبية او احتلال خارجي، اذ ان اصلاح النظام من داخله وان استلزم وقتا اطول، لكنه اقل كلفة من بقية وسائل تغيير النظام.
تظاهرات تشرين جعلت الطبقة السياسية تفكر بشكل مختلف عما كانت عليه قبل هذا التاريخ وجعلتها تدرك تماما ان الجماهير اكثر وعيا من السابق في ما يخص تقييمها لاداء تلك الطبقة السياسية ولا مجال للمسوغات الطائفية والعرقية والاثنية شفيعا لسوء الاداء السياسي، كما حركت المياه الراكدة داخل الاحزاب والتيارات السياسية في طبيعة فهمها لحاجات الناس التي لم تحتمل التأجيل او التسويف اكثر من هذا، اذ بات وجودهم على المحك تبعا لادائهم لا طوائفهم ودياناتهم وقومياتهم وغيرها من اسباب وجودهم التي اعتادوا عليها في السنوات السابقة.
نعم لا نغالي كثيرا في ان تظاهرات تشرين حققت كل ما كانت تسعى اليه فلا يوجد حراك شعبي يحقق كل سقف طموحاته اذ ان طموحات المتظاهرين مختلفة ومتفاوتة وبعضها لا تحده حدود المنطق والعقل والواقع، وهذه حالة طبيعية، لكن استمرار “ فكرة التظاهر” في سبيل نيل الحقوق من دون اللجوء الى وسائل عنف اخرى مؤشر على حضارية الامة التي تنشد التغيير او الاصلاح ورقي تفكير ابنائها في فهم واقعهم وشعورهم بمسؤولية “ المواطنة “ ازاء بلدهم.
نعم لم تكن تظاهرات تشرين خالية من الاخطاء ولا تزال، لكن وجود اخطاء وتدخلات ومصالح في كل فعل جماهيري خال من القيادة امر طبيعي في اطاره كفعل جماهيري عفوي غير مخطط بشكل مدروس من خلال قيادة واضحة المعالم.
الواضح ان تعاطي الطبقة السياسية مع جمهورها وغير جمهورها وادائها اختلف ما بعد تشرين وان لم يكن ذلك التغيير بمستوى طموح المتظاهرين، لكنه يبقى خطوة مهمة في تمثيل “ سيادة الشعب “ الداخلية وحاكميته الفعلية التي توجد كل فعل سياسي مهمته تأدية وظائف السلطة السياسية .






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تعزيز العلاقات
- وحوشٌ لا بشر
- تشرين
- المركز والاقليم
- المبكرة
- أطروحات أخرى لتغيير النظام
- الثورة والتفاوض في تغيير النظام
- النظام يغيّر نفسه 1
- السلوك العدواني
- المُستقبل السلبي
- حوار في الحوار
- جهلٌ يجب إيقافه
- 750 الف فرصة عمل
- مصلحتنا والجوار
- تحديات لا تحتمل الترحيل
- كورونا... اشاعة الجهل
- ترحيل الأزمات
- الفتك بالصناعة العراقية
- جيوبوليتيك العراق
- كورونا.. اختبار لإنسانيتنا


المزيد.....




- الأسد: بعد هزيمة واشنطن في أفغانستان سيكون هناك حروب جديدة و ...
- مصر.. السيسي يفاجئ على الهواء مباشرة طفلا حافظا للقرآن وهذا ...
- كندا.. سقوط أكثر من 100 حاوية من سفينة شحن تعرضت للحريق - في ...
- حميميم: المسلحون نفذوا 10 هجمات في إدلب شمال سوريا
- أبو الغيط : هناك تلاعب من الدول الرئيسية بمجلس الأمن بشأن سد ...
- بينها تعديلات قوانين العقوبات والإرهاب.. تعرف على جلسات البر ...
- فاقت التوقعات.. تأثيرات كورونا على سوق العم
- لمواجهة ظروف الحياة الصعبة.. نساء عربيات يخضن تجارب عمل جديد ...
- اثنان من سكان موسكو يحصلان على شقتين مقابل التطعيم ضد كورون ...
- بوتين يحذر.. شرق آسيا يواجه خطر سباق تسلح


المزيد.....

- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء
- الحب وجود والوجود معرفة / ريبر هبون
- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه
- جريدة طريق الثورة، العدد 41، جويلية-اوت 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 42، سبتمبر-أكتوبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 43، نوفمبر-ديسمبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 44، ديسمبر17-جانفي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 45، فيفري-مارس 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء هادي الحطاب - ما بعد تشرين