أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء هادي الحطاب - كورونا.. اختبار لإنسانيتنا














المزيد.....

كورونا.. اختبار لإنسانيتنا


علاء هادي الحطاب

الحوار المتمدن-العدد: 6562 - 2020 / 5 / 12 - 19:06
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لا يوجد ما يشغل بال "العالم" وتفكيره وجهده وانشطته وفعالياته سوى تداعيات فايروس كورونا المستجد، وكيف عطل هذا الذي لا يرى بالعين المجردة كل العالم.. نعم كل العالم وأوقفه على "تك رجل"، فلا رياضة ولا صناعة ولا سياحة ولا حتى حروب بوجوده.
ما يشغل العالم اليوم ليس الخلاص منه نهائيا، بل كيف يمكن الوقاية منه حاليا ومنع سرعة انتشاره وتقليل الخسائر والاضرار، لذا فلا خيار لكل الدول، سواء تلك التي تفاقم فيها انتشار هذا الفايروس او تلك التي تنتظر تفاقمه، سوى حظر الخروج من المنازل والحجر المنزلي ومنع وتقييد حركة الناس واختلاطهم قدر الإمكان وبالنتيجة لتقليل مسببات انتقال وانتشار هذا الفايروس، ومن الطبيعي أن تكون لهذا الحظر سلبياته الكثيرة كما له إيجابية "خفض انتقال العدوى" ومن اهم هذه السلبيات، لا سيما في البلدان الفقيرة او متوسطة المعيشة هو ارتفاع أسعار حاجيات الانسان اليومية الضرورية من مأكل ومشرب ودواء وغيرها لصعوبة وصولها الى ايدي الناس وصعوبة وصول الناس اليها بسبب هذا الحظر، وهنا يكمن الاختبار الحقيقي لبائعي هذه الحاجيات بين ان يستغلوا حاجة الناس المستمرة وشح وجود هذه المواد بالأسواق بسبب الحظر وبالتالي يرفعون هذه الأسعار اضعافا مضاعفة، وبين ان يستغلوا هذا الظرف العصيب لزيادة التراحم والتكافل الاجتماعي بيننا كأبناء وطن واحد ومدينة واحدة بل وأبناء "هم وخطر " واحد يحدق بنا جميعا، فلا ديننا الإسلامي الذي ننتمي اليه يبيح لنا استغلال حاجة الناس ورفع أسعارها في ظرف شحها، بل يمقت ذلك اشد المقت، ولا تربيتنا العشائرية والبيئية تبيح لنا استغلال الفقير في هكذا ظرف، فنحن ندعي اننا "أبناء الغيرة والنخوة " ولا إنسانيتنا تبيح لنا هذا، فلسنا نعيش في غابة يكون البقاء فيها للأقوى، بل حتى بعض الحيوانات تتعاون في ما بينها اذا داهمها خطر محدق.
لذا فان رفع أسعار المواد الغذائية في هذا الظرف هو "إرهاب للفقراء" الذين لا يملكون سوى قوت يومهم، نعم ظهرت لدينا مبادرات اكثر من رائعة تقضي بتوفير بعض الأغذية للفقراء والمحتاجين وهذه يجب تسليط الضوء عليها والاشادة بها، وبالمقابل ظهر لدينا عدد ليس بالقليل من ضعاف النفوس الذي استغل حاجة الناس ورفع أسعار الأغذية والخضراوات وهؤلاء النفر يجب ان نعزلهم وننبذهم اجتماعيا ان لم يستطع القانون محاسبتهم او لم تحاسبهم ضمائرهم وانسانيتهم، علينا كمجتمع ان نشخص هؤلاء ونكتب عنهم ونلفظهم و"نحجر" التواصل معهم، فمتى ما رُفض الانسان اجتماعيا عندها سيعرف ما اقترفه من "عظيم الذنب"، لا سيما في مجتمع كمجتمعنا تحركه الأعراف والتقاليد والوجاهة والمكانة بين الناس.
نحن اليوم كعراقيين في اختبار حقيقي لإنسانيتنا امام الله والقانون والمجتمع وانفسنا في ان نعبر جميعا هذه المحنة بتكافل بعضنا بعضا او باستغلال بعضنا بعضا.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إيجابيات في زمن الأزمة
- صحّتنا على المحك
- لا لقتل أنفسنا بأيدينا
- كورونا .. وصم اجتماعي
- حوارات الازمة
- لجنة – خلية أزمة
- الثقة المفقودة
- كورونا الاشاعة
- أهملنا مجتمعنا
- إعادة تأهيل المجتمع
- سياسة مكافحة المخدرات في العراق
- ماهي الجرائم التي يتعرض لها المال العام؟
- طروحات القوى المعاصرة من القوى الخشنة والناعمة والذكية
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ...
- اطروحة الدبلوماسية الموازية -البارادبلوماسي- Paradiplomacy
- لماذا يكذب القادة والزعماء ؟
- كان يوم في بلادي
- مفخخات خارج نطاق الخدمة!!! ...


المزيد.....




- الرئيس الصيني: بكين سترسل مليار جرعة من لقاحات كورونا إلى إف ...
- أردوغان يعتزم زيارة الإمارات في فبراير ويريد تحسين العلاقات ...
- الإمارات العربية المتحدة تخفف قوانين العقوبات المتعلقة بحيا ...
- اكتشاف خلايا في عضلة القلب لم تكن معروفة من قبل
- علماء: -الاستعداد الوراثي- يحدد مدى خطورة الإصابة بـ كورونا ...
- الطلاب العسكريون الروس يبتكرون روبوتا للتجسس على شكل حجر
- مصر.. مذيعة مشهورة تعلق بعد تعرضها لأزمة صحية على الهواء
- -سانا-: مقتل مواطن بوحشية من قبل جنود أتراك في ريف الحسكة
- أستراليا.. قرار جديد بخصوص الحدود بعد مخاوف مرتبطة بمتحور -أ ...
- روسيا ترسل أسلحة تظهر لأول مرة في مصر


المزيد.....

- ضحايا ديكتاتورية صدام حسين / صباح يوسف ابراهيم
- حزب العمال الشيوعى المصرى ومسألة الحب الحر * / سعيد العليمى
- ملخص تنفيذي لدراسة -واقع الحماية الاجتماعية للعمال أثر الانه ... / سعيد عيسى
- إعادة إنتاج الهياكل والنُّظُم الاجتماعية في لبنان، من الماضي ... / حنين نزال
- خيار واحد لا غير: زوال النظام الرأسمالي أو زوال البشرية / صالح محمود
- جريدة طريق الثورة، العدد 49، نوفمبر-ديسمبر2018 / حزب الكادحين
- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء
- الحب وجود والوجود معرفة / ريبر هبون
- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء هادي الحطاب - كورونا.. اختبار لإنسانيتنا