أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد عبد الكريم يوسف - سأبوح لك بسر كبير ، لوي أراغون














المزيد.....

سأبوح لك بسر كبير ، لوي أراغون


محمد عبد الكريم يوسف
مدرب ومترجم وباحث

(Mohammad Abdul-karem Yousef)


الحوار المتمدن-العدد: 7354 - 2022 / 8 / 28 - 02:04
المحور: الادب والفن
    




شيء مما كتبه لوي أراغون - المجنون.....
ترجمة محمد عبد الكريم يوسف
مهداة إلى السوسنة التي تحبه ...كثيرا .....كثيرا

سأبوح لَكِ بسر كبير
الزمن أَنْتِ
الزمن اِمْرَأَةٌ
تحتاج الغزل
وأن نجلس
عند قدميها كفستان
أو مثل جديلة شعر
طويلة لا تنتهي
نمشطها،
أو كمرٱة
يضبها النفس ويجلوها
الزمن هو أنت الغافية
عند الفجر حين أصحو

الزمن أَنْتِ
خنجر يخترق حنجرتي
يمزقها
واعجبي ألا أصف الزمن الساكن
الذي لا يمر أبدا
الزمن الساكن المتوقف عن الجريان
كالدّم في العروق الزرقاء
الزمن الساكن أسوأ بكثير من الغليل العطش
ومن ظمأ العين الحرّى
حين تخطربن في الغرفة
أعرف أنه لا ينبغي لي وقف السعادة
الزمن الساكن أسوأ جدا
من أن أشعر بك غريبة بعيدة
شاردة كسيرة الخاطر
في عصر ٱخر.
كم هي ثقيلة الكلمات!
ويحي!
الأمر كذلك يا حبي خلف اللذة البعيدة المنال
اليوم!
أنت تنبضين في صدغي
وإن لم تتنفسي اختنقت
وعلى جلدي مشت قدماك ووقعت

سأبوح لك بسر كبير
كل كلمة في شفتي مسكينة
تستجدي بمهانة ما يدنأ تحت نظرك
أقول مرارا
إني أحبك
فقد يغيب الوضوح بما يكفي
لجملة تعلقينها في عنقك.
لا تنزعجي من لهجتي الدارجة
الماء العادي يحدث صوتا مزعجا عند سكبه في النار

سأبوح لك بسر كبير
فأنا لا أعرف التحدث عن الزمن الذي يشبهك
لا أعرف التحدث عنك
وأنا مثل المنتظرين على رصيف المحطة طويلا
ألوّح بيدي بعد انطلاق القطارات
ليتوقف معصمي من ثقل الدموع الجديدة.

سأبوح لك بسر كبير
أنا خائف منك
خائف ممن يرافقك عند المساء إلى النوافذ
خائف من الحركات التي تقومين بها
خائف من الكلمات التي لا تقال
خائف من الزمن السريع والبطيء
خائف منك.

سأبوح لك بسر كبير
قفّلي الأبواب
لأن يموت المرء أسهل له من أن يحب
وأنا أجاهد نفسي لأن أعيش
يا حبي

***
النص الأصلي

Je vais te -dir-e un grand secret Le temps c est toi
Le temps est femme Il a
Besoin qu on le courtise et qu on s asseye
A ses pieds le temps comme une robe à défaire
Le temps comme une chevelure sans fin
Peignée
Un miroir que le souffle embue et désembue
Le temps c est toi qui dors à l aube où je m éveille

C est toi comme un couteau traversant mon gosier
Oh que ne puis-je -dir-e ce tourment du temps qui ne passe point
Ce tourment du temps arrêté comme le sang dans les vaisseaux bleus
Et c est bien pire que le désir interminablement non satisfait
Que cette soif de l oeil quand tu marches dans la pièce
Et je sais qu il ne faut pas rompre l enchantement
Bien pire que de te sentir étrangère
Fuyante
La tête ailleurs et le coeur dans un autre siècle déjà
Mon Dieu que les mots sont lourds Il s agit bien de cela
Mon amour au-delà du plaisir mon amour hors de portée aujourd hui de l atteinte
Toi qui bats à ma tempe horloge
Et si tu ne respires pas j étouffe
Et sur ma chair hésite et se pose ton pas

Je vais te -dir-e un grand secret Toute parole
A ma lèvre est une pauvresse qui mendie
Une misère pour tes mains une chose qui noircit sous ton regard
Et c est pourquoi je dis si souvent que je t aime
Faute d un cristal assez clair d une phrase que tu mettrais à ton cou
Ne t offense pas de mon parler vulgaire Il est
L eau simple qui fait ce bruit désagréable dans le feu

Je vais te -dir-e un grand secret Je ne sais pas
Parler du temps qui te ressemble
Je ne sais parler de toi je fais semblant
Comme ceux très longtemps sur le quai d une gare
Qui agitent la main après que les trains sont partis
Et le poignet s éteint du poids nouveau des larmes

Je vais te -dir-e un grand secret J ai peur de toi
Peur de ce qui t accompagne au soir vers les fenêtres
Des gestes que tu fais des mots qu on ne dit pas
J ai peur du temps rapide et lent j ai peur de toi
Je vais te -dir-e un grand secret Ferme les portes
Il est plus facile de mourir que d aimer
C est pourquoi je me donne le mal de vivre
Mon amour



#محمد_عبد_الكريم_يوسف (هاشتاغ)       Mohammad_Abdul-karem_Yousef#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كيف نفهم العرب الجزء العاشر
- رجل أحلامي، لوسي ذو
- كفاك َ دمعاً ونحيباً،جون كيتس
- كيف نفهم العرب الجزء التاسع
- لست كاملة ،كارمن غونزاليز
- كيف نفهم العرب الجزء الثامن
- كيف نفهم العرب الجزء السابع
- خلايا السرطان ، هارولد بنتر
- زهرة الهينو
- كيف نفهم العرب الجزء السادس
- خلايا السرطان
- كيف نفهم العرب الجزء الخامس
- كيف نفهم العرب (الجزء 4)
- أحن إلى خبز أمي
- أمي
- كيف نفهم العرب / الجزء2/
- كيف نفهم العرب (ج 3)
- فنجان قهوة... وفتنة أنثى ..
- كيف نفهم العرب ، مارغريت ك (عمر) نيديل
- هي والفجر وأنا


المزيد.....




- بيتر كناب؛ الحرية خلف تموضع الجسد
- شاهد: عودة مهرجان الموسيقى الإلكترونية الأكثر برودة في العال ...
- -شكلي هبعت أجيب المأذون-.. شاهد رد فعل فنان مصري على حديث يا ...
- موسيقى الاحد:في مئوية الملا عثمان الموصلي
- بيت المدى يستذكر الفنان الهزلي المنسي لقلق زاده
- كاريكاتير العدد 5357
- مصر.. مصدر مطلع يحسم الجدل حول -قبة الأربعين- وأحقية ترميمها ...
- بالذكاء الاصطناعي.. طريقة من -غوغل- تحول النصوص إلى موسيقى
- سارة درويش تطلق روايتها الجديدة -باب أخضر للهاوية-
- وزيرا الثقافة الأردني والطاقة النيجيري في زيارة للقومي للحضا ...


المزيد.....

- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(ج) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(أ) / ياسر جابر الجمَّال
- يُوسُفِيّاتُ سَعْد الشّلَاه بَيْنَ الأدَبِ وَالأنثرُوبُولوجْ ... / أسماء غريب
- المرأة في الشعر السكندري في النصف الثاني من القرن العشرين / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد عبد الكريم يوسف - سأبوح لك بسر كبير ، لوي أراغون