أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد عبد الكريم يوسف - هي والفجر وأنا














المزيد.....

هي والفجر وأنا


محمد عبد الكريم يوسف
مدرب ومترجم وباحث

(Mohammad Abdul-karem Yousef)


الحوار المتمدن-العدد: 7343 - 2022 / 8 / 17 - 02:36
المحور: الادب والفن
    


عمر علوي ناسنا

ترجمة محمد عبد الكريم يوسف
Translated by Mohammad Yousef

ياأيها الفجر
ياأيها النهر
ياأيها البحر
فقلبي متعب

الريح قد
خرت على سفح الذرى
والنجم الذي كان ملء يدي
ماعاد في قربي يرغب

لاتستفق إني هنا
ملقى على سفح الزمان
ليس للذكرى قلب لتفتحه
ولا لبحر الشوق شطآن

فاقعد
ياأيها الفجر
خلف جفن الليل وحدك

ماتت في احتقان الوعد صورتها
ماعاد لليوم غد
ولاعدت أصدق ياأيها الفجر وعدك

فاقعد خلف جفن الليل وحدك

إن ضقت منها النوى
فذرني
إنني لاأملك ياأيهالفجر صبرك

Do not wake up,
Oh dawn,
Oh River,
Oh Sea,
For lo! My heart is weary...!
The wind swoops down
On the soil’s peak,
And the star that used to fill my hand,
Is no longer anxious to be near my side.
Do not wake up, for I am here,
Cast away on the time’s peak
Memory has no heart to open
Nor has the sea of eagerness shores.
Oh Dawn, sit down
Behind the eyelashes of the night
Alone...
The picture of the swelling promise
Died within me.
Today has no more tomorrows,
Nor do I believe, oh Dawn, in your promises...!
Thus sit down alone behind the eyelash of the night,
If leaving gets you upset,
Then let me be.
For I do not have your patience,
Oh Dawn...!



#محمد_عبد_الكريم_يوسف (هاشتاغ)       Mohammad_Abdul-karem_Yousef#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سحر الابتسامة
- اللمس ! لغة الجسد السرية
- ذبحة صدرية
- لك وحدك
- الوعي الجسدي ؟ ما هو؟
- دمشق، مارك توين
- مسيرة النساء
- شحرور بعينين زرقاوين ، موهان رانا
- التاريخ المجنون لحرب طروادة
- موعد هاملت الغرامي
- أتى وبيده وردة حمراء
- إذا نطق الحجر
- أنا العقرب
- سيدة الحب، بول إيلوار
- ما تراه بلسما يراه غيرك علقما
- الظلام
- منحني قوس عينيك
- مقطع من قصة حب ، للكاتب ايرك سيغال
- بشكل أو بأخر
- مقياس الألم


المزيد.....




- الشارقة: التوقيع على ميثاق «العواصم العالمية للكتاب»
- المعرفة والسلطة.. المؤرخ الفرنسي هنري لورنس ينتقد إدوارد سعي ...
- حمى البحر -الحيفاوي- يمثل فلسطين في الأوسكار 2023
- 15 عملا تتنافس على جوائز مهرجان الأردن الدولي للأفلام
- نتفليكس: لماذا أغضب فيلم -أثينا- الفرنسيين من أصول مغاربية؟ ...
- وزيرة الثقافة تُشارك في المنتدى الدولي للاتصال الحكومي بالإم ...
- وفاة فنان يمني بحادث أليم في نيويورك بأمريكا
- وزير الخارجية اليمني هشام شرف عبدالله يلتقي الممثل الأممي ها ...
- خلال حفل إطلاق فيلم -الهيبة- بلبنان.. تيم حسن يطلب المساعدة ...
- مؤسس -بينك فلويد- ينفي إلغاء حفله في بولندا على خلفية تأييده ...


المزيد.....

- لا أفتح بابي إلّا للمطر / أندري بريتون- ترجمة: مبارك وساط
- مسرحية "سيمفونية المواقف" / السيد حافظ
- مسرحية " قمر النيل عاشق " / السيد حافظ
- مسرحية "ليلة إختفاء أخناتون" / السيد حافظ
- مسرحية " بوابة الميناء / السيد حافظ
- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد عبد الكريم يوسف - هي والفجر وأنا