أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - المواجهة الاهم للنظام الايراني














المزيد.....

المواجهة الاهم للنظام الايراني


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7315 - 2022 / 7 / 20 - 14:33
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عندما يبادر النظام الايراني بفرض عقوبات على 61 شخصية سياسية أمريکية بمن فيهم وزير الخارجية السابق مايك بومبيو، لدعمهم جماعة معارضة إيرانية، في حين أن المفاوضات لإحياء الاتفاق النووي لعام 2015 ما زالت متوقفة منذ أشهر. فإنه يسعى من خلال ذلك للإيحاء بأنه متماسك وقوي ويمکنه رد الصاع صاعين لمن يقف ضده، ولکن وفي نفس الوقت يسعى أيضا الى إرسال رسائل ذات معنى لکل من يبادر للقيام بنشاط من هذا النوع وحتى إن رد المتحدث بإسم وزارة الخارجية الأمريكية يوم السبت الماضي قد أخذ هذا الامر على محمل التهديد عندما قال بأن:" الولايات المتحدة ستحمي مواطنيها وتدافع عنهم" وأضاف:" وهذا يشمل أولئك الذين يخدمون الولايات المتحدة حاليا وأولئك الذين خدموا في الماضي. نحن متحدون في تصميمنا ضد التهديدات والاستفزازات وسنعمل مع حلفائنا وشركائنا لردع أي هجوم من جانب إيران والرد عليه".
التصرف الايراني هذا يأتي قبل أيام قليلة من إنعقاد"التجمع السنوي العام للتضامن مع نضال الشعب الايراني من أجل الحرية" وذلك في يومي 23 و24 من السهر الجاري، حيث تٶکد معظم المٶشرات الى إنه سيکون مٶتمرا نوعيا خصوصا بعد أن أصدرت كثر من 100 لجنة برلمانية من أصدقاء إيران حرة، والمنظمات والاتحادات والنقابات والجمعيات، والشخصيات السياسية والقانونية والدينية البارزة من قارات العالم الـ 5 بيانا أعربت فيه عن تضامنها مع مؤتمر إيران حرة العالمي لعام 2022.
النظام الايراني الذي سعى لعدة أعوام لتجاهل هذه التجمعات السنوية والإيحاء بأنها لاتهمه ولکن وبعد إتساع الحضور الدولي والاقليمي في هذه التجمعات فإنه قد غير موقف وبادر الى المبادرة من أجل التحرك ضدها من خلال اسلوبين متباينين، الاول؛ القيام بنشاط مخابراتي ضدها کما حدث مع المخطط الارهابي الذي قاده أسدالله أسدي، السکرتير الثالث في السفارة الايرانية بالنمسا من أجل تفجير التجمع العام للعام 2018، والذي تم إعتقاله والمجموعة التي کان يقودها ومحاکمتهم وإدانتم أمام محکمة بلجيکية.
الاسلوب الثاني عبر القنوات السياسية والدبلوماسية نظير إتصال الرئيس الايراني السابق روحاني بالرئيس ماکرون والطلب منه بعد السماح بإقامة هذا التجمع وکذلك إستدعاء وزارة الخارجية لسفراء دول حضر ممثلون عنها في تلك التجمعات وحتى إرسال رسائل إحتجاج الى بلدان نظير مصر وغيرها على حضور ممثلەم عنهم الى تلك التجمعات.
المواجهة التي يخوضها النظام الايراني ضد أعدائه وخصومه وعلى عدة جبهات ليست أي منها مهمة بالنسبة له کما هو الحال مع مواجهة هذه التجمعات التي تحرك الموقفين الداخلي والدولي وتٶلبهما ضد هذا النظام، خصوصا بعد أن إعترف ابراهيم رئيسي في 27 من يونيو/حزيران 2022، في التلفزيون قائلا:" ترون بصمات مجاهدي خلق في كل فتنة شهدتها البلاد في هذه السنوات الـ 40"!



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- زيارة بايدن والعقدة الاساسية لبلدان المنطقة
- والحبل لازال على الجرار
- مشکلة دولية أخرى للنظام الايراني
- لو لم نعدم لما نجا النظام
- المطالب الاضافية لطهران
- إيران..الشعب في وادي والنظام في وادي آخر
- الاعدامات في إيران کوسيلة لنشر الخوف
- عندما تفشل المرونة ويخفق التساهل
- مفاوضات في المريخ مع النظام الايراني
- الکرة کانت ولازالت في الملعب الايراني
- مٶشرات غير عادية من إيران
- کان ولازال وسيبقى مصدرا لعدم الاستقرار
- ليست محنة رئيسي لوحده!
- دعوة تفتقد المصداقية والجدية
- ليس موقفا ووضعا غامضا
- الى متى الجزرة والعصا مع طهران؟
- القمع الذي لاينتهي في إيران
- خيبة طهران
- العقوبات القرووسطائية مستمرة في إيران
- ماکنة الاعدام المتميزة


المزيد.....




- أكاديمية إيرانية من المنفى تتحدث لـCNN عن اختلاف مظاهرات مهس ...
- أكاديمية إيرانية من المنفى تتحدث لـCNN عن اختلاف مظاهرات مهس ...
- الإيراني الأمريكي محمد باقر نمازي يصل مسقط قادما من طهران بع ...
- مقتل شخصين جراء تحطم طائرة عسكرية في مطار -غاو- شمال مالي
- العام الدراسي: انتقادات -لعدم استعداد- مدارس في مصر لعودة ال ...
- برلين تنتقد واشنطن ودول صديقة على بيع الغاز بـ-أسعار خيالية- ...
- أنقرة تستدعي السفير السويدي على خلفية برنامج بالتلفزيون الحك ...
- السعودية.. ضبط محاولة تهريب كميات ضخمة من المخدرات والكشف عن ...
- قمة إسبانية-ألمانية لبحث أزمة الطاقة
- بوتين يأمر بنقل إدارة محطة زبوروجيه النووية إلى روسيا


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - المواجهة الاهم للنظام الايراني