أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - الاعدامات في إيران کوسيلة لنشر الخوف














المزيد.....

الاعدامات في إيران کوسيلة لنشر الخوف


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7299 - 2022 / 7 / 4 - 12:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الممارسات القمعية والاعتقالات التعسفية والتعذيب في السجون والاعدامات، لئن کان النظام الملکي السابق يلجأ إليها من أجل ضمان سيطرته على االاوضاع في البلاد، لکن نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية کما يبدو قد تفوق على سلفه کثيرا وضاعف من إهتمامه بتلك الاساليب حتى يمکن القول بأنه قد أصبح مهووسا بها وحتى إن 67 قرارا دوليا بإدانته في مجال إنتهاکات حقوق الانسان لم يتمکن من ردعه ووضع حد له بنهجه اللاإنساني هذا بل وحتى إنه يستخف بهذه القرارات والانکى من ذلك والمثير للسخرية الى أبعد حد إنه يزعم بأن حقوق الانسان مصانة في إيران أکثر من أي بلد آخر!
على مر أکثر من أربعة عقود، لم يحرص النظام على تلك الممارسات الاستبدادية فقط بل وحتى ضاعف منها بوتائر غير عادية وبشکل خاص في مجال الاعدامات، وقد وصل به هوسه وولعه بالاعدامات الى حد إنه لم يکتفي بتنفيذها خلف الابواب المغلقة فقط بل وحتى قام بتنفيذها في الاماکن العامة وأمام الملأ بحيث تعيد بأذهان الانسانية الى العصور الوسطى حيث کانت النظم الاستبدادية بتنفيذ الاعدامات أمام الملأ من أجل بث الرعب والخوف بين الناس، ويبدو إن نفس هذا النمط والاسلوب يجري الان العمل به في ظل نظام ولاية الفقيه الديني المتزمت في إيران.
ماقد ذکرته المنظمة غير الحكومية "حقوق الإنسان في إيران"، يوم الجمعة الماضي، من أن عدد الأشخاص الذين أعدموا في إيران ارتفع أكثر من الضعف في النصف الأول من عام 2022 مقارنة مع الفترة نفسها من 2021، موضحة أن الزيادة تهدف إلى نشر الخوف مع اندلاع احتجاجات في جميع أنحاء البلاد. وذکرت المنظمة في تقرير لها بهذا الشأن إنه بين الأول من يناير و30 يونيو 2022، أعدم 251 شخصا شنقا في إيران، مقابل 117 شخصا في الفترة نفسها من 2021. ومن دون شك فإن هذا التصعيد لفت أنظار الاوساط الحقوقية والسياسية في العالم ومن المفيد هنا الاشارة الى أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، کان قد أعرب في تقرير نشر في نهاية يونيو الماضي عن قلقه بشأن استمرار هذا الاتجاه التصاعدي في عمليات الإعدام في إيران.
الملفت للنظر إن النظام الايراني يقوم بتنفيذ الاعدامات حتى على حالات لاتتفق مع المعايير والنظم الدولية التي يتم رعايتها بهذا الصدد، حيث إن نائبة المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان ندى الناشف، التي کانت قد دانت عند تقديم التقرير الأخير لغوتيريش حول إيران في نهاية يونيو، فإنها لفتت الانظار الى إن النظام الايراني يصر على مواصلة "فرض عقوبة الإعدام على أفعال غير مدرجة بين أخطر الجرائم مما ينتهك المعايير الدولية لمحاكمة عادلة".



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عندما تفشل المرونة ويخفق التساهل
- مفاوضات في المريخ مع النظام الايراني
- الکرة کانت ولازالت في الملعب الايراني
- مٶشرات غير عادية من إيران
- کان ولازال وسيبقى مصدرا لعدم الاستقرار
- ليست محنة رئيسي لوحده!
- دعوة تفتقد المصداقية والجدية
- ليس موقفا ووضعا غامضا
- الى متى الجزرة والعصا مع طهران؟
- القمع الذي لاينتهي في إيران
- خيبة طهران
- العقوبات القرووسطائية مستمرة في إيران
- ماکنة الاعدام المتميزة
- 12 مليون سجين في إيران
- طهران تتلوى بين نار الاحتجاجات وإنهيار محادثات فيينا
- تهديد أشبه بالالتماس
- طهران في طريق بإتجاه واحد
- مستقبل الاحتجاجات الشعبية الايرانية
- بين مطرقة الاحتجاجات الشعبية وسندان العقوبات الدولية
- 51 شخصا بإنتظار الاعدام رجما حتى الموت في إيران


المزيد.....




- أكاديمية إيرانية من المنفى تتحدث لـCNN عن اختلاف مظاهرات مهس ...
- أكاديمية إيرانية من المنفى تتحدث لـCNN عن اختلاف مظاهرات مهس ...
- الإيراني الأمريكي محمد باقر نمازي يصل مسقط قادما من طهران بع ...
- مقتل شخصين جراء تحطم طائرة عسكرية في مطار -غاو- شمال مالي
- العام الدراسي: انتقادات -لعدم استعداد- مدارس في مصر لعودة ال ...
- برلين تنتقد واشنطن ودول صديقة على بيع الغاز بـ-أسعار خيالية- ...
- أنقرة تستدعي السفير السويدي على خلفية برنامج بالتلفزيون الحك ...
- السعودية.. ضبط محاولة تهريب كميات ضخمة من المخدرات والكشف عن ...
- قمة إسبانية-ألمانية لبحث أزمة الطاقة
- بوتين يأمر بنقل إدارة محطة زبوروجيه النووية إلى روسيا


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - الاعدامات في إيران کوسيلة لنشر الخوف