أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - سعاد عزيز - 12 مليون سجين في إيران














المزيد.....

12 مليون سجين في إيران


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7274 - 2022 / 6 / 9 - 10:38
المحور: حقوق الانسان
    


بعد أن أکدت منظمة العفو الدولية في تقريرها السنوي الاخير، بأن نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية قد بات في المرکز الاول عالميا من حيث تنفيذه لأحکام الاعدامات الى جانب إنه الاول أيضا في مجال إعدام الاحداث والقصر والاول أيضا في مجال معاداة المرأة وکراهيتها وإظطهادها والحط من مکانتها وإعتبارها وکرامتها الانسانية، فإن تسليط وسائل الاعلام الدولية ووکالت الانباء على المعلومات الجديدة والصادمة التي أعلنتها لجنة الأمن ومكافحة الإرهاب بالمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بتاريخ 23 مايو 2022، بخصوص السلطة القضائية للنظام الايراني وفضحه الإجراءات القمعية التي يمارسها، ولاسيما فيما يتعلق بأعداد السجناء في سجون هذا النظام.
المعلومات الجديدة التيتم الکشف عنها تظهر أن عدد السجناء والمعتقلين لدى السلطة القضائية للنظام الايراني وحدها في الفترة من 20 يونيو 1981 إلى 6 مايو 2022، قد بلغ أكثر من 12 مليونا، هذا علما بأنه لا تقتصر سجون النظام على السلطة القضائية فقط فبالإضافة لها هناك سجون ومراكز إعتقال لوزارة المخابرات والحرس وكافة أنواع وأقسام الأجهزة القمعية، وأعداد السجناء في هذه السجون رقم آخر لايزال مجهولا لحد الان!
بطبيعة الحال فإن دخول 12 مليونا للسجون في أي بلد يٶکد وبصورة قاطعة لايقبل النقاش والجدل على وجود أزمة سياسية واجتماعية واقتصادية عميقة في مجتمع ذلك البلد ضد النظام القائم، ومن المفيد أن نذکر على سبيل المثال وبحسب (WPB: World Prison Brief: Switzerland)، ن عدد السجناء في جمهورية سويسرا الاتحادية التي يبلغ عدد سكانها قرابة 9 ملايين نسمة قد تراوح في سنة 2021 من 6301 إلى 6316 سجينا 30 ٪ منهم فقط أي حوالي 1900 سجينا كانوا مواطنين سويسريين والباقي من الأجانب المقيمين في سويسرا، وبمعنى آخر فإن نسبة السجناء إلى عدد السكان في هذه الدولة هي شخصين فقط من كل عشرة آلاف شخص. في حين تراوح عدد السجناء الذين دخلوا السجن في نفس الفترة في ظل هذا النظام بين 437429 سجينا و 446924 سجينا!
المثير للسخرية هو إن هذا النظام وعوضا عن الاعتراف بأنه سياساته ونهجه هو السبب الاساسي الکامن خلف تردي الاوضاع ووراء هذا العدد من السجناء، فإن وزير المخابرات في الحکومة الايرانية يٶکد على مخاوفه من تفجر الأوضاع في المجتمع وانتشار الاحتجاجات قائلا: "العدو يركز حاليا على ثلاث قضايا ويراهن على احتجاجاتنا وظروفنا الاجتماعية ويحاول نشرها في موضوع المطالب والاحتجاجات والتجمعات والنقابات وما إلى ذلك من خلال تشكيل الشبكات والتنظيم"، والذي يثير السخرية أکثر إن هذا الوزير في حديثه هذا الذي جرى ي لقاء مع قائد القوات البرية لقوات الحرس الثوري ورئيس مقر قوة القدس الإرهابية والقادة العسكريين والأمنيين في قاعة الاجتماعات بمعسكر القوات البرية لقوات الحرس، وإختصر رفض وکراهية الشباب للنظام الايراني في قوله:"للأسف، إعلام العدو يتغلغل في نفوس شبابنا"!!



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- طهران تتلوى بين نار الاحتجاجات وإنهيار محادثات فيينا
- تهديد أشبه بالالتماس
- طهران في طريق بإتجاه واحد
- مستقبل الاحتجاجات الشعبية الايرانية
- بين مطرقة الاحتجاجات الشعبية وسندان العقوبات الدولية
- 51 شخصا بإنتظار الاعدام رجما حتى الموت في إيران
- إيران في صدارة الاعدامات في العالم
- منعطف أم زاوية القط والفأر
- نظرية المٶامرة لن تجد حلا للأزمة
- إنه حصاد مر لأربعة عقود
- بين نار الاحتجاجات ونار محادثات فيينا
- محنة رئيسي أم محنة النظام؟
- أکثر من عقدة أمام التوصل للإتفاق النووي
- کيف ستمنع واشنطن حصول إيران على القنبلة النووية؟
- من ذروة التفاٶل الى منتهى القنوط
- الجدية الحاسمة وليس بين بين
- نهائية محادثات فيينا
- محادثات أم جدل بيزنطي؟!
- الجبهة التي صارت طهران تتخوف منها کثيرا
- ليست قشة بل إنها طامة کبرى


المزيد.....




- ميرتس: هذا ما يجتذب الكثير من اللاجئين إلى ألمانيا!
- سفيرة إيران بالأمم المتحدة: حركة عدم الانحياز قلقة إزاء سوء ...
- عقب اعتقال محتجين على وفاة مهسا أميني.. مظاهرات مناهضة وأخرى ...
- هيئة الإعلام والاتصالات العراقية تؤكد دعم حرية التعبير في ال ...
- مبعوثة الأمم المتحدة الخاصة للعراق تحذر: الوضع في البلاد -مت ...
- بعثة روسيا لدى الأمم المتحدة: الغرب بات شريكا في جرائم الحرب ...
- مواجهات مع الاحتلال..اعتقال شابين وإصابة العشرات بمناطق مختل ...
- الأمم المتحدة: عدم تمديد الهدنة في اليمن مخيب للآمال
- اللاجئون السوريون في تركيا: ارتفاع نبرة -العنصرية- مع اقتراب ...
- فرنسا تدعو أذربيجان إلى إطلاق سراح الأسرى الأرمن


المزيد.....

- فلسفة حقوق الانسان بين الأصول التاريخية والأهمية المعاصرة / زهير الخويلدي
- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - سعاد عزيز - 12 مليون سجين في إيران