أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل ادناه
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=755193

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - الجبهة التي صارت طهران تتخوف منها کثيرا














المزيد.....

الجبهة التي صارت طهران تتخوف منها کثيرا


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7239 - 2022 / 5 / 5 - 15:00
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ليس هناك من خلاف بأن حالة الرفض وعدم الرضا عن النظام الايراني باتت تشمل معظم شرائح وطبقات المجتمع الايراني، لکن الذي يجب أن نأخذه بنظر الاعتبار والاهمية هو إن أکثر شريحتين باتتا تسببا قلقا وخوفا متزايدا لهذا النظام إنما هما شريحتا العمال والمعلمين، حيث إن أهم مايميزهما عن بقية الشرائح والطبقات هو إصرارهما على التمسك بحقوقهما وعدم التخلي عنه مهما حدث ولذلك فإن إستمرار النشاطات والتحرکات الاحتجاجية لهاتين الشريحتين وتوسع دائرتها وحتى إنها باتت تصبح بمثابة قدوة ومثل للشرائح الاخرى بحيث تثير فيها الحماس وتجعلها تبادر للخروج أيضا بتحرکات ونشاطات إحتجاجية ضد النظام.
بطبيعة الحال، فإننا وعندما نشير الى هاتين الشريحتين وإستمرار نشاطاتهما الاحتجاجية فإن ذلك لايعني بأنه ليس هناك من تأثير للشرائح الاجتماعية والمهنية الاخرى وبشکل خاص شريحة الطلبة التي کان لها على الدوام دورا بارزا لايستهان به وحتى إن المرشد الاعلى للنظام قد أعلن لأکثر من مرة عن عدم رضاه عن هذه الشريحة وبشکل خاص طلبة الجامعات ومن إنهم يحملون أفکارا مضادة للنظام، لکن وهنا بيت القصيد، فإن إحتججات الطلبة ليست کإحتجاجات العمال والمعلمين ليست المتواصلة فقط بل وحتى المتحدية للنظام ولاسيما بعد أن قام السلطات الامنية بمداهمة العناصر القيادية في هاتين الشريحتين وإعتقالهم وإقتيادهم الى جهات مجهولة.
بهذا السياق، فقد قامت قوات الامن الايرانية يوم السبت الماضي، بمداهمة منازل خمسة معلمين وأعضاء نقابة المعلمين في طهران واعتقلت أربعة منهم على الأقل، وقد أعلن أعلن المجلس التنسيقي لنقابات التربويين الإيرانيين، عن اعتقال نشطاء حركة التربويين، علي أكبر باغاني ورسول بداقي ومحمد حبيبي وجعفر إبراهيمي، مؤكدا أن عناصر من الشرطة داهمت منزل الناشط التربوي، شهرام حيدري، وصادروا معداته الإلكترونية، وتم استدعاء العشرات من المعلمين في مختلف أنحاء إيران، ونقل ثلاثة من المعتقلين إلى سجن إيفين سيء الصيت.
وتزامنا مع إحتجاجات المعلمين وإعتقال أربعة قياديين منهم، فقد اتسعت رقعة إضراب عمال النفط والبتروكيماويات والغاز في إيران حيث انضم عمال مشروع "IGC" إلى الإضراب اليوم في منطقة "دشت عباس" (دكة العباس) في منطقة موسيان جنوبي محافظة عيلام في جنوب غرب إيران. كما استمر إضراب عمال حقلي غاز "هما" و"شانول" في محافظة "فارس" والذي بدأ يوم الخميس الماضي حيث توقف عن العمل عدد من العمال والموظفين العاملين في الحقلين الواقعين بالقرب من مدينة "خنج" وأغلقوا الطريق المؤدية إلى الحقلين. ومن دون شك فإنه وفي ظل الاوضاع الاقتصادية المتأزمة والعزلة الدولية الخانقة وإستمرار العقوبات وتزايد الحديث عن إحتمال فشل وإنهيار محادثات فيينا، فإن هذه الاحتجاجات الشعبية وفي حال توسع دائرتها أکثر مما هي عليها الان، فإنها ستصبح کالجبهة التي من الممکن أن تنضم إليها کل الشرائح والطبقات الاجتماعية الاخرى وبشکل خاص الطلبة.



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ليست قشة بل إنها طامة کبرى
- قضية لصالح ملف إنتهاکات حقوق الانسان في إيران
- الشکوك التي لانهاية لها
- تبريرات طهران
- تفکيك الحرس الثوري وليس شطبه من قائمة الارهاب
- عندما تغدو المصيبة أعظم
- وشهد شاهد من أهلها!
- هل سيتم التوافق على کل شئ في فيينا؟
- حبل عبداللهيان القصير!
- هل ستتم الصفقة بهذا الشکل؟
- غرف إنتظار الموت
- الاصعب من الاتفاق مع طهران هو الثقة بها
- کرة تبحث عن ملعب!
- الشعب الايراني يريد التغيير السياسي
- المرشد الاعلى والرئيس
- نظام معاداة المرأة بإمتياز
- إنتهاکات حقوق الانسان في إيران..الجريمة المستمرة
- عن إزالة الحرس الثوري من قائمة المنظمات الارهابية
- عن القرارات الصعبة الامريکية
- إنتهاکات حقوق الانسان في إيران قصة جريمة ومأساة مستمرة


المزيد.....




- شاب سوري وزوجته المصرية يبحثان عن مأوى بين العواصم العربية
- صحيفة: بريطانيا ستنفق نحو 230 مليون جنيه على تجديد ترسانتها ...
- آخر تطورات العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا وأصداؤها /08 ...
- مقتل 3 فلسطينيين برصاص إسرائيلي خلال اقتحام جنين (فيديو)
- خطر إصابة محطة زابوروجية النووية مستمر
- البنتاغون: لم نكن على علم مسبق بتخطيط كييف لاستهداف أراض روس ...
- تحدث عن لقاء محمد بن سلمان والرئيس الصيني.. فيديو لمراسل من ...
- بمناسبة القمة السعودية الصينية بالرياض.. نشطاء يبرزون عبارة ...
- بريطانيا: العائلة المالكة في مرمى انتقادات الأمير هاري وزوجت ...
- بوتين يتحدث عن احتمالات لجوئه للنووي و10 قتلى في قصف روسي شر ...


المزيد.....

- أسرار الكلمات / محمد عبد الكريم يوسف
- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - الجبهة التي صارت طهران تتخوف منها کثيرا