أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=753806

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - وشهد شاهد من أهلها!














المزيد.....

وشهد شاهد من أهلها!


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7225 - 2022 / 4 / 21 - 15:08
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لايثير موضوع شطب الحرس الثوري من قائمة المنظمات الارهابية حفيظة على الصعيدين الاقليمي والدولي، بل وإنه أيضا يواجه رفضا من داخل إيران نفسها، وهذا الرفض يتعلق أکثر بالشعب الايراني الذي ينظر الى جهاز الحرس الثوري نظرة ريبة تتسم بالسخط والکراهية خصوصا وإنه يسيطر على جانب کبير من الاقتصاد الايراني لکن الذي صار معروفا عند الشعب الايراني إن هذا الجهاز يقوم بإستغلال مقدرات وإمکانيات الشعب الايراني والاقتصاد الايراني نفسه من أجل مصالحه ومنافعه الخاصة.
مع تزايد حدة الرفض من جانب مجلسي النواب والکونغرس الامريکيين لشطب الحرس الثوري من قائمة الارهاب ولاسيما وإن شطبه سيٶدي الى تزايد الاعمال والنشاطات الارهابية أکثر فأکثر، فإنه وتزامنا مع ذلك، فقد دعت فائزة رفسنجاني، ابنة الرئيس الإيراني الأسبق الراحل هاشمي رفسنجاني، الى إبقاء الحرس الثوري الإيراني في القائمة الأميركية للتنظيمات الإرهابية وذكرت "أن السبيل الوحيد لإعادة الحرس الثوري إلى ثكناته هو إبقاؤه على قائمة العقوبات" والذي لفت النظر أکثر إنها أضافت قائلة إن:" شطب الحرس الثوري من قائمة العقوبات الأميركية لا يخدم المصلحة الوطنية والمجتمع الإيراني"!
هذه التصريحات التي أطلقتها أبنة رفسنجاني، إنما جاءت لمعرفتها بمدى کراهية الشعب الايراني لجهاز الحرس الثوري ومطالبته ببقائه في قائمة المنظمات الارهابية، وخصوصا إن الشعب الايراني بشکل خاص يعلم بأنه جهاز إرهابي، ولاسيما بعد أن أشارت ضمنيا الى قيام الحرس الثوري بقصف أربيل بواسطة الصواريخ بقولها إن:" الحرس الثوري الإيراني يطلق صواريخ ويعلن مسؤوليته عنها، أي أنه يرتكب كل الخروقات ويتحمل المسؤولية رسميا"، والاهم من ذلك إنها أکدت وبشکل صريح بأن"ما يصيب المجتمع الإيراني من قبل الحرس الثوري هو سلبي ويجب إيقافه في مكان ما"، ومن دون شك فإن کلام رفسنجاني وکما أکدنا فيما أسلفنا من القول، إنما يأتي متناغما ومسايرا للرأي الشعبي الايراني العام الذي ينظر بريبة وسخط لهذا الجهاز ويراه متطفلا على الاقتصاد الايراني ومن إنه يلحق الضرر بالمصالح العليا للشعب وعليه أن لايقحم نفسه في مجالات تتسبب بالضرر للمصالح الوطنية.
التصريحات التي أدلت بها أبنة رفسنجاني، وبحکم موقعها وکونها أبنة واحد من أهم الاقطاب التي ساهمت ببقاء وإستمرار هذا النظام وحتى بإختيار خامنئي لمنصب الولي الفقيه، لايمکن أبدا إعتبارها مجرد تصريحات عادية يمکن المرور عليها مرور الکرام بل وحتى يمکن القول وبکل ثقة وإطمئنان من إنها بمثابة شهادة من جانب النظام نفسه بشأن الدور السلبي والطفيلي لجهاز الحرس الثوري!



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل سيتم التوافق على کل شئ في فيينا؟
- حبل عبداللهيان القصير!
- هل ستتم الصفقة بهذا الشکل؟
- غرف إنتظار الموت
- الاصعب من الاتفاق مع طهران هو الثقة بها
- کرة تبحث عن ملعب!
- الشعب الايراني يريد التغيير السياسي
- المرشد الاعلى والرئيس
- نظام معاداة المرأة بإمتياز
- إنتهاکات حقوق الانسان في إيران..الجريمة المستمرة
- عن إزالة الحرس الثوري من قائمة المنظمات الارهابية
- عن القرارات الصعبة الامريکية
- إنتهاکات حقوق الانسان في إيران قصة جريمة ومأساة مستمرة
- الهدوء الذي يسبق العاصفة
- حظوظ طهران أقل من قليلة
- استراتيجية إيران النهائية
- خامنئي وخيار التصعيد
- عن المطالبة بإخراج الحرس الثوري من قائمة الارهاب
- التهديدات الايرانية من الآخر
- المرأة الايرانية قوة التغيير بوجه التطرف والارهاب


المزيد.....




- بوتين يوقع قانونا لمنع تنظيم الاحتجاجات في عدد من الأماكن ال ...
- ناشطون إيرانيون يقللون من أهمية الإعلان عن إلغاء -شرطة الأخل ...
- حريق قرب مقر لمنظمة -مجاهدي خلق- في لندن
- البنتاغون جدد دعمه لكييف.. مسيرات أوكرانية تقصف أهدافا بالعم ...
- الولايات المتحدة.. التحقيق مع منظمات أوكرانية حاولت الحصول ع ...
- دمشق تطالب بإعادة النظر في مقاربة مجلس الأمن لملفها الكيميائ ...
- نائبة أمريكية تطالب بمراجعة الأموال التي تصرف لأوكرانيا
- بوريل: الضمانات لأوكرانيا أولا ولروسيا لاحقا
- البرهان ردا على حميدتي: إجراءات 25 أكتوبر كانت ضرورة ولم تكن ...
- بولتون يعلن استعداده لخوض الانتخابات الرئاسية الأمريكية


المزيد.....

- أسرار الكلمات / محمد عبد الكريم يوسف
- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - وشهد شاهد من أهلها!