أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - شيفتشينكو الشاعر الاوكراني الاكثر ايقاظا للروح الوطنية














المزيد.....

شيفتشينكو الشاعر الاوكراني الاكثر ايقاظا للروح الوطنية


كواكب الساعدي

الحوار المتمدن-العدد: 7179 - 2022 / 3 / 3 - 17:06
المحور: الادب والفن
    


شيفتشينكو الشاعر الاوكراني الاكثر ايقاظا للروح الوطنية
يارب اعطنا كفاف ايامنا
ودع الطغاة لنا
نعلمهم معنى البسالة
كواكب الساعدي
من الشعر الاوكراني المترجم للعربية
الشمس تغرب والجبال ظلام
والطير يصمت والحقول نيام
والناس قد خلعوا عناء نهارهم
لنفوسهم جذلى حواها منام
اما انا أرِقٌ وقلبي تائها
يسعى الى وطني كواه هيام
وتطير افكاري لربى اوكرانيا
في روضة فيحا يطيب مقام
ويحط قلبي تحت ظل وارف
انفك من اسري فيحل طلام
الشعر أيضاً يوثّق التاريخ بما فيه من حروب، وغزو، واحتلال، بل يوثق التاريخ بما فيه من خيانات، ومؤامرات، وغدر واوكرانيا في مخاض عسير يحل هذه السنه التاسع من اذار موعد الاحتفال بمولد الشاعر الرومانسي الاوكراني تتراس شيفتشينكو بنتاجه الادبي الذي جعله من اكثر الرموز الاكثر ايقاضاً للروح الوطنية ومن خلال مؤلفه كبزار
لن يبكي أحد في المشاعر 
فقط الريح في السماء 
ضربات على العشب 
فقط الندى المبكر 
سوف يقومون بتغطية الألواح 
يغسلهم. وفقط شروق الشمس 
Rokotala أوكرانيا 
دم طويل وطويل في السهوب 
نعم تدفقت للجلد 
قتال ليلا ونهارا ، قنابل يدوية 
الأرض تئن ، تنحني 
حزين ، مخيف العيش بالحرب
خاض شيفتشنكو العمل السياسي السري ضد سياسة القياصرة الروس واعتقل أكثر من مرة ونفي مجنّدا إلى منطقة أورينبورغ، وتم منعه من الكتابة والرسم. وتحفل أشعاره بالمشاعر الوطنية التي لا شك أنها كانت ملهمة للقوميين الأوكرانيين ودعاة الحرية والاستقلال. ويقول في قصيدته "الوصية":
عندما يدركني الموت 
ادفنوني وسط سهب فسيح
من سهوب أوكرانيا الحبيبة
…أدفنوني ثم هبّوا
وحطموا القيود
وبدماء الاعداء البغيضة
أرووا شجرة الحرية
توفي شيفتشنكو في سان بطرسبورغ عام 1861، حيث شيّعه جمهور من الأدباء والمفكرين الأوكرانيين والبولنديين والروس، ونقل رفاته إلى مدينة كانيف في أوكرانيا، وبعد مائتي عام على ميلاده وأكثر من 150 عاما على وفاته يحضر من جديد رمزا للقومية الأوكرانية في لحظة معبأة بأسئلة المصير.
كان عمري ثلاثة عشر عامًا

أنا أرعى الحملان خارج القرية

وسواء كانت الشمس مشرقة 

أو جلبت الرياح فقط 
لكن
الشمس لم تدفئ طويلا 
وأضاءت
الجنة 
تحولت القرية إلى اللون الأسود

سماء الله زرقاء 
شحب الوجه

نظرت ،
ولكن الحملان 
ليس خرافي 

نظرت إلى الأكواخ 
نعم ،
لا يوجد كوخ خاص بي 

لم يعطني الله شيئاً! 
وبكى وبكى 
قطرة فقطرة
ويعد شعر تاراس شيفتشنكو -خاصة ديوانه "كبزار"- أساسا للأدب الأوكراني المعاصر واللغة الأوكرانية الأدبية بشكل عام. وهناك قسم آخر من التراث الأدبي للشاعر -بما فيه من قصص ويوميات ورسائل- تم تألفيه باللغة الروسية.

***نبذة عن حياة الشاعر
ولد في قرية مورينتسي بمحافظة كييف لأب فلاح قن. تيتم صغيراً، وتعلم القراءة والكتابة على يد قندلفت قروي، وعمل خادماً منذ الطفولة في بيت سيده، الذي انتقل معه إلى سان بطرسبورغ في عام 1831. وتعلم هناك الرسم وتعرّف عدداً من الرسامين والأدباء الكبار الذين افتدوه بالمال وحرروه من ربقة القنانة. انتسب إلى أكاديمية الفنون في بطرسبورغ عام 1838، واستمرت دراسته حتى عام1844، زار في خلالها وطنه مرة واحدة. عزم على الإقامة الدائمة في أوكرانيا عام 184



#كواكب_الساعدي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- البحر وبعض تفاصيله
- الحب هو الود والحنية
- من كثر شوقي سبقت عمري
- ّكوة من قماش
- ثلاث ملاعق فضة
- حصاد
- زائر
- قطع غيار
- الشاعر الدونجوان قيس مجيد المولى
- أُغنيه
- وصفة للنسيان
- لا !! لستُ أنا
- عند خط تماس البحر
- الراديو ابو العين الساحرة
- أُحدثكم عن اورڤيوس
- أُحدثكم عن اورفيوس
- على أرصفةِ أيلول
- يوم توقف الزمن
- سأتبع أثرك
- أشتغاثة


المزيد.....




- اصدارات حديثة...
- -صبرا- والترويج للموساد الإسرائيلي.. أنسنة الاحتلال الثقافي ...
- محام: “أمن الدولة” تجدد حبس الفنان التشكيلي أمير عبد الغني 1 ...
- المرشح جزء من القصة أو راوٍ لها.. أفلام قصيرة في حملات مرشحي ...
- فرنسا: اتهام نتفليكس بالإساءة إلى الجالية المغاربية بعد عرض ...
- الكرملين: الرواية بأن روسيا تقف وراء أضرار -السيل الشمالي- غ ...
- الرئاسة الفلسطينية: إسرائيل تستخف بحياة أبناء الشعب الفلسطين ...
- مصر,فعاليات أدبية الاسكندرية (قصرثقافة الأنفوشى) يحتفى شعرىا ...
- زلاتان إبراهيموفيتش يقتحم عالم السينما بفيلم كوميدي (فيديو) ...
- النمسا تعيد رفات سكان أصليين إلى نيوزيلندا


المزيد.....

- لا أفتح بابي إلّا للمطر / أندري بريتون- ترجمة: مبارك وساط
- مسرحية "سيمفونية المواقف" / السيد حافظ
- مسرحية " قمر النيل عاشق " / السيد حافظ
- مسرحية "ليلة إختفاء أخناتون" / السيد حافظ
- مسرحية " بوابة الميناء / السيد حافظ
- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - شيفتشينكو الشاعر الاوكراني الاكثر ايقاظا للروح الوطنية