أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - سأتبع أثرك














المزيد.....

سأتبع أثرك


كواكب الساعدي

الحوار المتمدن-العدد: 7003 - 2021 / 8 / 29 - 20:44
المحور: الادب والفن
    


سأتبعُ أثرك
1
الماضي أشبهُ ِبحلُم
والافقُ ينفتحُ أمامي ازرقا بلون السماء
لِأتبعَ أثره يسيرُ ظلي ورائي
ومثلُ قارئةِ طالع
أحذو حذوها
ولكي أثيرُ دهََشتهِ
أقلبًُ فنِجانهُ بينما أزمّ شِفاهي
وأنا على وشكِ أن افك طلاسمه
اقرأ حيرتهُ بحدسي
من يرمم خرائب الروح ؟؟
وبتعاريج قهوتي ازين له سبل السعاده
يشاكسني بسؤاله
لتظل الاجوبة عالقة بلساني
بينما الموج يَدبُ بأوصال النهر
وعُتمة تُحرك سماءُ الليلِ
ونجمة تحملُ عطري
بغفوةً أشبهُ بحلمِ َيقظة
يحمُلني بعيداً طائرُ رخ
تظل عيني تتلفتُ ورائي
لمن يتمّددُ ظله بقلب القصيده
لظلمةًالليل تتدلىً منها عيون مُسهدة
للسفن المفقودة بالبحر
للامهات يتقرفصن عند عتبات البيوت
لنبتةاللبلاب التي استطالت من بين أصابعي
للمطر الذي تسلل من بين الشقوق
فبّلل ردائي
وشجرةً ارتعشت فروعها بالربح
للفقراء الطالعين صوب السماء
لا شيء سوى حصاد ريح
واعمار مرت كخيط برق
ولذكريات تتربص بي احاول أن انساها
2
شكرا يالهي
الهمتني الشعر
لابث ما بداخلي
أُمرر أصابعي على الورقة الملساء
فتصافحني القصيدة
ولتقول عني
كل ما في خيالي
3
كانت تُسمي تلك النجمة باسمها
كانت تختار الاكثر بريقاً
حينما كانت سموات البلدان صافيه
لا رماد وًلا غبار ريح ولا أدخِنة
كنا لا نمل اللعب كاولاد وبنات
وكلب الحي الذي نخاف
لا خصام يطول وان تصالحنا
نتصالح ببراءة الاصابع
ياريت ما كبرنا يا فيروز ياريت ما كبرنا

الاحد
29/8/2021



#كواكب_الساعدي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أشتغاثة
- أُحُبُكَ بجهاتكَ الأربعة
- يا نيل
- تعويذة ديواتيما
- حلم لم يكتمل
- قمر أبيض
- شعراء
- طواف
- 44 عاما والحب يأتي بثماره
- صمت
- عطر
- أراهم يبتعدون
- شق في الجدار
- مابين غفوة وطيف
- في نُزل المسافرين
- أنتباه
- رسائل الى الله
- قمرٌ عابر في ُبرهة زمن
- نص عنوانه. قصيده
- الحرب هي الحرب ..... رحماك يا سامي


المزيد.....




- صدر حديثًا -أحلام العُلّيّة- للكاتبة صبا منذر حسن
- تضمّ أكثر من ألفين منها.. لماذا تعرض المكتبة الوطنية الفرنسي ...
- فنانة مصرية مشهورة تكشف سبب عدم حضورها جنازة رجاء حسين
- مصر.. محمد رمضان يسخر من فنانة كبيرة أمام ملايين المتابعين
- -مدينون لك كثيرًا-.. شاهد كيف قام جو بايدن بتكريم الكوميدي ج ...
- الفنان التشكيلي العراقي فيصل لعيبي صاحي: اللون الأسود يعكس ق ...
- تونس: محاولة عناصر شرطة وقف عرض مسرحي للكوميدي لطفي العبدلي ...
- كاظم الساهر يتعرض لموقف محرج على مسرح دار الأوبرا في مصر
- الكوميديا.. معركة السينما المصرية الأخيرة
- بحثًا عن نسيم عليل وسط صيفها الحار.. فنان رقمي يحوّل أبو ظبي ...


المزيد.....

- رواية كل من عليها خان / السيد حافظ
- رواية حتى يطمئن قلبي / السيد حافظ
- نسكافيه- روايةالسيد حافظ / السيد حافظ
- قهوة سادة قهوة زيادة / السيد حافظ
- رواية كابتشبنو / السيد حافظ
- غيمة عاقر / سجاد حسن عواد
- مسرحية قراقوش والأراجوز / السيد حافظ
- حكاية البنت لامار وقراقوش / السيد حافظ
- الأغنية الدائرية / نوال السعداوي
- رواية حنظلة / بديعة النعيمي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - سأتبع أثرك