أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - ّكوة من قماش














المزيد.....

ّكوة من قماش


كواكب الساعدي

الحوار المتمدن-العدد: 7146 - 2022 / 1 / 26 - 22:18
المحور: الادب والفن
    


كًّوةً من قماش
الى د. حميد مجيد المولى لطالما كان فضلك علي كبيرا
فلقد نهلتُ من حكمتك ما اغناني عن منهج وكتاب
1
يا مُنّزل الماء
يا ماء دجلة يا اعذب ماء
أيّان هذا البرد ينخر بالعظام
أما من صيّب يحسمُ هذا التّرقب
لتخضر أصص الريحان
الرحماء أوصت بهم الالهة
وكذا الصابرات
يحلمن بغد احلى اذا جن ليل
كمثل من تنظر من ثقب خيمة
تتكئ على بعضها
تفكر بقليلٍ من الدفيء وقليلا
من الخبر وسقف وجدار
تُطبق اصابع على مجرفة لتزيل ركام ثلج
تُعبد طريقا لصغار
او كمن تنتظر المعجزة تأتي من نافذة
تجمد عصافيرها وبيت يسمى مجازا بدار
تقول لست من نسل الانبياء
ولكني دوما افتدي بمن بات ببطن حوت
وشجرة يقطين كانت الملاذ
2
تستيقظ
تطالع اغلفة المجلات
تقرأ اشعار الطبعة الاولى
تكتفي بأحمر شفاه
وشال من الكشمير مستلقي بدلال
وكأن. فراشات تعانقها ثم تحط على اكتافها
تأمم للبحر كانه خلق لأجلها
يتلفت قلبها لجهة تعرفها
تفض عنده مخابئي روحها
نحلم ان يتحول البحر ليابسة ليعبر
الحفاة للطرف الاخر بمعجزة
تعود بكم من المتناقضات
فهنا تتمتع برفاهية التفكير
وتكتب ما يوائم وتطلعاتها
وهناك حيث وطن تصارعه الضباع
ترسمه شعراً بباطن كفها
كمن يلاحق خيط ضوء
ترسمه بريشة عصفور ناعمة الملمس
مطوق بأرواح غادرت ام تغادر
ولم يبقى بينهما سوى حبر
سال من مدامعها سيل انهار
3
ضعن الاحبهم حمل وشال
حمّل أبردية وشمال
بفراگهم ما ينگضي الليل
ولا طارش بمرهم يحمل اخبار



#كواكب_الساعدي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ثلاث ملاعق فضة
- حصاد
- زائر
- قطع غيار
- الشاعر الدونجوان قيس مجيد المولى
- أُغنيه
- وصفة للنسيان
- لا !! لستُ أنا
- عند خط تماس البحر
- الراديو ابو العين الساحرة
- أُحدثكم عن اورڤيوس
- أُحدثكم عن اورفيوس
- على أرصفةِ أيلول
- يوم توقف الزمن
- سأتبع أثرك
- أشتغاثة
- أُحُبُكَ بجهاتكَ الأربعة
- يا نيل
- تعويذة ديواتيما
- حلم لم يكتمل


المزيد.....




- عمر بن لادن، نجل زعيم القاعدة السابق يقيم معرضاً فنياً
- صدور الترجمة العربية لرواية -ما بعد الموت- لعبد الرزاق قرنح ...
- مكتبة البوابة: -كيف تكون مؤثرًا على السوشيال ميديا-
- صدر حديثًا للكاتبة بسمة عبد العزيز، رواية -أعوام التوتة-
- صدر حديثا رواية -ليلة واحدة تكفي- لقاسم توفيق
- فنٌّ عصيّ على الزمن.. عود مارسيل خليفة وقصائد محمود درويش عل ...
- مُحاق
- فيلم -مينيونز- يشعل شباك التذاكر محققا 108.5 مليون دولار
- إحالة الفنان المصري مصطفى هريدي للجنايات
- لاجىء سوري يقدم خدماته الفنية في الصيانة لسكان مخيم لاجئين ب ...


المزيد.....

- المقالة في الدراسات الأدبية الحديثة مفهومها ونشأتها وتطورها ... / ابراهيم محمد
- قراءة في رواية - نخلة وبيت - / هدى توفيق
- دمع الغوالي / السعيد عبد الغني
- كلنا سجناء / رباب السنهوري
- مزامير الاكتئاب وثنائي القطب / السعيد عبد الغني
- رواية راحلون رغما عن انوفهم - الجزاء الاول / صبيحة شبر
- من الشعر نفحات / عيسى بن ضيف الله حداد
- - شعر - قطوف من خارج المالوف / عيسى بن ضيف الله حداد
- المجموعة الشعرية الكاملة في الشعر السياسي / عيسى بن ضيف الله حداد
- المُلحد / عبد الباقي يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - ّكوة من قماش