أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جمشيد ابراهيم - بين الدين والعلم














المزيد.....

بين الدين والعلم


جمشيد ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 3213 - 2010 / 12 / 12 - 20:58
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


عندما يتقدم العلم في منطقة معينة من العالم و لكنه يتوقف فجأة بعد ازدهاره لفترة معينة لا نسع الا ان نسأل انفسنا: لماذا؟ ماذا جرى؟ هذا ما حدث بالضبط للعلم بعد الاسلام في الشرق. كلنا نعرف ان العلم لا يمكن ان ينشأ في الحرب لان الحرب تضيع طاقات البشر وتهدر ثروات البلد و تحول الانتباه من العلم الى مسائل البطولة و الهزيمة و غيرها من المسائل الحربية و العسكرية كما حول صدام شعب العراق الى جنود حرب و ارضه الى ساحة الحرب. فكيف يستطيع العلم ان ينشأ و يتطور في مثل هذه الظروف؟

بعد الانتهاء من الحروب و الاحتكاك مع شعوب مختلفة برزت علوم مختلفة تحت الاسلام . اولا الدفعة التي شهدتها اللغة العربية من لغات هذه الشعوب (الارامية و الفارسية) و من الشعوب المجاورة (اليونانية و البيزنطينية) لاجل تلبية الاحتياجات الجديدة في الادارة و الاقتصاد و العلوم الاخرى مثل الرياضيات و الكيمياء... اضافة الى التوجه الى الاهتمام باللغة لكونها لغة القرآن و فهمها و تدريسها و تأليف كتب في القواعد و النحو و جمع مفردات اللغة في قواميس كانت فريدة من نوعها في العالم.

ترجمة الكتب اليونانية في العلم والفلسفة ادت الى زيادة العلم و الوعي ولكن كلما يزداد وعي الانسان كلما تزداد شكوكه بالقيم و المسائل الدينية و القضايا الاخرى اي ان العلم يمكن ان ينشأ بفضل الدين و لكن لا يستطيع ان يتطور اذا كبل بالقيود الدينية. الثقافة الاسلامية ربطت الدين بالعلم من الاول و لانزال حتى اليوم نمسع كيف ان بعض الناس تعتقد بان القرآن كتاب علمي و يحتوي على كل علوم الحياة لدرجة ان احد المسلمين زعم ان القرآن اشار الى الثقوب السوداء في الكون بمجرد ربطه بالخنس و الكنس في سورة الشمس.

لا تستطيع الدول المسلمة ان تتقدم و لا يمكن ان يتطور العلم اذا لم تتخلص من بعض العوائق في طريقها اذكر منها اهمها:
اولا العائق الديني
ثانيا عائق الحروب و الاضطرابات.
ثالثا العائق بوجه تحرر المرأة
رابعا عائق الشرف و الحرية الجنسية قبل الزواج
خامسا الفساد و عقلية ابن العم

تنقص المنطقة العربية جو يسوده السلام و الهدوء لانها لحد الان مشغولة بمشاكلها مع اسرائيل بسبب فلسطين و نزاعاتها مع بعضها و ايران و قوميات غير عربية اصلية اخضعتها لسيطرتها اضافة الى تدخل الاسلام في شؤون الحياة اليومية. يقسم الدين الذي يتدخل في شؤون الحياة اليومية الشعوب الى اقسام و ينمي التفرقة و يربي اجيالا تؤمن بالتعصب و الاستشهاد و ييع الدين أمال زائفة في جنة خيالية بدل التركيز على العلم. لقد عاشت العرب فترة طويلة في الماضي و الان حان الوقت للتركيز على الحاضر و المستقبل دون نسيان الماضي.
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,274,202,924
- رسل الاداب بين الاقوال و الافعال
- لعبة الثلاثة Triple Play
- حوار قردة المتمدن
- الكلام السليم في العقل المريض
- الاسماء العربية بين الجمعين و البحرين 2
- الاسماء العربية بين الجمعين و البحرين
- تحقيقات عن الجنة و الجهنم في القرآن
- لا ابواب و شبابيك لبيوت العرب
- ابوجهل وعلم اللغة
- الدين بين الفرس العرب
- الدين بين العرب و الفرس
- ليس اللص ببعيد
- العربية امس و اليوم و غدا -2-
- قصة العربية مع المهن الحضارية
- الاستعمار افضل من الاستقلال
- العربية امس و اليوم و غدا -1 -
- مفهوم المدينة العربية و تأثيراته
- رسالة سرية و شخصية الى العالم العربي
- الالوان و الانسان Sense and Sensibility
- بين الزوج و الزوجة


المزيد.....




- الجزائر تغلق أجواءها أمام طائرات -بوينغ 737 ماكس-
- تونس: بلحسن الطرابلسي.. رجل الأعمال وصهر بن علي الذي يواجه ت ...
- مصادر لـRT: قناص من -جبهة النصرة- استهدف حافلة التلاميذ بحلب ...
- غواصة نووية أمريكية مجهزة بـ154 صاروخ توماهوك تجري دوريات شر ...
- شاهد.. متزلج يوثق لحظة إنهيار ثلجي في جبال الألب
- شاهد.. متزلج يوثق لحظة إنهيار ثلجي في جبال الألب
- شاهد.. سعودي يقود سيارته على حافة هاوية جبلية
- غضب بالأردن من تخلف شركة إماراتية عن دفع مستحقات بالملايين ...
- قانون جرائم المعلوماتية العراقي.. صفعة قاسية للحريات
- الجمعة المقبلة بالجزائر.. هل ستكون حاسمة لمسار الحراك؟


المزيد.....

- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في السياقات العربية ، إشكا ... / زياد بوزيان
- احذر من الكفر الخفي / حسني البشبيشي
- دليل مواصفات المدققين وضوابط تسمية وإعداد وتكوين فرق التدقيق / حسين سالم مرجين
- خبرات شخصية بشأن ديمقراطية العملية التعليمية فى الجامعة / محمد رؤوف حامد
- تدريس الفلسفة بالمغرب، دراسة مقارنة بين المغرب وفرنسا / وديع جعواني
- المدرسة العمومية... أي واقع؟... وأية آفاق؟ / محمد الحنفي
- تقرير الزيارات الاستطلاعية للجامعات الليبية الحكومية 2013 / حسبن سالم مرجين ، عادل محمد الشركسي، أحمد محمد أبونوارة، فرج جمعة أبوسته،
- جودة والاعتماد في الجامعات الليبية الواقع والرهانات 2017م / حسين سالم مرجين
- لدليل الإرشادي لتطبيق الخطط الإستراتيجية والتشغيلية في الج ... / حسين سالم مرجين - مصباح سالم العماري-عادل محمد الشركسي- محمد منصور الزناتي
- ثقافة التلاص: ذ.محمد بوبكري ومنابع سرقاته. / سعيدي المولودي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جمشيد ابراهيم - بين الدين والعلم