أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=751358

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - لحظة وداع














المزيد.....

لحظة وداع


كواكب الساعدي

الحوار المتمدن-العدد: 7204 - 2022 / 3 / 28 - 17:54
المحور: الادب والفن
    


كُل ليلة أُرتبُ أفكاري
أدفنها تحت وسادتي
عساها تُنيبنُي بتحقيقها أحلامي
**************************
ها أنا أُثرثر بالنصِ همساً
فحياتنا غارقةً بعدم الفَهم
وأنا ابتغيه نصاً مُختلف
وليسَ صُرحٌ من ورق
********************
بناتُ أفكاري تحومُ حولي
كخيول مضطربة
حتما ستُفضي لأختراقِ حاجز الزمن
حيثُ نُسافرُ أنا وهي لزمن قبل
أن نولد
***************************
من الصعِبِ تبرير أخفاقتُنا
لكن عناِدي يسبُقني
كانَ عليَّ أن أتسكع أنا وأفكاري
أن الغي فِكرة النوم
حتى يشق الفجر ً ارزاق قميصه
*************************
ما حاجتي للنومِ ؟
والنصُ يسري بمسارب الروح
كماء عدب
************************
او كماء في غدير
حينَ يتموجُ على الصخر
كمياهً ساكنة تَخفي باعماقها
ثورةً جامحةً
***********************
طفقتُ أعدو واعدو ثم أعدو
شهِدتُ الولادة ليوم جديد
نَّحيتُ أِفتراضاتي
لفك شفرة القادم من لحظاتي
*************************
كشعر أِمراءة داكنٌ بخُصلاتً كثيفة
ونبيذي حين تشرق الشمس
لاموه !! لقد بالغتَ بوصفها
كغحري يقرأ الطالع
***********************
تلك التي خرجت بيوم غائم
يقفز قلبي معها كحجر ببركة
ويغوص كصياد لأعماق بحر
حيث الموت متمثلاً
من أجل قلائدها ولؤلؤها
**********************
فلنتفق
أِنها لحظةُ وداع
ولحظةُ فُراق لُكلِ مُسافر
أتذكرُ أننا سرنا مُبتعدين
مُلوحين لاحبتنا
وداعاً
***************^^
بتوقعات ساذجة
ربما تختلف مساراتنا
ولا يبكينا في النهاية
الا أرصفةً ارتدناها



#كواكب_الساعدي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عروبة
- نبؤات
- اميرتو اكيبال احد ابرز الاصوات الشعرية في امريكا اللاتينيه
- أرسمك بالريح .. فتأفل
- شيفتشينكو الشاعر الاوكراني الاكثر ايقاظا للروح الوطنية
- البحر وبعض تفاصيله
- الحب هو الود والحنية
- من كثر شوقي سبقت عمري
- ّكوة من قماش
- ثلاث ملاعق فضة
- حصاد
- زائر
- قطع غيار
- الشاعر الدونجوان قيس مجيد المولى
- أُغنيه
- وصفة للنسيان
- لا !! لستُ أنا
- عند خط تماس البحر
- الراديو ابو العين الساحرة
- أُحدثكم عن اورڤيوس


المزيد.....




- وضع الترشيحات بعد صدور حكم عزل رئيس جماعة تيسراس ضواحي تارود ...
- #ملحوظات_المونديال: في حب المغرب!
- كيف تقاوم موسيقى البجا التهميش في السودان؟
- كيف تقاوم موسيقى البجا التهميش في السودان؟
- بسبب عبارات خادشة للحياء العام.. رواية تحت أنظار مجلس النواب ...
- مصر.. القبض على منتج مشهور هارب من 50 حكما قضائيا
- في يوم وفاته.. تصريحات للإعلامي المصري مفيد فوزي تثير الجدل ...
- لكسر الصمت عن العنف الرقمي منظمة النساء الاتحاديات تميط الست ...
- فرقة تشرين تقدم باكورة أعمالها المسرحية بطرح قضية قمع التظاه ...
- رسالة مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي..الفيلم العراقي ( ...


المزيد.....

- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كواكب الساعدي - لحظة وداع