أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - عماد الطيب - صنع في الحياة














المزيد.....

صنع في الحياة


عماد الطيب
كاتب


الحوار المتمدن-العدد: 7538 - 2023 / 3 / 2 - 07:00
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


حين تفترش الوحدة لنفسك .. وتعانق الفراغ .. وتكلم خيالات .. وتجعل من احلامك حياة .. اعلم انك وصلت لذروة الالم مع البشر .. تعلمت من دنياي ان معظم البشر تحركهم المصالح فلايهمهم اب او اخ او صديق او حبيب مادام لاتجمعهم مصلحة ما .. العواطف والعلاقات الانسانية اصبحت من اساطير الاولين . . حين تقفل باب دارك وتركن في غرفتك ولايصاحبك سوى افكارك . وصلاتك . وقرآنك فأعلم انك بلغت النضج الانساني تجاه الحياة . اعمل وتجانس مع البشر في دوامة الحياة . ولكن احذر ان تقع فريسة النفاق والمكر والخداع .. بوجود اناس معك يعني انت في وسط ملوث بجراثيم وفايروسات لامراض اجتماعية ونفسية . كنت ومازلت احصن نفسي بوضع زجاج وهمي بيني وبينهم . حيث كشفت لي الحياة كل اساليب البشر السيئة حتى تعلمت منهم قواعد لعبة البيضة والحجر دون ان اكون طرفا فيها او امارسها . وصنعت بذكائي غلاف ومسافة وحدود في تعاملاتي . فبعض البشر لهم اساليبهم في محاولة تجريدك من انسانيتك وطهارتك وعفويتك كي يرموك في دوامة من الصراع مع نفسك ومع الاخرين .. هنالك اناس يحسبون انفسهم زعماء في المكر وخداع الاخرين بكلام معسول ظاهره عسل وباطنه سم زعاف من اجل قضاء مصلحة ما او اثبات وجود او تأكيد على انهم اذكى البشر .. ميزتي مع هؤلاء انني امتاز بذكاء يفوق مخيلتهم فأداريهم على مهل ولكن لا اسمح لهم بتحقيق امانيهم بأستخدامي القوة الناعمة معهم . دون ان يشعروا انني هزمتهم بدبلوماسية اخلاقية .. ليمارسوا الخطة ب . والتي تعني ان ينقلبوا بسلوكياتهم 360 درجة وينتهجون اساليب اكثر مكرا بأستخدام عبارات المدح والاحترام المزيف . هنا تبتسم لهم مع كل فكرة يطروحها لكن لاتوافقهم في الرأي .. فيجدون بعد فترة صراع معك انهم انهزموا . ليتركوك . وهنا حققت الهدف وصنعت لنفسك السلام الداخلي . ومن جرفته امواج هؤلاء الى اعماق افعالهم لن يخرج سليما معافا فينقاد معهم مع اي سلوك شائن ويصبح بمرور الوقت نسخة كاربونية منهم فلاتفرق بينهم وبينه . وهذا هو السقوط . اما اذا كنت ناجحا في عملك وتتمتع بأمتيازات هم انفسهم لم يحلموا بها طوال عمرهم . هنا يبدأ الضرب تحت الحزام وعليك ان تسلك معهم كسلوك مروض الثعابين الكل يحاول يلدغك بالسم ولكن تلعب معهم لعبة الحاوي الذي يراقص الثعابين . لاتغفل عنهم والا يكون مصيرك الموت الاجتماعي والنفسي من لدغة جاءتك على حين غرة . علمتني الحياة ان اكون لاعبا محترفا .. كيف تحافظ على نفسك واحلامك ورؤيتك للحياة ولخالقك ومخلوقه . ليكن مبدأك في الحياة ان لاتضر بشرا مهما اساء اليك . وان تحسن النية في حياتك لانها من اعظم الارزاق من الله .. احسان النية والمشي مع الناس بأخلاقك ولاتقلد احدا في سلوكه ولتكن لك بصمة خاصة في الحياة . من خلال عملك او اخلاقك الطيبة . ولاتظهر اي تذمر من سلوكيات خاطئة فهذا طبع بعض البشر . وعش وفق رؤيتك للحياة .. ان تكون معطاءا في عملك كريما في اخلاقك . لاتظلم احدا ولاتجرح ولاتخذل احدا وساعد الناس وامشي في حوائجهم وقدم خدماتك لكل مجتهد وشجع كل صاحب ارادة لكي يصل الى هدفه . تعلمت هذه الامور وعملت بها لكي ارضي خالقي وضميري واشعر بالراحة حين اضع رأسي على الوسادة .. هكذا تأتي راحة البال فلاتطمع بالحياة رزقك محسوم يا ابن آدم .. وهي ايام نقضيها ونرحل .



#عماد_الطيب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- يقظة
- وجه القمر
- تنهيدة
- حين يتجسد الامل بأمل
- هروب مشروع
- شمس لن تغيب
- قراءة خلف السطور
- فيلسوف الحب والعشق والهيام
- متسول في الحب
- شخابيط
- طموحه .. امرأة
- الزواج جماع ام اجتماع
- خيالات عاشق مجنون
- بقايا من زمن مضى
- رومانسية الاغبياء
- انها تكتب .. وتكتب .. وتكتب
- ارادة الرحيل
- كانت رحلتها الاخيرة
- آخر الكلام .. الى الملكة
- الابداع امرأة


المزيد.....




- شولتس يشكر النرويج لتزويدها ألمانيا بالغاز
- أبو الغيط: نعيش أسوأ أحوال العرب ولم نكن بهذا الوضع عام 1967 ...
- السلطات الأوكرانية تعترف بإرسالها استدعاء للخدمة العسكرية لر ...
- مسؤول بالزراعة المصرية يكشف حقيقة وجود بطيخ مسرطن في الأسواق ...
- دمرت 367 وحدة.. عصابات هولندية متخصصة في تفجير ماكينات الصرف ...
- الرئيس السوري يكشف عن لقاءات مع الأمريكيين مع استمرار مساعي ...
- مسؤولون إسرائيليون يؤكدون أهمية دور قطر ونتنياهو يهاجم وفده ...
- هجوم إيران ينعش صناعة الدفاع الإسرائيلية
- تعيين الشيخ أحمد عبدالله الصباح نائبا لأمير الكويت
- تفاصيل.. غارتان إسرائيليتان على رفح تقتلان 13 فلسطينيا


المزيد.....

- الجِنْس خَارج الزَّواج (2/2) / عبد الرحمان النوضة
- الجِنْس خَارج الزَّواج (1/2) / عبد الرحمان النوضة
- دفتر النشاط الخاص بمتلازمة داون / محمد عبد الكريم يوسف
- الحكمة اليهودية لنجاح الأعمال (مقدمة) مقدمة الكتاب / محمد عبد الكريم يوسف
- الحكمة اليهودية لنجاح الأعمال (3) ، الطريق المتواضع و إخراج ... / محمد عبد الكريم يوسف
- ثمانون عاما بلا دواءٍ أو علاج / توفيق أبو شومر
- كأس من عصير الأيام ، الجزء الثالث / محمد عبد الكريم يوسف
- كأس من عصير الأيام الجزء الثاني / محمد عبد الكريم يوسف
- ثلاث مقاربات حول الرأسمالية والصحة النفسية / سعيد العليمى
- الشجرة الارجوانيّة / بتول الفارس


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - عماد الطيب - صنع في الحياة