أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - الاتهامات العبثية














المزيد.....

الاتهامات العبثية


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7339 - 2022 / 8 / 13 - 12:19
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بعد أن أکدت وزارة العدل الأميركية، عن کشف مخطط إيراني لاغتيال جون بولتون، مستشار الامن القومي في عهد ترامب، وأعلنت توجيه الاتهام إلى أحد أفراد الحرس الثوري، وأضافت الوزارة في بيان إن شهرام بورصافي (45 عاما) المعروف أيضا باسم مهدي رضائي، عرض دفع 300 ألف دولار لأشخاص في الولايات المتحدة لقتل بولتون، انتقاما على الارجح لاغتيال الولايات المتحدة قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في يناير 2020، فقد رفضت إيران التهمة رسميا معتبرة أنها "بلا أساس وذات دوافع سياسية".
الملفت للنظر هنا، إن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، أضاف في تصريحات إن "طهران تحذر بشدة من أي تحرك ضد المواطنين الإيرانيين تحت ذريعة هذه الاتهامات العبثية التي لا أساس لها"، بحسب ما أوردته وسائل إعلام إيرانية الأربعاء الماضي. بطبيعة الحال ليست المرة الاولى التي ترفض فيها إيران هکذا تهم وترفضها رفضا قاطعا رغم إن کل الادلة ضدها، لکن الاکثر إلفاتا للنظر إن السارع الايراني يطلق نکتا وتعبيرات لاذعة عن إرتکاب النظام الايراني لنشاطات إرهابية ومن ثم التنصل منها!
لو عدنا الى قضية أسدالله أسدي وثبوت التهمة عليه بالادلة التي لايرقى إليها الشك، والحکم عليه مع شرکائه في العملية الارهابية التي کانت تستهدف تفجير تجمع للمعارضة الايرانية في عام 2018، ونفس الشئ لقضية حميد نوري، نائب المدعي العام في سجن جوهردشت أثناء تنفيذ مجزرة 1988، ومحاکمته في السويد، لوجدنا إن النظام الايراني يرفض کل ذلك جملة وتفصيلا ويعتبرها إنتهاکا لحقوق الانسان، والانکى من ذلك إنه يصف هذين المجرمين في تصريحات مسٶوليه ب"العزيزين" على قلب إيران!
العالم کله صار يعلم جيدا مدى تمادي النظام الايراني في نشاطاته المشبوهة خارج البلاد بل وحتى إن حميد نوري وأثناء محاکمته في السويد قال أمام المحکمة وبصريح العبارة:"مجرد ذکر اسم منظمة مجاهدي خلق سوف تتسبب في إعتقاله في المطار حال عودته الى إيران"! کما إن النظام الايراني ترفض أيضا إنها تتدخل في الشٶون الداخلية لبلدان کالعراق ولبنان واليمن وسوريا رغم إن ذلك أصبح من الامور العادية جدا وخار العالم کله يعرفها.
رفض النشاطات المشبوهة التي تقوم بها إيران فە خارج البلاد والتنصل منها، ليس لا يفيد إيران بشئ فقط بل وحتى يجعلها موضع سخرية وإستهزاء، ذلك إن رفض الادلة القانونية الدامغة والحقائق بتصريحات فضفاضة وواهية هو تصرف غير منطقي ويرتد سلبا على صاحبه.



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الاتفاق النووي لن يکبح جماح إيران
- شد الاحزمة على البطون للشعب الايراني فقط
- أمرأة ورجلان بإنتظار سمل أعينهم في إيران
- العالم يرفض العقوبات الهمجية في إيران
- رجال الدين صاروا طبقة متنفذة وظالمة في إيران
- يجب وقف موجة الاعدام المروعة في إيران
- نهج کراهية المرأة والاستهانة بها في إيران
- من أجل ترهيب المتظاهرين
- النظام الايراني يصر على إرتکاب إنتهاکات حقوق الانسان
- من الصراع الداخلي الى الصراع الدولي
- مقالة تحتاج لعنوان!
- المواجهة الاهم للنظام الايراني
- زيارة بايدن والعقدة الاساسية لبلدان المنطقة
- والحبل لازال على الجرار
- مشکلة دولية أخرى للنظام الايراني
- لو لم نعدم لما نجا النظام
- المطالب الاضافية لطهران
- إيران..الشعب في وادي والنظام في وادي آخر
- الاعدامات في إيران کوسيلة لنشر الخوف
- عندما تفشل المرونة ويخفق التساهل


المزيد.....




- أول تعليق من السعودية على الهجمات الإيرانية على كردستان العر ...
- أول تعليق من السعودية على الهجمات الإيرانية على كردستان العر ...
- روسيا تصادق الجمعة على ضم مناطق أوكرانية والولايات المتحدة ت ...
- نورد ستريم- الناتو يندد بـ-تخريب متعمد- وروسيا تتحدث عن -عمل ...
- موسكو ترد على اتهامها بالوقوف وراء ما تعرضت له أنابيب السيل ...
- الجيش الإسرائيلي يقتحم مدرسة في الخليل (فيديو)
- استطلاع: 59% من الديمقراطيين يعتقدون أن على بايدن الترشح لول ...
- الخارجية الإيرانية تستدعي القائم بالأعمال الفرنسي في طهران
- كوريا الشمالية تطلق صاروخا غير محدد باتجاه بحر اليابان
- زاخاروفا: يجب أن تعترف الولايات المتحدة الأمريكية بشنها هجما ...


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - الاتهامات العبثية