أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - نيسان سمو الهوزي - هدف الناتو هو حرق وتدمير وإحتلال أوكرانيا !















المزيد.....

هدف الناتو هو حرق وتدمير وإحتلال أوكرانيا !


نيسان سمو الهوزي

الحوار المتمدن-العدد: 7317 - 2022 / 7 / 22 - 12:17
المحور: كتابات ساخرة
    


هدف الناتو هو حرق وتدمير وإحتلال أوكرانيا !

هذا الهدف الواضح تحدثتُ عنه قبل أشهر من اليوم ( راجع الارشيف بنفسك ) . واليوم سأكرره ولكنه ليس وليد اليوم بَل أشهر عديدة ( يعني المصداقية في قراءة المستقبل ) والله فكرة !
لا اعلم كيف ابدأ اليوم للرد على بعض البسطاء ، المتأخرين ، او حتى المتحورين ! إذا لا تعلموا ماذا اعني بالمتحورين فهذا افضل . البعض يتهمني بأنني مع الدكتاتور ( بوتن ) والبعض الآخر يحتقرني لأنني اتنكر للغرب وديمقراطته ووووووو الخ ( لا داع للتفاصيل اكثر ) .
لكل هؤلاء العقلاء اقول وببساطة : لنفترض إن بوتن اخطأ في حربه هذه ( الى الآن هي عملية عسكرية محدودة وليست حرب ) ولكن ألم تخطأ بريطانيا الشمطاء في حروبها ! ألم تخطأ امريكا الشيطانة في اكثر من مائة وثمانون حرباً شنتها خلال القرنان الاخيرين ! ألم تخطأ فرنسا وووووو ولكن هل رأيتم في حياتكم هكذا عقوبات سرطانية ! ألا تدرك ولا تُفكر لماذا إذاً هذه العقوبات ( انت لا تعي ولكنني سأوضح لك ذلك في نهاية المسلسل ) . عندما قامت الطائرات الغربية ( البريطانية الامريكية ) بحرق وتذويب أكثر من اربعمائة طفل وإمرأة في ملجأ العامرية هل إعتبرت جريمة حرب ! هل تحدث عنها أحدهم ! هل تم فرض عقوبات على المنفذين ! أين كانت حقوق الإنسان والديمقراطية في وقتها ! لقد إرتكب الممثل ( البهلوان ) في كييف جريمة بقتل أكثر من ثلاثة مائة شخص ( اوكرايني ) ودفنهم في مقبرة بوتشا لإتهام الروس بإرتكاب جرائم حرب ولكنه فشل في ذلك ايضاً !!! والله فكرة !! أن تقتل العشرات من مواطنيك لإتهام طرف آخر بذلك ! بالمناسبة إتضح بأن روسيا بريئة من تلك الجريمة فأين الفاعل وأين حقوق الإنسان الذي تباكوا لها عندما إتهموا الروس بالجريمة !!
عندما شنّ المجرم جورج بوش حربه على العراق ( بغض النظر عن الدوافع ) كُنت وقتها عسكرياً وفي اجازة زمنية قصيرة في البيت ( علمتُ بأنهم سيضربون نفس الليلة لأن إذاعة امريكا الموجهه للعراق كانت تذيع اغاني أم كلثوم ) وعدتُ في الصباح مباشرة إلى مقر وحدتي والتي كان الطريق إليها يمر بوسط بغداد . مررتُ بجانب بدالة العلوية للإتصالات والتي كانت بناية حديثة ولم اجد منها غير الإطلال وبعض الكيبلات المتنافرة ! دائرة البريد المركزي والمرور امام دائرة المخابارات والتي كانت قد تهاوت ومن ثم اقتربت من بدالة ابو غريب وكانت الكيبلات قد احترقت وووووو وصلت الى مقر الوحدة والذي كان الدخان الناتج عن تدمير قصر صدام المجاور قد ملأ كُل غُرف المقر ! لا داع لتفاصيل اكثر والذي كان يومها في بغداد يعي اكثر مني .
كييف تتمتع بكل مزايا المدينة السياحية في العالم فهل رأيتم في حياتكم ذلك ! لا انترنت مقطوع ولا الكهرباء ولا الغاز ولا ماء ولا حتى التكتوك ! اغلب المهاجرين الاوكرانيين هاجروا من مدن لم تضربها روسيا الى اليوم ( لي كلمة بهذا الخصوص عناونها الهجرة الغريبةللشعب الاوكرايني ) ! راجع الارشيف !
اغلب المدن الاوكرانية لم تتعرض لأي قصف بإستثناء بعض البؤر الارهابية . اوكرانيا وحكومتها تعرض نفسها على التلفاز وبشكل مباشراكثر حتى من فيفي عبدة . بغض النظر عن احقية موسكو في شن هذه العملية العسكرية من عدمه ولكن الحقيقة واضحة للعيان ( إلا للمرتزقة ) .
لا التلفاز الاوكرايني قد ضُرب ولا الكهرباء ولا الانترنت ولا الغاز ولا الماء ولا القصر الرئاسي ولا مقر المخابرات والاستخبارات ولا المقر البرلماني ولا حتى المطارات التي تنقل يوميا معدات غربية يتم فيها قتل المئات من الجنود الروس ( قلت قبل سنوات بأن هذه هي انظف حرب رأيتها في حياتي ) حتى الحدود البرية والتي تدخل منها يومياً العشرات من القطع الغربية الحديثة لم تُضرب ! لا والاغرب حتى محطات القطارات الحدودية لا زالت تعمل بكل طاقتها وتنقل كل انواع القاذفات الامريكية !
هل تعلمون لماذا ! لاء , لا تعلم وبالذات انت الغشيم ( طابور تاسع ) !!!
هل تعلم لماذا كل هذه المكلبة الغربية لإرسال كل هذه الاسلحة المتطورة للمثل التافه ! لاء ، لا تعلم ! هل تعلم لماذا كل هذا الدعم والتشجيع ووووو الخ ! لاء ، لا تعلم ! إذا كُنت تعتقد بأنه من اجل الدفاع عن الشعب والدولة الاوكرانية فإنك متأخر كثيراً ! متى كانت امريكا وبريطانيا تهتم بالشعوب !!!!إسأل الشعب الفيتنامي والكمبودي والكوبي والفوكلاندي والعراقي وووووو الخ وهُم سيخبرونك بذلك ! إذا ألا تسأل نفسك لماذا وماهي القضية إذاً !
القضية وببساطة هي إن الغرب يرغب في دفع روسيا او حتى إجبراها على إحتلال كل اوكرانيا حتى يتخلصوا من المُهرّج الاوكرايني وحتى لا يقوموا بإعمارها من جديد وفي نفس الوقت تضيع وتموت معها اسرار تحالفاتهم مع الكوميدي المّضحك ! والأهم من كل هذا وذاك هي تشويه صورة روسيا امام العالم وجعلها دولة استعمارية ( بَس هُم دول الاستعمار ) ! والله فكرة !
لهذا واختصاراً لتفاصيل اكثر الغرب يرغب في ان تقوم روسيا بحرق ودمج اوكرانيا الى اراضيها ، وحرق الاخضر واليابس ، وسوف لاتتوقف الى أن ترغم الروس على تلك الفعلة ، وبهذا يكون الغرب قد ضرب أكثر من عصفور بحجر واحد ! انواع العصافير وعددهم مذكور على متن الكلمة فراجعها مره ثانية .
الروس يعلمون ذلك ولكنهم يحاولون أن يغضوا النظر على الاستنباط المرير وسيقومون بتحرير الدونباس اولاً ومن بعدها سيتوقفون على الخطوة القادمة للمثل والمهرج والدور المناط به ! دور الممثل سيبدأ بعد تحرير المقاطعتين وسيقوم بشن حرب موسعه بحجة تحرير اراضي الدونباس والقرم وحتى احتلال موسكو إن سنحت له الظروف ! هذا الدور سيلعبه الممثل بأوامر غربية ، وهذا يعني إجبار الروس على حرق وإحتلال ماتبقى من اراضي المسرحية ! طبعاً الروس ( بغض النظر ( للمرة العاشرة ) على عدالة تدخلهم من عدمه ) سوف لا يسمحون للتافه والممثل أن يستمر في قتل جنودهم بأسلحة التافه البريطاني والمهرج الالماني والخرف الامريكي ! سيقومون بحرق كل الحدود وقطع الماء والكهرباء عن المسرح وسيهرب الممثلون وفي مقدمتهم بطل المسرحية الى احد المسارح الخارجية وسيُحاول في تقديم عرضه التافه من هناك كي يقوم الممثلون في الداخل في الإستمرار في إداء دورهم الى ان يعلموا بأن البطل والمنتج والمخرج في الخارج وسوف لا يعودن الى المسرح الاوكرايني من جديد ! وإلى ان يعلموا ويدركوا ذلك سيكون المسرح الاوكرايني قد إحترق بأكمله على رؤوسهم ، وهذا هو الدور القادم للغرب والممثل الاوكرايني .
إذاً خطة الغرب هي حرق وتدمير كل اوكرانيا ، وبالتالي يضربون اكثر من عصفور بحجر واحد ( حتى لو كانت العصافير مريضة او مصابه بالإسهال المزمن )! غاية الغرب هي ان تنتهي وتقضي بشكل تام على كابوس إسمه زيلينسكي ومدينة اسمها كييف ! وتقديم للعالم المجرم والخطر القادم موسكو ! هذا هو الهدف من كل هذا الذي يفعله الغرب في مسرح زيلينسكي . ولكنني ابقى أتسائل هل يعي الممثل بهذاالدور الإضافي أم إنه لم يستلم تكملة نَص المسرحية !
نيسان سمو 22/07/2022



#نيسان_سمو_الهوزي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عقوبات جديدة على الدجاج والفروج والبطيخ الروسي !
- بصراحة هذا يعتمد على نوع النْعَل وطريقة اللحس !
- كيف عَلِم الممثل إن تكلفة اعمار اوكرانيا تقدر ب 750 مليار دو ...
- عصر لحس الاحذية !
- موسكو تصفع مجموعة دُوَل السبع الحاقدة !
- لا احد يستوعب العملية العسكرية الروسية !
- الله يضرب الإمارة الوحيدة في العالم بالهزة القاتلة !
- لماذا يستقبل زيلينسكي رؤساء الغرب بملابس النوم !
- أمور غريبة وعجيبة في الحرب الأوربية !
- لقد رضخ العجوز للروبل !!
- إنقاذ كوكب الارض بيد اردوغان !
- ماذا لَو كانت شيرين ابو عاقلة صحفية بريطانية واغتالها الروس ...
- كيف ستكون نهاية الحرب في اوكرانيا !!!
- ازوفستال ! الكُل يريد الموت لهم بإستثناء روسيا !
- ماذا بعد سقوط ماريوبول !
- الغرب التافه لا يسمح بوقف الحرب في اوكرانيا !
- الحرب انتهت بين روسيا وأوكرانيا وبدأت مع اوروبا !
- هل مَن هناك يُفسّر لي زيارة العجوز الخرف ( بايدن ) لبروكسيل ...
- هجرة الشعب الاوكرايني المضحكة!
- يجب تهدئة المتغطرس قبل وقوع الفأس بالرأس !


المزيد.....




- باريس: -اعترافات- الفرنسيين الموقوفين في إيران -مسرحية مثيرة ...
- افتتاح معرض للساعات والآليات القديمة من أوروبا وآسيا في متحف ...
- باريس: اعترافات الموقوفين الفرنسيين في إيران مسرحية غير لائق ...
- نوبل الآداب: الكاتبة الفرنسية آني إرنو تفوز بالجائزة عن أعما ...
- المطرب كاظم الساهر بطلا لـ-أنا جلجامش-
- ماتفيينكو: مزاعم الغرب بإمكانية استخدام روسيا للسلاح النووي ...
- مشهد لن تراه إلا في الأفلام.. كاميرا تلتقط رجلًا ببدلة وحذاء ...
- الكاتبة الفرنسية آني إرنو تفوز بجائزة نوبل للأدب لعام 2022
- يفن سبيسي يمثل أمام محكمة في نيويورك بقضية اعتداء جنسي
- منح جائزة نوبل في الآداب للفرنسية آني إرنو


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - نيسان سمو الهوزي - هدف الناتو هو حرق وتدمير وإحتلال أوكرانيا !