أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فتحي البوزيدي - لا يثيرني معطف الفرو̸ صدري ليس منتجعا سويسريا














المزيد.....

لا يثيرني معطف الفرو̸ صدري ليس منتجعا سويسريا


فتحي البوزيدي

الحوار المتمدن-العدد: 6842 - 2021 / 3 / 16 - 16:21
المحور: الادب والفن
    


عيدان الكبريت
تشبه أجساد الفقراء النّحيلة!
لهذا السّبب تشتعل أياديهم بغلاء الأسعار..
لنفس السّبب,
تحترق العجلات المطّاطيّة برؤوس أصابعهم الأرجوانية من أثر صقيع الدّولة الباردة.
الرّؤساء في بلادنا يحبّون كثيرا ممارسة الألعاب الشتويّة,
لذلك علّقوا التليفيريك على الأمعاء الخاوية للمواطنين.
لم أفهم جيّدا عبارة أبي:
"المظلومون تشيب قلوبهم"
حتّى رأيت الحكّام يتزلّجون على جليدٍ زَحَف بِصَدْري.
نفس الشّيب الصّالح:
لِعِصِيّ التزلّج..
لِلمسامير الحادّة بأحذية المتسلّقين..
ذاب على نهديْ عشيقة خلعت معطفا من فَرْوِ "فيكونيا"
لترتَدِيَني!
أكره
مجازات الأغنياء المرصّعة بالحجارة الكريمة.
أكره
مجازاتهم التي تحتاج اقتطاع تذكرة في الدّرجة الأولى لأغلى شركات الطّيران لتحلّق.
منطقةُ الخيالات النّائية لدى شاعر سورياليّ مثل مثلّث برمودا,
تعبث بالطّائرات العابرة لغموضها.
لم أحبّذ إذن قبلات عشيقة أخبرتني أنّ انزلاق شفتيها على صدري يشبه جولاتها في منتجع "سانت موريتز"
ربّما اتّهمتها
بجزّ الشّهوة عن جسدي,
كما يجزّ صيّاد بيروفيّ فرو "الفيكونيا".
ربّما اتّهمتها أيضا
بالرّغبة في تهريب أحلام الفقراء إلى بنك سويسريّ.
هكذا لم أعد أجد ما يثيرني
في ملاقاتها عارية إلّا من معطف الفرو!
لم أجد ما يثيرني
في اعتبار صدري منتجعا سويسريّا!



#فتحي_البوزيدي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مِثْل دمية بأعضاء بلاستيكيّة
- لِتَكسِر مصابيحَ الشّارع لا تَمُتْ مثل الحلّاج مقطوعَ اليَدَ ...
- قيْسُ المسافة بأقدام مبتورة
- ألعَقُ دمي من رؤوس أصابعي
- الأمرُ بشُرْب ماء البحر
- سقطتُ مثل حبّة لوْزٍ
- غراب يُخفي كنوزا في جرح الذّاكرة
- ليلةُ مكعّب الثّلج أو السكّين
- مضغتُ هويّتي
- اللّصوص الكبار تركوا أحذيتهم في عتبة المسجد
- حشرجة الرّيح
- الهاوِيَةُ
- مأساة النصِّ و الماء
- سِيرَة]] ذرّة غُبَارٍ من ظهر جبلٍ
- ياسمين أَزْهَرَ بالفولاذِ؟
- بحْثا عن شمسٍ على سطح الذّاكرة
- أسطورة أخرى لِقَابيل و الغِرْبان
- قدَمَان مَفْرومَتان
- اِحتفالا باحتراق زوْرَقٍ
- اعتراف نيرودا


المزيد.....




- موسيقى الاحد: نورنبرغ
- رسالة مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي..وثائقي عن (غودار ...
- كاريكاتير العدد 5319
- أوكرانيا: حفروا حائط منزل دمّره القصف الروسي في إحدى ضواحي ك ...
- منحوتات البارثينون: اتفاق لإعادة رخاميات البارثينون إلى اليو ...
- لندن وأثينا في -مرحلة متقدمة- من -محادثات سرية- بشأن رخاميات ...
- أكثر الكتب مبيعاً لعام 2022 بحسب موقع أمازون
- انطلاق فعاليات معرض بيروت العربي الدولي للكتاب
- انطلاق فعاليات أيام قرطاج المسرحية في دورتها الـ23 بتونس
- درب الصادقين.. حكايات مشوقة ومؤثرة لـ -جنرالات الصبر- في سجو ...


المزيد.....

- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فتحي البوزيدي - لا يثيرني معطف الفرو̸ صدري ليس منتجعا سويسريا