أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر الكفائي - المهجر واحلام الرجوع الى الوطن














المزيد.....

المهجر واحلام الرجوع الى الوطن


حيدر الكفائي
كاتب

(Hider Yahya)


الحوار المتمدن-العدد: 6763 - 2020 / 12 / 17 - 16:02
المحور: المجتمع المدني
    


تظل قضية المهجر عنوانا عريضا تحتار العائلة العراقية وخصوصا رب الاسرة في ربط حلقاتها المبعثرة وجدولتها وفق اطر تعتمد منهج هذه العائلة او تلك .
فالحنين والغربة والوطن المرهون والمقدسات والكتل والهوس والتدين والدكة والجلوة وكل ما بين المهجر والوطن من مراراتها وحلاوتها يؤرق تارة ويسكن تارة اخرى ...حديث العائلة العراقية هنا لاينفك عن الجدال والخلاف في امر الساسة والسياسة والدين والعلمانية يعلو ويهبط كل حسب ميوله او انتمائه لكن الهم هو هم الوطن ، جروح لاتندمل وعيون ترنوا الى عتبات اولياء الله واحبائه بالرغبة والرهبة تتسع آهاتها بين الرجوع الى حضن الوطن والهجوع في ارض الله الواسعة بين اصالة تحن الى سمائها وارضها ومتعلقين قد فرض الدين والعاطفة ان لا تتخلى عنهم وعن تطلعاتهم ومخاوفهم ، تجاذبات ليس لها اول وليس لها آخر وبين هذا وذاك يكون الخوف من موت غريب كغربة الوطن بعيدا عنه ، وطني الذي اصبح متجرا راجت تجارته وكثرت زبائنه وتوحش رواده واستوطنت الاغراب قلله واذل اهله جور الجائرين . السلام على العراق وعلى الطيبين من اهله .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,236,224,982
- ( آهات مذنب ....! )
- الضحك كان دواءً لصديقي
- اللقاح يعيد للسماء حركتها
- رسالة الى عام 2021
- فخري زادة والصيد الثمين
- خروج عن المألوف
- لقطات من آخر محطة في البيت الابيض
- النفط ...والموت
- النزع الاخير للفيل
- الاباحيات والمناشدة المزيفة
- للرجال فقط.......!
- ( إما وإما ،،،،،،)
- من تونس الى باريس وحديث قطع الرؤوس
- اصدقاء آخر الليل
- العنوسة ،،،،ظاهرة تستشري بسبب الحماقات
- (مثنى وثلاث ورباع..تلك فزاعة للمرأة حين جيرها الرجل لصالحه)
- هل الزوجة فعلا -شريكة الحياة-
- متى يصبح الطلاق واجبا (3)
- متى يرفع الحيف عن الارملة
- الحب دواء لفساد العولمة


المزيد.....




- إصابات واعتقالات في جنين تطال قياديًا بالجهاد
- غوتيريش: تلقيت رسالتين متضاربتين بشأن مندوب ميانمار بالأمم ا ...
- لماذا تلجأ السعودية الى استهداف مخيمات النازحين بمأرب؟
- مقتل 10 متمردين واعتقال ثلاثة خلال قصف للجيش الكولومبي
- أطباء بلا حدود تعلن عن مقتل أحد موظفيها في مخيم الهول للاجئي ...
- السعودية.. اعتقال 7 إثيوبيين سلبوا 632 ألف ريال في مكة المكر ...
- ماكرون يعترف -بتعذيب وقتل- المناضل الجزائري علي بومنجل على أ ...
- المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة تندد بإغلاق المعابر الس ...
- موسكو تعلق على وضع اللاجئين السوريين في المخيمات تحت السيطرة ...
- السلطات الإيرانية تنفذ حكم الإعدام بحق 4 أحوازيين


المزيد.....

- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر الكفائي - المهجر واحلام الرجوع الى الوطن