أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر الكفائي - هل الزوجة فعلا -شريكة الحياة-














المزيد.....

هل الزوجة فعلا -شريكة الحياة-


حيدر الكفائي
كاتب

(Hider Yahya)


الحوار المتمدن-العدد: 6711 - 2020 / 10 / 22 - 22:34
المحور: المجتمع المدني
    


كلمة تقال لكنها في الواقع لم يدركها الرجل ولم يفهمها الا بالحدود الدنيا...فالكثير من الرجال ليس عنده التقدير الكامل لهذا الكيان العظيم الذي خلقه الله لنا نعمة وفيض الهي لحالة تكاملية نفسية وجسمانية ....الزوجة هي الرحمة المهداة من السماء بها تهدأ النفس وتنجلي همومها ، هي الدفء والحنان ، هي الملجأ عند الضيق ، والفرج عند الهم والحزن، عندما تتخيل هذا العالم من دون هذا الكائن تشعر انه موحش لا يمكنك العيش فيه ، كل شيء في الزوجة جميل حتى غيرتها زعلها وحرصها لانه نابع من الحب ،، عندما لا تجد هذا الشعور في داخلك نحو زوجتك فاعلم انك انت الذي اجهزت على فطرتها وغيرتها ، انت من غير بوصلتها لينعكس اتجاهها نحو ما لاتشتهي ولا ترغب ، ان احسنت التصرف معها ثق انك ستعيش حياة هانئه مطمئنة تضمن فيها راحتك وبيتك وابنائك ،،،صب جل اهتمامك اليها فقلبها رقيق وستجدها اسرع منك بالعطاء ،جرب ان لا تستفزها فيما تكره فسوف لن تبخل عليك بالمودة والعطف . فهي الحبيبة وام عيالك وسندك وافضل شريكة في هذه الدنيا






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- متى يصبح الطلاق واجبا (3)
- متى يرفع الحيف عن الارملة
- الحب دواء لفساد العولمة
- الخطيئة التي لا تغتفر
- حقيقة مرض اغلب السياسيين
- عندما يطيش فكر الاسلاميين ويبدأوا بالكلام -السليتي-
- سرطان جديد يهدد الاسرة
- رومانسية الكاظمي تبلغ الحنانة
- التثوير العبثي
- أشياء في زمن الوباء
- حديث مع النفس (2)
- حديث مع النفس(1)
- اوراق مهاجر (1)
- اوراق مهاجر(2)
- هكذا تفعل الجنود المجهولة باروقة البيت الابيض
- زبايل المجتمع...!
- بين السادات والامارات
- تعقيبا على رسالة السيد الصدر الى نتنياهو
- مسعود وعائلته هو السرطان الذي انهك العراق
- الجالية وحديث مع النفس


المزيد.....




- فلسطين: مسيرة الأعلام في القدس جسدت عنصرية الاحتلال في أبشع ...
- ماكنزي سكوت طليقة مؤسس أمازون تتبرع بمبلغ 2,74 مليار دولار ل ...
- المانيا توضح آلية ترحيل اللاجئين السوريين إلى بلادهم
- ماكنزي سكوت طليقة مؤسس أمازون تتبرع بمبلغ 2,74 مليار دولار ل ...
- المجلس العربي يناشد المنظمات الدولية منع إعدام 12 شخصا بمصر ...
- منظمات حقوقية تطالب بتعليق الإعدامات ووقف “التوسع غير المسبو ...
- إثيوبيا: تحذيرات أممية من امتداد المجاعة في تغيراي إلى أقالي ...
- العفو الدولية تندد بتنفيذ السعودية حكم الإعدام بحق الشاب آل ...
- الإعدام في السعودية: ما مصير القصر في سجون المملكة؟
- السعودية تنفذ حكما بإعدام مصطفى الدرويش -لارتكابه جرائم عندم ...


المزيد.....

- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر الكفائي - هل الزوجة فعلا -شريكة الحياة-