أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حيدر الكفائي - سرطان جديد يهدد الاسرة














المزيد.....

سرطان جديد يهدد الاسرة


حيدر الكفائي
كاتب

(Hider Yahya)


الحوار المتمدن-العدد: 6698 - 2020 / 10 / 9 - 05:13
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


حمالة اوجه اصبحت هذه الطفرة العجيبة للعلم والتكنلوجيا ، كنت دائما ما اصفها للكثير من اصدقائي من انها كالتمر والعنب خلقن للفائدة وبيدك انت تستطيع ان تنتفع بهما او ان تجعلهما مسكرا فيتحولان من فائدة الى نقمة عليك وعلى مجتمعك ، هكذا كل مابأيدينا اليوم من برامج وانترنيت وتكنلوجيا اصبحت طيعة سهلة لا يستطيع احد ان يمنعك منها او ان يكون حائلا بينك وبين ما تريد وتفعل ، واصبحت الرقابة المجتمعية دون جدوى بظل التطور الهائل والابتكارات الضخمة التي لايمكن السيطرة عليها. لقد سائت العلاقات بين الاسرة الواحدة واصبح لكل فرد من افراد العائلة له اسرة افتراضية يندك فيها ويسير وفق ابجدياتها ويدافع عن تقاليدها وتطلعاتها ، وخرج معنى الطاعة من جغرافية البيت واعمدته وهما الابوين الى جغرافية اوسع تضم العالم باسره اذ اصبح من الصعب ان تتماشى اسرتك مع هواك وعاداتك وتقاليدك التي تربيت عليها وورثتها من مجتمعك واهلك وتدينك .
اليوم يتفاجأ من يريد ان يعرف الحقيقة المرة عندما يقرأ التقارير العالمية التي تتحدث عن نسب الطلاق والجرائم التي تصاحب ذلك الفعل في بعض الاحيان ، فيصيبك الذهول حين تعلم ان المحاكم والقضاة شغلهم الشاغل هو الطلاق والمشاكل الزوجية وانها تعدت المعقول خصوصا في المجتمع العربي والاسلامي ومنه بالطبع بلدنا العراق حيث انهارت تلك العرى التي كانت تزدان بها الاسرة العراقية وتخلخلت بيوت الطاعة وصار للشيطان مأوى مستديم في اروقة البيوت وبين جدران غرف النوم وصارت سفاسف الامور هي الشغل الشاغل في دواوين النساء والرجال ونوادي الواتساب ومقاهي الفيسبوك هي من مصدر الالهام ونواة الحل والعقد ، فما الذي يدفع زوجين في ايامهما الاولى على النفور من بعضهما ولم يمضي الا ايام على زواجهما ، ومن يجبر فتاة في ريعان شبابها ان تهرب الى وجهة بعيدة انتقاما من اهلها وبغضا لزوجها ، او ان يجعل الزوجة وهي بالكاد لم تفطم رضيعيها التوأمين فتقود زوجها الى محكمة البلدة لتجبره على الطلاق بعد ان تدفع اليه طفليه وتسرحه بأساءة وليس بأحسان ، من يصدق ان تقدم فتاة مع عشيقها لترتكب مجزرة بحق زوجها وتخفي جثته من على وجه الارض ، مصائب وكوارث تحصل مع أسر تكاد لا تصدق من عظمها وقساوتها .
معظم اسباب الطلاق تافه لاترقى الى الحد الذي يستوجب ذلك ولو رجعت الى اسباب الزواج ومقدماته لوجدتها اسباب تافه اشد من تفاهة طلاقهم فيمكنك بعد هذا كله ان تكتشف مدى الوضاعة التي حلت في بناء الاسرة فاصبحت البيوت بيوتا عنكبوتية سريعة بنائها وسريعة هدمها ....فلابد ان يأخذ المجتمع حذره من هذا التردي وان لا يعتمد على اصلاح الاعوجاج بتوالي الايام والسنين بل لعل ماسيأتي قد يكون اشد وقعا واكثر ايلاما.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,079,452,165
- رومانسية الكاظمي تبلغ الحنانة
- التثوير العبثي
- أشياء في زمن الوباء
- حديث مع النفس (2)
- حديث مع النفس(1)
- اوراق مهاجر (1)
- اوراق مهاجر(2)
- هكذا تفعل الجنود المجهولة باروقة البيت الابيض
- زبايل المجتمع...!
- بين السادات والامارات
- تعقيبا على رسالة السيد الصدر الى نتنياهو
- مسعود وعائلته هو السرطان الذي انهك العراق
- الجالية وحديث مع النفس
- اشياء في زمن الوباء (2)
- اشياء في زمن الوباء
- الحب الضائع
- المطلقة في المجتمع العراقي
- اتمنى الفوز للرئيس ترامب
- ظاهرة العنوسة المستشرية
- الزيج...!


المزيد.....




- تحليل: شهر عسل الإمارات وإسرائيل تخطى مجرد التطبيع.. ما الفا ...
- 4 قتلى في انفجار بمحطة مياه قرب مدينة بريستول الإنجليزية
- إيران: انقسام حول القانون الذي يفرض على الحكومة الحد من التز ...
- تحليل: شهر عسل الإمارات وإسرائيل تخطى مجرد التطبيع.. ما الفا ...
- موسكو تعلن عن وصول فريق أممي إلى قره باغ
- بوريل: اغتيال فخري زاده بحثٌ عن التصعيد ولولا دعم أوروبا الم ...
- لماذا تؤمن هونغ كونغ بالخرافات رغم تطورها الكبير؟
- محسن فخري زادة: صراع داخلي إيراني على إرثه
- بوريل: اغتيال فخري زاده بحثٌ عن التصعيد ولولا دعم أوروبا الم ...
- -مخالف للقانون الدولي- .. مطالب لفرنسا بمراجعة -قانون الأمن- ...


المزيد.....

- الخطوط العريضة لعلم المستقبل للبشرية / زهير الخويلدي
- ما المقصود بفلسفة الذهن؟ / زهير الخويلدي
- كتاب الزمن ( النظرية الرابعة ) _ بصيغته النهائية / حسين عجيب
- عن ثقافة الإنترنت و علاقتها بالإحتجاجات و الثورات: الربيع ال ... / مريم الحسن
- هل نحن في نفس قارب كورونا؟ / سلمى بالحاج مبروك
- اسكاتولوجيا الأمل بين ميتافيزيقا الشهادة وأنطولوجيا الإقرار / زهير الخويلدي
- استشكال الأزمة وانطلاقة فلسفة المعنى مع أدموند هوسرل / زهير الخويلدي
- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حيدر الكفائي - سرطان جديد يهدد الاسرة