أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر الكفائي - العنوسة ،،،،ظاهرة تستشري بسبب الحماقات














المزيد.....

العنوسة ،،،،ظاهرة تستشري بسبب الحماقات


حيدر الكفائي
كاتب

(Hider Yahya)


الحوار المتمدن-العدد: 6715 - 2020 / 10 / 26 - 22:45
المحور: المجتمع المدني
    


كم تمنيت ان يعي الاب كل مايحيط باسرته خصوصا عندما تكون عنده بنت ان يعرف كيف يتعامل معها وكيف يفهم ان هذه البنت نعمة لكنها لاتدوم له يجب عليه ان يعلم ان يوما ما لابد له ان يفك رباط ابنته فهي خلقت لتكون اما لا لتبقى بنتا ..مثلما يحترق قلب الام على سعادة بنتها وتزويجها فعلى الاب ان يهتم بهذا الامر ..ان تتمسك ببنتك على مبتنيات جاهلية واعراف عشائرية فضلا عن العقد المتوارثة فهذا خطأ ..ان ترفض كل متقدم لخطبة بنتك لاسباب واهية او لعقد الحسب والنسب فهذا مالاترضاه السماء ،، لايمكن لأب يحب ابنته ان يقف في طريق سعادتها وكذلك الام عندما تقف حائلا امام سعادة ابنتها لمجرد عادات وتقاليد صنعتها بيئة متعبة وتقليد اعمى كغلاء المهور والحفلات وموضات جديدة مبتكرة كالحنة ويوم السابع وامور لاتصدق . كل ذلك وهم غير مكترثين بمصير البنت التي اخذت السنين تقرض عمرها قرضا ..بعض العوائل تجدهم كاصحاب معارض السيارات لانها لازالت شابة ونوعما عليها مسحت جمال يعرضونها عرضا من يدفع اكثر ومن هو صاحب المهر العالي ليتفاخروا امام الناس وهم نسوا ان الزمن ليس فيه كابح للتوقف بل يسارع الخطى وينهب السنين نهبا ، وما ان تتخطى هذه البنت حاجز ال 25 سنة اصبح القلق يساورهم وتصبح شروطهم اقل حدة ثم تبدأ البنت بالالحاح بعد ان ترى قريناتها دخلن بيت الزوجية ..مشاكل كثيرة تلك التي تؤدي للعنوسة فالبيئة لا ترحم والعقد العشائرية من ابن العم و (نهوته) والمهور العالية واحتكار الاب لزواج بنته من اجل الرفعة والمكانة بين الناس والام وماادراك ما الام وطلباتها التي لا حد لها اضف على ذلك البنت ايضا تطلعاتها واحلامها بذلك الفارس الآتي لها على فرس ابيض وقصص الحب والغرام وتأثير المسلسلات وعالم الانترنيت وخباياه كل ذلك اثر على مصير البنت وتاخير زواجها ولو رضينا بما ارشدنا اليه رسولنا الكريم حين ما قال ما مضمونه "اذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه" لما اصبحت العنوسة ظاهرة خطيرة اخذت تكبر شيئا فشيئا ..نرجوا من اولياء الامور ان لا يجعلوا كريماتهم تحت وطئة العنوسة التي لا ترحم.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,079,882,171
- (مثنى وثلاث ورباع..تلك فزاعة للمرأة حين جيرها الرجل لصالحه)
- هل الزوجة فعلا -شريكة الحياة-
- متى يصبح الطلاق واجبا (3)
- متى يرفع الحيف عن الارملة
- الحب دواء لفساد العولمة
- الخطيئة التي لا تغتفر
- حقيقة مرض اغلب السياسيين
- عندما يطيش فكر الاسلاميين ويبدأوا بالكلام -السليتي-
- سرطان جديد يهدد الاسرة
- رومانسية الكاظمي تبلغ الحنانة
- التثوير العبثي
- أشياء في زمن الوباء
- حديث مع النفس (2)
- حديث مع النفس(1)
- اوراق مهاجر (1)
- اوراق مهاجر(2)
- هكذا تفعل الجنود المجهولة باروقة البيت الابيض
- زبايل المجتمع...!
- بين السادات والامارات
- تعقيبا على رسالة السيد الصدر الى نتنياهو


المزيد.....




- اليمن.. بعثة الأمم المتحدة تدين سقوط ضحايا مدنيين بمجمع صناع ...
- الأمم المتحدة تحذر مجددا: اليمن على -شفير المجاعة-
- برنامج الأغذية العالمي يحذر من مجاعة جديدة في اليمن
- مفوض أوروبي: الاتحاد بصدد تقديم مساعدات للاجئين الاثيوبيين ب ...
- وزيرة الدفاع اللبنانية تطالب بتدخل الأمم المتحدة لوقف الانته ...
- -هيومن رايتس ووتش-: حياة ذوي الاحتياجات الخاصة في غزة -شديدة ...
- شؤون الأسرى: محكمة سالم تمدد اعتقال 14 أسيراً من محافظة جنين ...
- اعتقال شقيقين على حاجز -الحمرا-
- هيئة الأسرى: الاحتلال ينقل الأسير الجريح علي عمرو إلى -عيادة ...
- الأمم المتحدة: اليمن على شفير مجاعة.. وعلى العالم الاستيقاظ ...


المزيد.....

- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر الكفائي - العنوسة ،،،،ظاهرة تستشري بسبب الحماقات