أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر الكفائي - للرجال فقط.......!














المزيد.....

للرجال فقط.......!


حيدر الكفائي
كاتب

(Hider Yahya)


الحوار المتمدن-العدد: 6726 - 2020 / 11 / 7 - 09:52
المحور: المجتمع المدني
    


حالتان يحتار الميزان كيف يضع احمال مقاساته كي يهتدي لقراءة الفارق بينهما. هناك فرق بين ان تتسلط على المرأة بمخدعها الذي ثناه لك العرف والشرع ، وبين ان تسلبك المرأة بالحق والقانون رجولتك في ذلك المخدع نفسه .
في بلدي قصة رجل هو صاحبي وافاه الاجل قبل ايام كان قد تمرد على بيئته القروية بعد ان دخل الدين قلبه وعرف ماله وما عليه يتحدث الي عن النساء وصفاتهن وكيف دخل على زوجته بتلك العقلية في يوم عرسها ، يقسم لي انه قيدها بيشماغه واغلق فمها قبل ان يحصل مايريد منها وهي حليلته وزوجته ، كيف لا وفي خارج الحجرة من ينتظر منه كشف رجولته وابراز دليله ..يكمل رحمه الله ان زوجته خرجت في صباح يوم العرس ووجهها مقلوب عاليه سافله وعينها زرقاء لا تبصر بها وهي تضحك مزهوه لفحولة زوجها غير خجله وهي تفصح عن مدى اللكمات التي وجهت لها من فحلها ليغيب وعيها.
في المهجر يصادفك الكثير مما لا تستطيع فهمه او لا يمكنك هضمه مهما طال بك العيش هنا ، قضايا غريبة وعجيبة تسمع بها تكاد تكذبها لولا انها تحدث امام ناظريك او ان تقرأها في صحف او تشاهدها في فضائيات لا مناص من تكذيبها او تأويلها.
اغرب قضية سمعتها كان بطلتها امرأة اذ تقدمت هذه المرأة ببلاغ الى شرطة المدينة تشتكي فيها على زوجها الذي اراد في تلك الليلة ان يواقعها وهم في مخدعهم فرفضت ولكنه حاول ان يقنعها في هذا الامر فنهرته واخذت هاتفها لتتصل بشرطة المدينة وابلاغهم بان زوجها قد مارس التعسف بحقها وهي لا ترغب بأن تمارس مع زوجها في ما احله الله لهما بتلك الليلة لان مزاجها كان غير رائق.
كم هو الفارق بين عدائية ذلك الرجل وضياع حق الرجل الاخر ، كم هو الفارق بين مأساة تلك المرأة المعنفة وبين تعنيف هذه المرأة لزوجها وخمط حقه ...الوسطية مطلوبة بين الحالتين بين ان تكون سيفا مسلطا تاتي لزوجتك انى تشاء وكيفما تشاء ووقتما تشاء وبين ان يكون الرجل اداة طيعة بيد المرأة تطلبه انى تشاء وكيفما تشاء ووقتما تشاء فأي ميزان يحتمل فارق الكفتين.






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,248,674,597
- ( إما وإما ،،،،،،)
- من تونس الى باريس وحديث قطع الرؤوس
- اصدقاء آخر الليل
- العنوسة ،،،،ظاهرة تستشري بسبب الحماقات
- (مثنى وثلاث ورباع..تلك فزاعة للمرأة حين جيرها الرجل لصالحه)
- هل الزوجة فعلا -شريكة الحياة-
- متى يصبح الطلاق واجبا (3)
- متى يرفع الحيف عن الارملة
- الحب دواء لفساد العولمة
- الخطيئة التي لا تغتفر
- حقيقة مرض اغلب السياسيين
- عندما يطيش فكر الاسلاميين ويبدأوا بالكلام -السليتي-
- سرطان جديد يهدد الاسرة
- رومانسية الكاظمي تبلغ الحنانة
- التثوير العبثي
- أشياء في زمن الوباء
- حديث مع النفس (2)
- حديث مع النفس(1)
- اوراق مهاجر (1)
- اوراق مهاجر(2)


المزيد.....




- بايدن يرشح امرأتين لتولي مناصب قيادية عسكرية..وهاريس تظهر لأ ...
- -مجلس حقوق الإنسان- يطلق -لقاءات المناصفة-
- -الدولية للهجرة- تدعو -أنصار الله- إلى تسهيل وصول المساعدات ...
- توقعات بارتفاع أعداد بالنازحين السوريين إلى 6 ملايين خلال ا ...
- توقعات بارتفاع أعداد بالنازحين السوريين إلى 6 ملايين خلال ا ...
- الهجرة الدولية تعلن وفاة وإصابة 178 أفريقيا في حريق شب في مك ...
- الأمم المتحدة تدين هجمات جماعة الحوثي على السعودية
- مطالبات دولية بإطلاق سراح 6 نشطاء بحرينيين تعرضوا للاعتقال ا ...
- مقتل 8 أشخاص في حريق بمركز للمهاجرين باليمن
- الأمم المتحدة تدين هجمات -أنصار الله- على السعودية


المزيد.....

- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حيدر الكفائي - للرجال فقط.......!