أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميمون الواليدي - فيروز ليست ألكسندرا كولونتاي !














المزيد.....

فيروز ليست ألكسندرا كولونتاي !


ميمون الواليدي

الحوار المتمدن-العدد: 6665 - 2020 / 9 / 2 - 21:57
المحور: الادب والفن
    


فيروز ليست ألكسندرا كولونتاي!
من كان يحب فيروز ففيروز شخص والأشخاص إلى زوال، ومن عشق أغاني فيروز فأغاني فيروز باقية إلى الأبد!
على حد علمي، فيروز ليست هي رئيسة اللجنة المركزية للحزب البلشفي؟ علاقة فيروز الوحيدة بالنضال هي أن إسمها الحقيقي يكاد يطابق إسم وديع حداد مهندس اختطاف الطائرات، غير ذلك فيروز مغنية ذات صوت رائع، وكانت موفقة في اختيار الأغاني (أول الخط الغنائي إذا جاز التعبير). عدد كبير من الأشخاص الذين يتحدثون عن "خيانة" فيروز لأنها قبلت وساما من رئيس دولة إمبريالية هم أنفسهم من يطبلون صباح مساء لنجيب محفوظ لأنه فاز بجائزة نوبل وكأن جائزة نوبل ليست مسيسة ولا تمنحها دولة إمبريالية، ولأمين معلوف لأنه دخل الاكاديمية الفرنسية وحصل هو الآخر على وسام من رئيس فرنسا !!! أم كلثوم وفيروز وماجدة الرومي مغنيات ولسن ثوريات (هذا لا يمنع أن يكون المرء مغنيا وثوريا في نفس الوقت)، وحتى جوليا بطرس التي تغني للثورة متزوجة من الياس بوصعب الوزير وعضو حزب ميشيل عون أمير الحرب الطائفي وتعيش في دبي من أموال البترودولار! هل وصلنا في ظل غياب الرموز والقدوات إلى المستوى الذي ننتظر فيه من فيروز أو مارسيل خليفة أن يكونوا قادة للرفض والممانعة ؟!! مسألة أخرى مهمة، هذا اليسار الذي لا يفعل غير النقد وتصويب السهام، ماذا يقدم اليوم للفن ؟ أين هي الأندية السينمائية والمجموعات الغنائية وأين هو الشعر والمسرح؟ كيف لمن يكتب "المساواة" و "المعاناة" بالتاء المبسوطة أن ينتظر من فيروز أن تغني على المساواة ومعاناة الشعوب، وفيق أشفيق!






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تعليم في الحضيض ومستشفيات كالمسالخ !
- المقامة الرمضانية
- المقامة الدافقرية
- عن بوتين وأردوغان !
- الجميع مطبع مع الصهيونية
- هيئة ضبط
- كوفيد 19، كاترينا والآخرون !
- تحليل ملموس، لا سفسطة برجوازية !
- لا أعرف عمر الراضي لكنني أعرف الدولة المغربية !
- عن الحكومة والعيد والعطلة وأشياء أخرى !
- الأمازونيات، أو جمهورية السحاقيات !
- سجل أنا لست عربيا، سجل أنا لست أمازيغيا!
- يوميات ساخرة 2 : كوبا أمريكا وكوبا مسلمين
- يوميات ساخرة 3 : صلاة الوزراء والقياد، صلاة التراويح والأعيا ...
- يوميات ساخرة 4 : القفة والجلالب والقوالب !
- يوميات ساخرة 5 : مغارة البغلمان والأربعون حرامي !
- يوميات ساخرة 6 : قنوات الصرف الصحي وعصير -الحامض- !
- يوميات ساخرة 1 : ليبرالي الليل وليبرالي النهار
- إنتقال
- حمار دولة -المهرجانات والزوايا- وقف في العقبة


المزيد.....




- مصر.. المهن التمثيلية تعلق على قرار السيسي بدعم الفنانين ضد ...
- نقابة المهن التمثيلية في مصر تصدر بيانا وترد على مبادرة السي ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. فوج سياحي يحاكي الرواية البوليسية ا ...
- الاستقلالي علي بوسدرة على راس جماعة فريجة ضواحي تارودانت
- حزب العدالة والتنمية بعد الهزيمة: نتائج الانتخابات لا تعكس ح ...
- الفنان محمد هنيدي يكشف سبب إعلانه اعتزال الفن
- كتاب جديد يكشف دور النشر والإذاعة في خدمة مصالح الإمبراطورية ...
- ماء العينين تهاجم تضخم -أنا- المصباح: عجزنا عن قراءة تجارب م ...
- جماعة ايت اعزة بتارودانت..الاتحادي ابراهيم الباعلي رئيسا للم ...
- فيدرالية اليسار وحزب النخلة يقودان المجلس الجماعي لزاوية الش ...


المزيد.....

- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد
- أهمية الثقافة و الديمقراطية في تطوير وعي الإنسان العراقي [ال ... / فاضل خليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميمون الواليدي - فيروز ليست ألكسندرا كولونتاي !