أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن شنكالي - هواجس في ظلمة الليل














المزيد.....

هواجس في ظلمة الليل


حسن شنكالي

الحوار المتمدن-العدد: 6634 - 2020 / 8 / 2 - 16:07
المحور: الادب والفن
    


أفزعها أزيرالرصاص الذي كان يخترق الآفاق كوابل من المطر مرعوبة من هول المفاجأة لتصحى من نوم عميق كانت تغط فيها بعد أن نقلتها من عالم اليقظة الى عالم الأحلام واضعة عشرها على رأسها غارقة في حلمها الذي لم يكتمل بعد أن فشلت في إستذكار ما حلمت به لتعبث بخصلات شعرها المتدلي على وجنتيها مغمضة العينين ترتجف من الفزع فلا أنيس يؤنسها سوى مواء قطة صغيرة دأبت على إطعامها ومداعبتها لتجد نفسها وحيدة في منزلها الذي غادره أهلها تحت جنح الظلام خوفاَ من عصابات داعش التي داهمت القرية لتقع فريسة سهلة بيد أعداء الإنسانية وتجد نفسها سبية تباع في سوق النخاسة وهي لا تتعدى العاشرة من عمرها لتتلقى شتى أنواع التعذيب على يد سجانيها ناهيك ما تقوم به كخادمة لخدمتهم ليلاَ ونهاراَ , وكل حلمها الذي كان يراودها أن تكمل دراستها لتتخرج طبيبة تخدم بني جلدتها التي إبتعدت عنها عنوة لضعف حالتة ذويها المادية , حاولت جاهدة تتحين الفرص للخلاص من قبضة المجرمين لتغير مسار حياتها ويحدوها الأمل في النجاة من قبضة المجرمين بمساعدة أحدهم حتى تمنكت من الإفلات سراَ وفي ساعة متأخرة من ليلة ليلاء لتنجو بنفسها بعد أن قطعت عشرات الكيلومترات مشياَ على الأقدام حتى تصل منطقة الأمان بعيدة عن عيون المتوحشين وفي مخيلتها تبحث عن أغلى ما عندها من المفقودين من أفراد أسرتها ناسية لغتها الأم بعد سنوات عجاف عاشتها في كنف عديمي الضمائروعشاق الجرائم وتخزن في ذاكرتها قصة عذاب يندى لها جبين الإنسانية من سوء المعاملة الوحشية التي تلقتها على يد أولئك الأوباش لتعيش وحيدة بقية عمرها بعد أن علمت بفقدان أفراد أسرتها بإنفجار لغم تحت عجلات سيارتهم التي أقلتهم هرباَ من بطش الحاقدين
هذه قصة معاناة من خيال الكاتب الذي عاش الحدث بمخيلته لاحدى الفتيات كنموذج من بين آلاف الضحايا اللاتي وقعن أسارى وأصبحن سبايا بين ليلة وضحاها بيد خوارج العصر مجرد أنهن لا يتفقن معهم في العقيدة والرأي وهو أمر خارج عن إرادتهن لأنهن ولدن وترعرعن في عوائل تحمل تلك العقيدة المنحرفة حسب وجهة نظرهم بل ويكفرونهن لحد أنزال القصاص بحقهن , يا ترى في أي زمن نعيش وبأي عقلية نفكر بعد آلاف السنين من تعاقب الأديان السماوية التي تدعو جميعها الى التسامح والإخوة والمساواة , أين نحن من حقوق الإنسان في زمن التكنولوجيا وعصر العولمة خلافاَ لمبدأ التعايش السلمي بين مكونات المجتمع كافة بجميع مللهم ونحلهم وطوائفهم وقومياتهم وأديانهم ومذاهبهم والذي نص عليه الدستور العراقي , ألسنا أحراراَ في عقيدتنا وتفكيرنا أم لا زلنا عبيداَ نباع ونشترى في سوق النخاسة كما يحلو لهم , ألم يقل الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم ( لكم دينكم ولي دين )



#حسن_شنكالي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الاغلبية أم التوافقية والمخاض العسير
- العراق الى أين ؟
- قصيدة بعنوان انتخابات
- الانتخابات وتجار الدماء
- من صور الذاكرة
- تحالفات أم صراعات ؟
- خواطر بالية
- حلم في المرعى
- صراع الآيدولوجيات قبل الانتخابات
- اصوات معروضة للبيع
- بلد خارج الضوابط
- حكومة بالمزاد العلني
- الثالث من آب هز ضمير الانسانية
- الوطن في طور التهريب
- مظاهرات أوف لاين
- الدولة بيد السلاح
- فوق الحمل كورونا !
- المناطق المتنازع عليها الى أين ؟
- جمهورية الفساد
- لماذا أسكنتم تاء التأنيث ؟


المزيد.....




- كاريكاتير “القدس” لليوم السبت
- كاريكاتير القدس: السبت
- الفنانة المصرية وفاء مكي: لم أرتكب قضية مخلة بالشرف
- مصر.. صراع الأشقاء على الميراث يكتسح الوسط الفني
- الاتحاد الاشتراكي.. الحسم في ترشيحات الكتابة الأولى
- براتيلي: المنابر الإعلامية الفرنسية التي اتهمت المغرب في قضي ...
- مصر.. فنانة أمريكية تدخل الهرم الأسود بمنطقة دهشور الأثرية ل ...
- وزير الثقافة العراقي: نعمل على استعادة الصلات مع أقطاب مهمة ...
- وزير الثقافة العراقي: أرضنا بها أثار على هيئة طبقات لمختلف ا ...
- وزير الثقافة العراقي: نستثمر كل حدث وتظاهرة ثقافية عربية لنك ...


المزيد.....

- في رحاب القصة - بين الحقول / عيسى بن ضيف الله حداد
- حوارات في الادب والفلسفة والفن مع محمود شاهين ( إيل) / محمود شاهين
- المجموعات السّتّ- شِعر / مبارك وساط
- التحليل الروائي لسورة يونس / عبد الباقي يوسف
- -نفوس تائهة في أوطان مهشّمة-- قراءة نقديّة تحليليّة لرواية - ... / لينا الشّيخ - حشمة
- المسرحُ دراسة بالجمهور / عباس داخل حبيب
- أسئلة المسرحي في الخلاص من المسرح / حسام المسعدي
- كتاب -الأوديسة السورية: أنثولوجيا الأدب السوري في بيت النار- / أحمد جرادات
- رائد الحواري :مقالات في أدب محمود شاهين / محمود شاهين
- أعمال شِعريّة (1990-2017) / مبارك وساط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن شنكالي - هواجس في ظلمة الليل