أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مهند الغزي - بحث خاص عن كتائب التيار الرسالي















المزيد.....

بحث خاص عن كتائب التيار الرسالي


مهند الغزي

الحوار المتمدن-العدد: 4593 - 2014 / 10 / 4 - 19:20
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    



كتائب التيار الرسالي

الاسم: كتائب التيار الرسالي

الواجهة السياسية: التيار الرسالي العراقي

الامين العام: الشيخ عدنان الشحماني " عدنان رميض خرنوب عبيد الشحماني"

المرجعية الدينية في اول الامر : السيد محمد صادق الصدر

المرجعية الحالية: السيد كاظم الحائري

شعار الحزب: دولة على طريق العدل الالهي

التيار السياسي: التيار الشيعي الرسالي

للاطلاع على الموضوع كامل مرفق بالصور والبيانات من هذا الرابط وهو على مدونتي الخاصة
http://sumerianpriest.blogspot.com/2014/09/blog-post_14.html

بدايات الحزب: 2007

نبذة تاريخية
انتمى الشيخ الشحماني المولود في عام 1968 الى حزب الدعوة وشارك معهم في الانتفاضة الشعبانية عام 1991 اثناء تواجدة في قضاء الحي التابع لمحافظة واسط ثم التحق بالعمل مع فيلق بدر الجناح العسكري للمجلس الاعلى ان ذاك عندما اتسعت رقعة المناطق التي سيطرت عليها الفصائل الشيعية المسلحة.
في عام 1992 ذهب الى النجف والتقى بالسيد محمد صادق الصدر وبتوجية من الصدر التحق بالحوزة وبقي يعمل مع الصدر الثاني حتى اغتياله عام 1999.

يقول الشحماني في موقعة الرسمي انه كان يعمل حلقة وصل بين الصدر وبين الفصائل الشيعية المسلحة.

هذه الرسالة موجهة من السيد محمد صادق الصدرلكنها مكتوبه بخط يد الشيخ الشحماني يعلل الشحماني ذلك في موقعة الرسمي
"وقد كتبت هذه الرسالة بخط الشيخ عدنان الشحماني آنذاك بناءً على أقتراح الشيخ اذ قال للسيد الشهيد سيدنا اذا كتبت بخطكم الشريف لعلها ـ أي الوثيقة ـ أثناء حملها وتوزيعها على المجاهدين تقع بيد السلطة فتصبح دليل وأدانة خطية تعطي معذرية للنظام الدكتاتورية فاستجاب السيد الشهيد فبدأ يملي على الشيخ والشيخ يكتب لذلك كتبت بخط الشيخ "

بعد اغتيال الصدر الثاني عام 99 سافر الى سوريا واقام فيها لمدة سنتين وفور عودته الى العراق تم اعتقالة وبقي في المعتقل حتى اصدرت الحكومة العراقية قانون العفو العام وتبييض السجون عام 2002.
عاد بعدها الى النجف ليمارس عمله في مكتب الشهيد الصدر حتى سقوط النظام ودخول القوات الامريكية.

بعد 2003:

بعد التغيير في عام 2003 كان الشيخ الشحماني احد اتباع السيد مقتدى الصدر ومقرب من الصدر جدا ويعتبر القائد الاول لجيش المهدي في بغداد, كان يقود عمليات جيش المهدي من مكتب وزير الصحة " عبد المطلب علي محمد صالح " في زمن حكومة ابراهيم الجعفري بالتعاون مع وكيل وزارة الصحة حاكم الزاملي.
سالت احد اتباع السيد مقتدى الصدر عن الشيخ عدنان الشحماني قائلا كان شجاع ومنظم ويعرف كيف يعمل وقد استفاد التيار الصدري منه كثيرا ولديه علاقات واسعة تمكنه حتى من الالتقاء بالمعتقلين في حينها
بقي الشيخ الشحماني تحت عبائة السيد مقتدى الصدر حتى عام 2007 العام الذي اعلن خروجة من تيار مقتدى وتشكيلة لجبهة جديدة.
تشير المصادر من داخل التيار الصدري بان سبب خروج الشحماني هو رغبتة بالمشاركة في الانتخابات وهذا ما يرفضة السيد مقتدى كونه معمم وهذا مرفوض عند التيار الصدري ان يشترك معمم في الانتخابات.
اصدر السيد مقتدى الصدر بيان بخصوص الشيخ الشحماني ردا على سؤال من احد اتباعة


تجمع العراق الوطني
اعلن الشيخ الشحماني في شهر تشرين الثاني عام 2007 تأسيسة تيار سياسي جديد اطلق علية تجمع العراق الوطني وابرز من شارك معة في تأسيس التجمع الشيخ رحيم العقيلي والدكتور عبد المطلب محمد علي وزير الصحة السابق.
بتاريخ 18 /03 /2008
تعرض الشيخ عدنان الشحماني الى محاولة اغتيال من قبل مجموعة مسلحة استهدفت موكبة عقب خروجه من مقر (تجمع العراق الوطني) في منطقة الكرادة.

تجمع العراق أولاً:
قرر تجمع العراق الوطني في شهر مايو 2008 ان يغير اسمه الى تجمع العراق اولا لتجنب اللبس الذي قد يحصل خلال انتخابات مجلس المحافظات القادمة.
وقال بيان صادر عن المكتب الاعلامي للتجمع:" يحيط تجمع العراق الوطني جماهيره في داخل العراق وخارجه وكذلك الأحزاب والكيانات السياسية العراقية علما ، بأنه نظرا لوجود بعض الكيانات السياسية المسجلة لدى المفوضية العليا المستقلة للإنتخابات بأسماء مشابهة أو قريبة لإسم (تجمع العراق الوطني) وحرصا منا على رفع أي لبس أو ضبابية قد تحصل، وإحتراما منا لأسبقية تلك الكيانات السياسية في التأسيس أو التسجيل لدى المفوضية، فقد قرر (تجمع العراق الوطني) تغيير إسمه ليصبح منذ الآن (تجمع العراق أولا).
لم يعد يرى الشيخ الشحماني وهو يرتدي العمامة والزي الاسلامي فقد خلعها وأصبح يرتدي البدلة الرسميه من غير ربطة العنق.
بيد ان هذا التجمع الوليد تعرض الى انشقاقات فقد اعلنت مجموعة قوى منضوية تحت لواء التجمع انشقاقها في بيان القي بتاريخ 1/11/2008
وفي تاريخ 16/8/2009 اعلن الشيخ عدنان الشحماني حل تجمع العراق اولا دون ذكر الكثير من التفاصيل وهذا نص البيان الذي حل به الشيخ الشحماني التجمع
بسم الله الرحمن الرحيم
"فَأمَا الَذيِِنَ آمَنوا بِاللهِ وَاعَتصمُوا بِهِ فَسيُدخِلُهُم فِي رَحمَةٍ منهُ وَفضلٍ وَيَهديِهِم إِليهِ صِرَاطاً مُستَقيِماً" . صدق الله العلي العظيم ....نظراً للمصلحة العامة ولمقتضيات المرحلة الراهنة وبعد النظر والتدقيق في أسبابها ومسبباتها وخصوصية
ومقومات العمـــــل السياسي الوطني ومتعلقاته ومتطلباته وما ترتب عليه من معوقات جعلت أستحالة العمل السياسي في هذه المرحله كتجمع وطني ذو أهداف أنسانية ودينية ووطنية تهم المجتمع . لذا تقرر حل تجمع العراق أولاً لنفس الأسباب الإنسانية والدينية والوطنية التي دعت إلى تشكيله وكان الله سبحانه وتعالى من وراء القصد في التشكيل وفي الحل. وحتى يأذن الله سبحانه وتعالى بعمل هو يرضاه وهو من وراء القصد فيه , جل جلاله ناصر الفقراء والمستضعفين . والحمد لله وحده
الشيخ عدنان الشحماني
رئيس تجمع العراق أولاً



التيار الرسالي العراقي
قبل ان يشكل الشحماني التيار الرسالي بصوره صريحه ورسمية شارك في انتخابات مجلس النواب العراقي لعام 2010 ضمن قائمة دولة القانون 337 بالتسلسل 93
وحصل حينها على 3267 صوت وشغل عضو في لجنة الامن والدفاع النيابية ثم اعلن بعد ذلك عن تاسيس تياره الجديد الذي اطلق علية " التيار الرسالي العراقي"
وتمت المصادقة علية في مفوضية الانتخابات باسم "التيار الرسالي العراقي الجديد"
بالرقم 13 بتاريح 11/11/2012
وشارك التيار ضمن ائتلاف دولة القانون في انتخابات مجالس المحافظات 2013 وانتخابات مجلس النواب العراقي 2014 وحصل على 5874 صوت.
بتاريخ 29/11/2012 تعرض مكتب الشحماني في منطقة الامين الى هجوم ادى الى احتراق المكتب وجهة الاتهام وقتها نحو التيار الصدري لوجود ورقه متروكة امام المكتب مكتوب عليها يالثارات الصدر.
وبتاريخ 29/5/2013 اعلن الشحماني بيعتة للسيد حسن نصر الله
وبتاريخ 28/9/2013 وفي مؤتمر صحفي من داخل البرلمان العراقي دعى الشيخ الشحماني الى تشكيل لجان شعبية لحماية الاقلية الشيعية في المناطق السنية داعيا الشباب الى التهيء للحظة التي ستنطلق فيها اللجان

المشاركة في الانتخابات العراقية
1. انتخابات الجمعية الوطنية 2005: لم يشارك
2. انتخابات مجلس النواب 2005: لم يشارك
3. انتخابات مجالس المحافظات 2009: ضمن قائمة تجمع العراق اولا بالرقم 410
4. انتخابات مجلس النواب 2010: عضو مستقل ضمن ائتلاف دولة القانون بالرقم 337
5. انتخابات مجالس المحافظات 2013:ضمن ائتلاف دولة القانون بالرقم 419
6. انتخابات مجلس النواب 2014: ضمن ائتلاف دولة القانون بالرقم277


منظمات تابعة للتيار الرسالي
صحيفة الهدى: لم اجد اي نسخه مطبوعة او الكترونية لهذه الصحيفة.
مؤسسة هدى الصدر الثقافية والعلمية والأنسانية: مسجلة بالرقم 1B4645 بتاريخ 20/7/2008 وينشر الموقع الرسمي للتيار بعض من نشاطات هذه المؤسسة والتي تهتم بأصدار الكتيبات الدينيه والاقراص الحسينية ودورات القران وحفلات الختان والمواكب الحسينية.
المنتدى الثقافي: منتدى تابع للمؤسسة هدى الصدر
مؤسسة الرسالي لكفالة اليتيم: لم اجد اي نشاط او تسجيل رسمي لهذه المؤسسة

كتلة الوفاء للمقاومة
اعلن النائب عدنان الشحماني يوم 3/9/2014 عن تشكيل كتلة "الوفاء للمقاومة داخل البرلمان العراقي وهي مكونة من خمسة نواب ضمن ائتلاف دولة القانون وهم كل من (عدنان الشحماني, اسكندر وتوت, احمد صلال, حيدر الكعبي و الشيخ فالح الخزعلي)

الجناح المسلح:
كتائب التيار الرسالي
بعد اعلان الجهاد الكفائي من قبل السيد علي السستاني اعلن عن تاسيسي كتائب التيار الرسالي في منتصف حزيران 2014
تنتشر الكتائب الان في الضابطية التابعة لسبع البور شمار غرب بغداد بقيادة الحاج هاشم المياحي والمدائن جنوب بغداد وابو غريب غرب بغداد اضافة الى الكرمة الملاصقة للفلوجة.
وتشير المصادر الى ان الكتائب لاتقوم بالاشتباك بل انها تقوم بمسك الارض في المناطق الواقعة غرب بغداد, بينما في الضابطية ساهمت مع كتائب سيد الشهداء في العمليات ضد داعش.
تتخذ من مواقع شركة الرضوان العامة في خان ضاري وسيطرة التحدي ومعمل تسقيط العجلات في ابي غريب مقرات لها.
اغلب مقاتلي الكتائب هم من اهالي قضاء الحي التابع لمحافظة واسط, وتوجد بعض التاكيدات ان الكتائب كانت موجوده وبصوره سرية تشارك في عمليات داخل سوريا مع بقيه الفصائل الشيعية المقاتلة, وقد عاد مقاتلي هذه الكتائب للمشاركة في عملياتها داخل العراق.

التسليح:
القوه العسكرية للكتائب عبارة عن لواء يتكون من 3 افواج مجهز بمختلف انواع الاسلحة
وتستخدم سيارات الشركة العامة لتجارة السيارات بيك اب 2013
بحسب المعلومات المتوفرة لدينا ومامنشور من مقاطع فديويه وصور فان سلاحهم يترواح بين الخفيف والمتوسط.
ويحمل المقاتلين مختلف الاسلحة الخفيفة والمتوسطة
"الكلاشنكوف AK-47"
"M16"
المسدسات الشخصية
"PKC"
قناصات Snaiperskaya SV-98
وقذائف صاروخية RPG-7
ويستعمل المقاتلين الهاون 100 و120 ملم
اضافة الى استخدامهم اسلحة تابعة للجيش العراقي في قواطع العمليات التي ينتشرون بها مثل الراجمات الصغيره واحاديات 14,5 ملم مثبتة على جيب ايراني
وهذه الاسلحة تقريا تتشابه بها اغلب المليشيات
- للطلاع على فديو بطول سبعة دقائق لبعض من استعراضات وانتشار الكتائب
https://www.youtube.com/watch?v=KRM3bmiS9qQ&list=UUAgTY9fBy8tKp2H92p1nWKw


لم استطع الحصول على اي صوره او فديو يشير الى اشتباكات حيه تقوم بها هذه الكتائب

الواجهة الاعلامية
- القنوات التلفزيونية الارضية: لايوجد
- القنوات التلفزيونية الفضائية: لايوجد – كان هناك مشروع لاطلاق قناة فضائية باسم الامتداد على التردد 12303 H على مدار النايل سات واطلق برومو تجريبي في 2003 لكن هذا المشروع الغي او اجل.
- اذاعات: لايوجد
- صحافة: الهدى وهي الان متوقفه
- الاعلام الالكتروني

الموقع الالكتروني
http://www.altayar-alresaly.com/
على تويتر
https://twitter.com/alresaly

اعلام النائب عدنان الشحماني على الفيسبوك
https://www.facebook.com/alshahmanyadnan

صفحة كتائب الرسالي على الفيسبوك
https://www.facebook.com/kateabalresaly

صفحة التيار الرسالي العراقي على الفيسبوك
https://www.facebook.com/ansaralresaly

كتلة الوفاء للمقاومة على الفيسبوك
https://www.facebook.com/alwafaalilmoqawoma


المصادر:
- ويكيبيديا
- صفحات التيار الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك
- الموقع الرسمي للتيار
- مطبوعات التيار
- مقالات لمختصين في الفصائل الاسلامية
- مقابلات مع قيادي الحركة
- مصادر خاصة






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بحث خاص عن كتائب حزب الله العراق
- اللوكي
- حلو الوضع مو
- من ذاكرة الحروب والدم
- باسم الكربلائي
- الاحوال الشخصية المدنية والجعفرية
- تحليل لقرار المحكمة الاتحادية
- جتالك منك وبيك
- اسبوعيات عراقية 13-9-2013
- متى ينفعل ابراهيم الجعفري
- عبد الرزاق عبد الواحد وجه العراق العتيق
- عن ام الدنيا وعن الانسانية
- زفّة شماتة بغدادية
- مر مواقع التواصل الاجتماعي
- الحراك التركي بعيون عراقيه
- بالخط الاحمر ومن بدايه السطر - الجزء الاول
- بالخط الاحمر ومن بدايه السطر - الجزء الاول
- المربع صفر
- القانون المطاطي
- لعبة الموت


المزيد.....




- بعد الاتصال الهاتفي.. الكرملين يدرس اقتراح بايدن للقاء بوتين ...
- بالصور.. أردوغان وزوجته بمنزل مواطن تركي على مائدة إفطار
- بايدن يؤكد أنه -حان الوقت لإنهاء أطول حرب خاضتها الولايات ال ...
- بالصور.. أردوغان وزوجته بمنزل مواطن تركي على مائدة إفطار
- السوار ضروري.. ما هي الإجراءات التي يقوم بھا المعتمرون القاد ...
- مروحية -مي - 35 إم- الروسية تنال إعجاب سلاح الجو البرازيلي
- الدفاع الروسية تتسلم درون -الصياد- الضارب بحلول عام 2024
- دراسة تبيّن كيفية خفض نسب انتقال عدوى -كورونا- داخل الطائرات ...
- إصابة 15 شخصا بعد خروج قطار عن مساره في مصر
- إصابة 15 شخصا بعد خروج قطار عن مساره في مصر


المزيد.....

- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى
- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مهند الغزي - بحث خاص عن كتائب التيار الرسالي