أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - جهاد علاونه - بطاقة معايدة














المزيد.....

بطاقة معايدة


جهاد علاونه

الحوار المتمدن-العدد: 3952 - 2012 / 12 / 25 - 13:37
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


كل عام وأنتم بخير حين تشتعل دماءكم نارا حامية لنشعر بمدفئكم وأنتم تحتضنونا من البرد القارص وكل عام وعيونكم ملجئا لنا وسريرا ناعما ننام عليه وهو يهز بنا وكأننا ما زلنا بعد أطفالا بحاجة للهز في السرير كلما تقلبنا على مواجعنا يمينا وشمالا من شرق العراق وغربه إلى سوريا الحبيبة التي أشبعها الظَلَمةُ ذبحا وحرقا وتدميرا وتقتيلا،...وكل عام وأنتم على قارعة الطريق تشتمون بعطر بعضكم وقمصان نومكم مبللة بماء الورد والياسمين الشامي حين تقبلوننا على الوجنتين وحين تودعون في صدورنا أسراركم القديمة والجديدة ونودعُ بمقابل ذلك في قلوبكم مراثينا ومآسينا الحزينة الممتدة على مساحة الوطن العربي الكبير...وكل عام والعالم العربي مليء بالمحبة وبالسلام وكل عام وإخوتنا في سوريا قد ذبحوا آخر شهيدٍ على أرض سوريا العظيمة بشعبها وبأناسها الذين ملئوا التاريخ الأموي بالحكايات في بلاط معاوية ويزيد،فهدم الكعبة حجرا حجرا كان أهون من إراقة دمٍ مسلمٍ واحدٍ وهدم جميع البيوت في سوريا طوبةً طوبة أهون عليّ من أن أرى نقطة دمٍ سورية على الأرض وهدم قصور العالم كله وبيوت العالم كله أهون عليّ من جرحٍ إنسانٍ واحد بالشفرة أو بالسكين,وأن يغور عندي كل السياسيين ب60داهية تأخذهم أهونُ على قلبي من رؤية طفلٍ واحدٍ يبكي من الخوف ومن الجوع ومن الحرمان,وإن إنقاذ إنسانٍ واحدٍ من الآلام أهون عندي وعند الله من إنقاذ مدينة كاملة من الاحتراق وهي تحترق, فلتذهب الغابات الحرجية إلى الجحيم في سبيل إسعاد إنسانٍ واحدٍ على وجه الأرض.

إن كل ما في الأرض مخلوقٌ أصلا من أجل خدمة الإنسان وإن كافة الأبحاث العلمية في العالم يتم إنفاق المليارات عليها فقط لا غير من أجل سعادة الإنسان وإطالة عمره وتحسين صحته النفسية والجسدية وتعزيز وتقوية قدراته العقلية وتنمية مواهبه واستثمار الموارد البشرية وتقدم وسائل رفاهية الإنسان والمحافظة عليها وخلق فرصٍ جديدة للرفاهية وللسعادة،فإن تحولت الأبحاث العلمية إلى خلق آلات قتل جديدة فنحن لا نريد من التقدم الطبي أن يطيل في أعمارنا فالموت لنا هو الأفضل إذا بقي السياسيون مصرون جدا على التقدم في القتل والذبح والتشريد, فكل عام وأنتم بخير يامن تريدون لنا الخير كله وكل عام وعيونكم فارغة من الأحزان ومن المناظر التي تبعث على التقزز وكل عام وزهرتي البرية تزهرُ من جديد فلا تسحبوا سيوفكم من غمدها ولا توجهوا إلينا فوهات بنادقكم وكونوا كما أرادكم الله محبين للخير وكارهين للشر وكونوا في هذا اليوم يدا واحدة من أجل إطفاء نار الحرب في سوريا وفي أي بلدٍ في العالم, فلماذا نُقتل ولماذا نقاتل ولماذا نُحرم من الحياة الكريمة ؟ ولماذا ترضون لنا ما لا ترضونه لأبنائكم؟ ساعدونا في هذا العام لنرش العطر على كل بيت في سوريا بدل أن نرش عليه رائحة الموت وساعدونا في هذا العيد لكي نشعر بآدميتنا ونحن نرجوه منكم أن تهتموا بنا من خلال أبسط وسائل الاهتمام فنحن نقبلُ جدا بأن تحرصوا علينا كما تحرصوا على ملابسكم بأن تبقى نظيفة أو كما تحرصون على تلميع أحذيتكم.. وكل عام والعيون السود بألف خير وكل عام وزنبقتي المائية تطاول عنان السماء وكل عام والتربة الحمراء خصبة بعرق ودموع وكفاح الشباب وكل عام ونحن نقف هذا الموقف وما زال فينا نفسٌ وبقية من الروح لنقول لكم كل عام وأنتم بخير ولنهنئكم بعيدكم المجيد وكل عام والأرض التي ضمت رفات أبي وجدي وجدتي وأخي التوأم ما زالت تستذكرني وتستذكر عواطفي ومشاعري تجاهها أنا ذلك الولد الذي من يوم يومه وهو يحلم بالمحبة وبالسلام وبأن يعم السلام على جميع أنحاء العالم وكل عام وأنا قادر على حمل وردة جورية بلساني وليس بيدي لأقدمها لكم كلمة طيبة وحنونة وصادقة وممتلئة بالدفء وبالحنان.

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=239524

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=119597






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,248,984,358
- إنهاء الصراع بين الدولة والدين
- الإسلام ليس وحده الذي يعرف الحلال والحرام والخير والشر
- الثورة لا تحدث إلا في الدول المتخلفة
- الفرق بين المسلم والملحد
- خمسة مبادئ أمريكية ثورية
- الحمير تعرف أصحابها
- أمي
- الثورة الحقيقية
- الانتحار
- كيف يشاركني الشيطان طعامي!
- ماذا يوجد وراء الحراك الأردني؟
- يا سيد الدمار
- مشكلة تغيير النظام الاجتماعي
- كل الناس موعوده
- مدمن على البكاء
- العامل الحرامي والعامل الأمين
- النوم هو الحل
- الثورة البيضاء
- نقابة المعلمين الأردنية والخسارة الكبرى
- المظاهرات في الأردن


المزيد.....




- أمير سعودي يرد على تغريدة لسفارة أمريكا بالرياض تدين فيها هج ...
- أول مرشدة سياحية في أفغانستان..قصة فاطمة التي كانت ترعى الأغ ...
- أمريكي يعيش في دبي -الفاخرة- مجاناً لمدة يوم كامل..ماذا فعل؟ ...
- الحبتور: لبنان يمر بأسوأ الظروف في تاريخه والسبب حزب الله
- صدر في الأيام الأخيرة لترامب.. إدارة بايدن تلغي قرار إعفاء ق ...
- البابا فرنسيس ينهي رحلته التاريخية إلى العراق.. ويكشف عن الد ...
- البابا فرنسيس ينهي رحلته التاريخية إلى العراق.. ويكشف عن الد ...
- سلالة كورونا -النيجيرية- تنتشر في الولايات المتحدة ودول أورو ...
- انتفاخ البطن قد يكون من أعراض مرض خطير
- قاض في المحكمة العليا في البرازيل يسقط جميع الادانات الصادرة ...


المزيد.....

- أصول التغذية الصحية / مصعب قاسم عزاوي
- الصحة النفسية للطفل (مجموعة مقالات) / هاشم عبدالله الزبن
- قراءة في كتاب إطلاق طاقات الحياة قراءات في علم النفس الايجاب ... / د مصطفى حجازي
- الافكار الموجهه / محمد ابراهيم
- نحو تطوير القطاع الصحي في العراق : تحديات ورؤى / يوسف الاشيقر
- الطب التقليدي، خيار أم واقع للتكريس؟ / محمد باليزيد
- حفظ الأمن العام ، و الإخلال بالأمن العام أية علاقة ... ؟ / محمد الحنفي
- الوعي بالإضطرابات العقلية (المعروفة بالأمراض النفسية) في ظل ... / ياسمين عزيز عزت
- دراسات في علم النفس - سيغموند فرويد / حسين الموزاني
- صدمة اختبار -الإيقاظ العلمي-...........ما هي الدروس؟ / بلقاسم عمامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - جهاد علاونه - بطاقة معايدة