أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منصور الريكان - إحتواء














المزيد.....

إحتواء


منصور الريكان

الحوار المتمدن-العدد: 4754 - 2015 / 3 / 20 - 10:43
المحور: الادب والفن
    


(1)
قد أنثنيْ ......
قررت رتق معادنيْ
ومراثي العشاق منتهكات أزمّها التوجس في مجاهل أواصريْ
وكم رويت بخاطريْ
أن أحرق الأوراق أدفنها وأخرج من جديدْ
وبأي خاطرة أُطارد من بليدْ
دمرتني وقتلت أحلى ما بيَ
يا أيّها الوطن الضحوك مصابيَ
متصابيَ ...........
يا أيها السفر المنّوع من شذوذْ
أنّى تلوذْ ؟؟؟؟
البحر في عينيك تعرف ما البحرْ
وطن الجمرْ
والكل من زمني زفرْ
(2)
الدفلى رائقة ومبعث صمتي المهدور من دمي العتيدْ
سلسال ظهري ناهد وكفائتي كفنتها لم تستترْ
ويح الذي لم ينتظرْ
شك من الصبير يرشف وهنهُ
وتراه يستر عريهُ
أن لا تراه بحاله وصداه غيمة حزنهُ
أن لا يراوده الحضورْ
وطن غفورْ
شتّان بين نداوة الصبير والجرح الشفيفْ
وجع مخيفْ ...........
(3)
قد انثني .......
بل راوغتني صلادة الأشباه حرّفها النداءْ
يا للبكاءْ
أنا ساحر المعنى ولي دعوات امرأة تنوح على الوليدْ
غليوني محفوظ وسرّي خلف بئري راقص ويلوح للإنصات هل هز اليقين معاجم التوشيح للركن الملاصق من دميْ
يا صوت حط على الألمْ
وطن كظمْ
وأباح سره للنشيدْ
البحر يأتي هائجا ويسوّر المعنى ويركن غيّه في الداعياتْ
يا أهلي يا بركاتكهم هاتوا الأماني وارقصوا رقص الحفاةْ
وعبرت ذاكرتي وهام بي وجه القرى
وحياتنا وجه احتواءْ
هذا دعاءْ .........
سبحان ربي بعد ضيقْ
هل من طريقْ ؟؟
سبحان ربي فاستتر من صورونا باستلابْ
وندى الأحبة يستجير من الحرابْ
هل من جوابْ ؟؟؟؟؟







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,358,304,800
- عشق .........
- هذه الدنيا ..........
- إعترافات إرهابي
- رصيف المحطة
- هكذا رسموا صحوتيْ
- جلسة سمر
- فانتازيا صاحب الكتاب
- صور للذكرى
- حذر
- من عادة العواد ........
- حقائق !!!!!!
- بوح سري
- حديث القرى
- يا أيّها الشعبيْ
- فسحة أمل ..........
- عودة زرياب الموصلي
- نشيد الوطن
- وطني أحبك في جنون
- ظواهر سلبية
- ليل وكأس


المزيد.....




- صحفية إسبانية مشهورة تكشف فبركة القناة الرابعة الإسبانية لر ...
- اللغة الأمازيغية تثير ضجة كبيرة بعد قرار طباعتها على العملة ...
- مجلس الأمن الدولي يرفض إضافة مسألة قانون اللغة في أوكرانيا إ ...
- من هو فولوديمير زيلينسكي الممثل الذي أصبح رئيسا لأوكرانيا؟
- الرسم بالرمل: فن وهواية ووسيلة للعلاج النفسي
- يهم السائقين.. تعديل جديد في مدونة السير يتعلق بالبيرمي والد ...
- الكوميدي الأوكراني فولوديمير زيلينسكي ينصب رئيسا لأوكرانيا
- في تونس.. مؤذنو المساجد يصقلون أصواتهم بمعهد للموسيقى
- الامتحانات: أفضل النصائح التي تساعدك في تحقيق أحسن النتائج
- لعبة العروش: ردود فعل متباينة على حلقة الختام


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منصور الريكان - إحتواء