أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالله عطوي الطوالبة - نكشة مخ (13)














المزيد.....

نكشة مخ (13)


عبدالله عطوي الطوالبة
كاتب وباحث


الحوار المتمدن-العدد: 7982 - 2024 / 5 / 19 - 11:46
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


هل تقدمت أميركا، وأصبحت كما هي عليه اليوم، لأنها مسيحية بروتستانتية، أم لأنها أخذت بأسباب التقدم، وأهمها على الاطلاق العلم والعقل والديمقراطية؟!
وهل تقدمت فرنسا لأنها مسيحية كاثوليكية، أم لأنها سلكت طريق التقدم وأخذت بأسبابه؟!
وهل غزت روسيا الفضاء وأصبحت عملاقاً نووياً، لأنها مسيحية أرثوذكسية، أم لأنها أخذت بالعلم المبني على الاكتشاف، كما حدده غاليلو، وبغيره من عناصر التقدم؟!
دلوني على أمة متقدمة في عالم اليوم، تقدمت بدينها أو بمذهبها. وعليه، فإن أكبر وهم يبيعه سدنة الفكر الديني وحراسه والقائمون عليه لأنفسهم ولبسطاء الناس والعامة، هو الزعم بأن "بعدنا عن الدين هو سبب تخلفنا وضعفنا". هذا الوهم، من شأنه تزييف الوعي وتخدير العقل والتعمية على الحقيقة، بخصوص أسباب التقدم الفعلية كما تعلمنا تجارب الأمم المتقدمة. هذا عدا عن أن القول ب"الابتعاد عن الدين" إدعاءٌ باطل وغير صحيح. معظم الناس في بلداننا العربية ملتزمون بالعبادات ويؤدون فروض الدين كلها. أعتقد جازماً أن أعداد الملتزمين هؤلاء غير مسبوقة في تاريخنا، منذ فجر الدعوة الاسلامية وحتى يوم الناس هذا. الدين معتقد وشعائر، وشأن خاص ليس غير. والكتب المقدسة بصفتها هذه، ليست دساتير ولا مؤلفات في السياسة أو في الاقتصاد أو في العلوم والتنمية والنهوض.
الأمم والشعوب تتقدم بعقولها وليس بأديانه
****************
حسب التوراة، عدد نساء النبي سليمان 1000 امرأة..."وكان لسليمان حصنٌ بناه الشياطين له فيه ألف بيت، في كل بيت منكوحة، منهن سبعمائة أمَة قبطية، وثلاثمائة حرة أمهرية، فأعطاه الله تعالى قوة أربعين رجلاً في مباضعة النساء وكان يطوف بهن جميعاً ويسعفهن".
المرجع: نعمة الله الجزائري، النور المبين في قصص الأنبياء والمرسلين، مؤسسة الأعلمي، بيروت، ط8، ص 408.
في السياق أيضاً، يلاحظ أن الكتب المقدسة عند "أبناء العم اسحق" تذكر سليمان وداود كملوك وليس كأنبياء.



#عبدالله_عطوي_الطوالبة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لِمَ الجيوش بهذه الامتيازات والحجوم إذن ؟!
- في ذكرى النكبة
- نكشة مخ (12)
- مأزق الكيان اللقيط
- يوم النصر على الفاشية
- السلام المستحيل !
- نقطة سوداء في بحرٍ هادر واعد
- في يوم حرية الصحافة
- المعتزلة...مدرسة العقل الأولى في تاريخنا
- هل ما يزال تعبير الطبقة العاملة صالحاً للتداول؟
- هل المجتمع الأردني بدوي؟!
- نكشة مخ (11)
- بلطجي وبلطجة وبلطجية !!!
- حركات سياسية واجتماعية مُعارِضة في تاريخنا
- نكشة مخ (10)
- مذكرات هنري كيسينجر.
- مختصر القول
- كَشَّافُ الحرب !
- -كلوب باشا- والشماغ الأردني والحطَّة الفلسطينية!
- وهم الهيكل المزعوم !


المزيد.....




- بدء تجنيدهم الاسبوع المقبل..مواجهات بين اليهود الحريديم والش ...
- “أسعدي أولادك بأغاني البيبي الصغير” أقوى أشارة لتردد قناة طي ...
- -داعش- يعلن مسؤوليته عن -هجوم المسجد- في سلطنة عمان
- تنظيم -الدولة الإسلامية- يتبنى الهجوم على مسجد للشيعة في مسق ...
- -داعش- يعلن مسؤوليته عن -هجوم المسجد- في عُمان
- الجيش الإسرائيلي يبدأ تجنيد اليهود الحريديم الأسبوع المقبل
- أجدد أغاني البيبي مع طيور الجنة.. تردد قناة طيور الجنة toyou ...
- نصر الله: عملية طوفان الأقصى ساهمت في تخفيف الاحتقان المذهبي ...
- المسلمون الشيعة يحيون ذكرى عاشوراء في مرقد الامام الحسين في ...
- الشرطة الإسرائيلية تقمع احتجاج اليهود المتشددين ضد التجنيد ا ...


المزيد.....

- العنف والحرية في الإسلام / محمد الهلالي وحنان قصبي
- هذه حياة لا تليق بالبشر .. تحرروا / محمد حسين يونس
- المرحومة نهى محمود سالم: لماذا خلعت الحجاب؟ لأنه لا يوجد جبر ... / سامي الذيب
- مقالة الفكر السياسي الإسلامي من عصر النهضة إلى ثورات الربيع ... / فارس إيغو
- الكراس كتاب ما بعد القرآن / محمد علي صاحبُ الكراس
- المسيحية بين الرومان والعرب / عيسى بن ضيف الله حداد
- ( ماهية الدولة الاسلامية ) الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- كتاب الحداثة و القرآن للباحث سعيد ناشيد / جدو دبريل
- الأبحاث الحديثة تحرج السردية والموروث الإسلاميين كراس 5 / جدو جبريل
- جمل أم حبل وثقب إبرة أم باب / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالله عطوي الطوالبة - نكشة مخ (13)