أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=768500

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد عبد الكريم يوسف - حالة حصار














المزيد.....

حالة حصار


محمد عبد الكريم يوسف
مدرب ومترجم وباحث

(Mohammad Abdul-karem Yousef)


الحوار المتمدن-العدد: 7372 - 2022 / 9 / 15 - 10:04
المحور: الادب والفن
    


إ.س شريف
نقل معانيها إلى العربية محمد عبد الكريم يوسف

ذهبت إلى محل البقالة البارحة
لشراء بعض الفاكهة والخضروات
كان يومًا حارًا ... مشمسًا ... جافًا
والبقالة كانت مزدحمة وغير مريحة

حاولت اختراق الحشود
الغاضبة التي تصرخ بصوت عال
كان الجو حارًا ومتعبًا حقًا ، بلا شك
غطى عرقي وجهي وأنا غرقت
وسط حشد حزين وصاخب شديد الحرارة

عندما وصلت إلى الخط الأمامي المختلط الفوضوي
كنت ميتا تماما وانتهيت تماما
صرخت في وجه البائع ليحضر لي ما أريد
حتى أغادر سريعا قبل أن يدوسوا علي !!

أحضر لي البائع كل ما أحتاجه
وضعت يدي في جيبي وأمسكت
آخر ألف فقط كانت عندي حقًا
أعطيتها له بوجه شكور ممتن
لأنه كان رجلاً عجوزًا ... ولطيفًا

فجأة نظر إلي بريبة وقال
دفعت لي ألف ريال .. بينما فاتورتك ألفان وخمسمئة
نظرت إليه مندهشا .... لقد ذهلت !!!
ألفان و خمسمئة....وأجبته : لم ٱخذ سوى القليل من الخضار
أجابني بصوت مضطرب ومرتبك:
لقد ارتفعت أسعار كل شيء نتيجة الحصار

يا الله !! .... ماذا يحدث ؟؟ !!!
يا الله !! .... ماذا يحدث ؟؟؟ !!!

لسنا قادرين على تحمل ثمن
بعض الخضار والطعام !!
لنطعم أطفالنا
غير قادرين على توفير احتياجات الحياة الأساسية
طعام ..... فاكهة .... وبعض الخبز !!!

ألم يكتفوا من قتلنا؟
ألم يكتفوا من سرقتنا؟
ألم يكتفوا من تدميرنا؟
ألم يكتفوا من تحطيمنا؟
ألم يكتفوا من حرماننا؟

لقد أغلقوا جميع الطرق والموانئ
حتى لا يسمحوا بوصول أي بضائع إلى أرفف المحلات
ليموت الناس جوعا في بيوتهم
ترتفع أسعار المواد الغذائية بجنون كل لحظة!!!
و دخلنا لا يستطيع حتى تحمل شراء بعض الأرز !!!

لم يكن لدي ألف وخمسمئة ريال إضافية ، حقا
كنت غاضبًا جدًا لأنني لم يكن لدي ما يكفي من المال
لإحضار الغداء أو إطعام عائلتي الصغيرة الجائعة
لذا أعدت كل ما اشتريته إلى البقالة

ثم ذهبت إلى متجر آخر واشتريت إندومي
كانت تلك وجبتنا بالأمس مع عائلتي الصغيرة

النص الأصلي
Blockade
S.I.Sheriff



#محمد_عبد_الكريم_يوسف (هاشتاغ)       Mohammad_Abdul-karem_Yousef#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المسلمون والعرب في الغرب
- بين الحب النبيل والحب القاتل
- غريب هو وجودنا على هذه الأرض
- المدينة التي لا تنام
- طموح...
- قراءة في قصيدة - معي ..هنا - للأديبة اللبنانية الرائعة مادون ...
- إنها حدائق نورها
- قراءة في مرايا النار لحيدر حيدر
- تأثير الفراشة
- نعشق الماضي المستمر.....
- وجدان للبيع
- أنا وأنت بين الحدس والتخاطر....ولا داعي لأي وسيلة أخرى
- هاكَ الاهتياج الذي تتعلّمه حلمةُ الثدي
- فنجان قهوة
- يوم من حياتي في عام 2050
- كيف نفهم العرب الجزء الرابع عشر
- الليلة أستطيع أن أكتب (سطوري الأكثر حزنا) بابلو نيرودا
- كيف نفهم العرب الجزء الثالث عشر
- متأقلم مع الليل،روبرت فروست
- الدموع دليل الحياة


المزيد.....




- غادة السمان من هي وما هي أشهر مؤلفاتها؟
- الرباط.. ناصر بوريطة يتباحث مع مساعد وزير الشؤون الخارجية ال ...
- خلال أمسية قصصية بمؤسسة قطر.. منى الكرد تروي قصتها مع الإعلا ...
- المدون البريطاني جو جينكينز يغطس بالبيانو ويعزف مقطوعة موسيق ...
- مسلسل -إنسايد مان-.. حبكة تشوبها الثغرات وروعة في التمثيل
- قائد الثورة الإسلامية لدى استقباله رئيس وأعضاء المجلس الاعلى ...
- قائد الثورة الإسلامية آية الله خامنئي يؤكد ضرورة تعزيز الهوي ...
- ليدي غاغا: حكم بالسجن 21 عاما على مطلق النار على راعي كلاب ا ...
- أجراس كنيسة الساعة في الموصل ستدقّ مجدداً في آذار/مارس بفضل ...
- رئيس مجلس المستشارين يجري مباحثات مع وفد عن مجلس الشيوخ بالأ ...


المزيد.....

- اتجاهات البحث فى قضية الهوية المصرية / صلاح السروى
- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد عبد الكريم يوسف - حالة حصار