أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رمضان حمزة محمد - تنشيط دبلوماسية المياه له من دلالات قوة الإنتماء الى حضن العراق الوطن..؟














المزيد.....

تنشيط دبلوماسية المياه له من دلالات قوة الإنتماء الى حضن العراق الوطن..؟


رمضان حمزة محمد
باحث


الحوار المتمدن-العدد: 7314 - 2022 / 7 / 19 - 10:30
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بات من الضروري بل ومن الحالات الملحة جداً أن يتحرك العراق دبلوماسياً وينتهج "الدبلوماسية المائية الوقائية" مع تركيا وإيران فانها ستضمن بعض حقوقها المائية من الدولتين المتشاطئتبن لأن خيبة أمل الرئيس التركي أردوغان في إمكانية تصحيح مسار سياساته الخارجية، بهدف الاصطفاف إلى جانب التحالف الغربي من جديد؛ أصبحت تعاني صعوبات جمة .وما الغياب التركي عن الكثير من التحالفات الجديدة ومنتديات الغاز، وإلى جانب تقوية النفوذ الأمريكي في اليونان بدل من تركيا، ما هي إلا إشارات واضحة عن وجود نية في استبعاد تركيا عن هذه التحالفات والتقاربات، وفرض عزلة دولية عليها؛ لإبقائها دولة منكمشة على ذاتها، ضمن الحدود المرسومة لها سابقاً، الأمر الذي يتنافى مع سياسات الحكومة التركية التوسعية. ولان اللعب على الكثير من الحبال في آن معا لم يفيد تركيا كثيراً في ظل المستجدات في المنطقة ...أما إيران فان في مؤتمر جدة كانت الرسالة القوية لها بتحجيم النفوذ ومراعاة عدم التدخل في شوؤن الدول الاخرى ..وهذا التقلص في نفوذ الدولتين وعملاتهم الوطنية في إنحدار مستمر يقابله تضخم كبير في الاقتصاد سيؤثر الى حد بعيد في طريقة تعاملهم مع العراق الدولة الغنية بموارها الاقتصادية والبشرية، وخاصة اذا طالبت العراق بحقوقها المائية القانونية والتاريخية لذا، فإن هدف التوجه العراقي نحو تنشيط “الدبلوماسية المائية”،مع الدولتين وأن تستغل هذه الظروف لصالحها ، والامر سيكون متعلق بالمحاولات الجدية للحكومة العراقية وهي حالياً في الاصطفاف إلى جانب الدول القوية عالمياً وإقليمياً مما يستدعي بناء علاقات استراتيجية معها وان يكون الملف المائي على رأس اجندتها السياسية، فالعراق التي لم تشعر بالدفء بسبب تبدد "الانتماء الوطني ” بعد العام 2003، حان الوقت لأن تشعر بالدفء والبوصلة تتجه الى مصالع العراق أولاً وأخيراً.؟
بل إيلاء الجدّية التامة في اتخاذ قرار بتنشيط البدلوماسية المائية والعمل على تدويل ملف المياه في العراق مع تركيا وايران او حتى التلويح المستمر به الذي سيكون له بعده الكبير في توقيته وظروف إطلاقه وشكل في الواقع لإضاءة الإشارة الحمراء الضمنية لهم.؟
لأنه إذا تفاقمت الأزمات المائية في العراق فانها ستتحول الى كوارث إنسانية لا سامح الله ... فهذا يعني انزلاق البلاد نحو فوضى ناشئة عن الازمات المعيشية والخدماتية والصحية والاجتماعية والذي سيثير قلقاً على كيان الدولة واستقرارها السياسي بسبب التحكم الشبه الكامل لدول الجوار المائي كل من تركيا وايران على تصاريف المياه المشتركة التي تدخل الحدود العراقية...باختصار فإن السنوات القليلة المقبلة تبدو مفصلية بكل ما للكلمة من معنى استناداً الى المواقف الحاسمة التي إتخذته دول الجوار المائي كل من تركيا وايران والذي لا مغالاة في القول ان هذا الموقف سيرسم بدوره مصير الفصل الأخير من جفاف عمود نهري دجلة والفرات وروافدهما.



#رمضان_حمزة_محمد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العراق على أجندة العطش متى سيعود الماء عنواناً للحياة في الع ...
- العراق بين الجفاف الذي هو من اسوء الكوارث الطبيعية وشبح التص ...
- قطاع المياه في العراق أصبح على حافة الانهيار....إنتهاج دبلوم ...
- العراق قد يكون مائياُ خارج نطاق التغطية.... من المسوؤل .!؟
- الموقع الجيوسياسي للصحراء الغربية العراقية يجعل ثرواتها لدول ...
- مستقبل العراق المائي بين مطرقة إيران وسندان تركيا...هل أصبح ...
- التغييرات الديموغرافية هي المحطة النهائية لمستقبل الريف والز ...
- مستقبل العراق المائي والأمن الغذائي بعد إكمال منظومة- سد الي ...
- العواصف الغبارية من الصحراء الغربية العراقية بين تغير المناخ ...
- حروب المياه ....واقع كيف يمكن أن نتجنبها.!؟
- برنامج إستمطار السُّحب، في العراق يعدُ أحد الحلول الريادية ل ...
- الماء أرخص موجود وأغلى مفقود هل سيضع العراق على -أجندة العطش ...
- كابوس التمويل تشجيع للإحتكار ضمن منظومة الخصخصة لقطاع المياه ...
- إذا أرادت العراق معالجة حالة هشاشة المنظومة المائية العراقية ...
- إنكماش واردات العراق المائية من تركيا وإيران وإستنزاف الخزين ...
- هشاشة مستقبل المياه في العراق هل سيخرج العراق من مجموعة الدو ...
- في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا مياه السلام أم سلام المي ...
- تأهيل مملحة الثرثار وتحويلها الى بحيرة لخزن إستراتيجي لمياه ...
- الأزمات المائية في العراق تشابك بين تغير المناخ والعدالة الم ...
- التكنولوجيا تضيف قيمة تفاوضية مرنة للعراق للمطالبة بحقوقها ا ...


المزيد.....




- كيف تستعد روسيا لضم 15 بالمئة من أوكرانيا رسميا؟
- بدون تعليق: الإيرانيون في اسطنبول يحتجون على عنف الشرطة ووفا ...
- تسرب غاز في بحر البلطيق قرب مسار -نورد ستريم 2-
- عودة التوتر بين تركيا واليونان بسبب الخلاف حول وضع جزر بحر إ ...
- اللقطات الأولى لهجوم نفذه نازي على مدرسة روسية قتل فيه 17 شخ ...
- مئات المستوطنين يقتحمون باحات الأقصى
- وزارة التعليم تطلق برنامج -روسيا - إفريقيا-
- اللاذقية.. جنازة مهاجرين سوريين لقوا حتفهم في مأساة غرق القا ...
- جنرال إيطالي: بايدن يخطط لتقسيم أوروبا وإعادتها لحقبة الحرب ...
- سنودن يعرب عن شعوره بالأمان بعد حصوله على الجنسية الروسية


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رمضان حمزة محمد - تنشيط دبلوماسية المياه له من دلالات قوة الإنتماء الى حضن العراق الوطن..؟