أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ميلاد عمر المزوغي - المغرب.... والتطبيع مع الكيان الصهيوني














المزيد.....

المغرب.... والتطبيع مع الكيان الصهيوني


ميلاد عمر المزوغي
(Milad Omer Mezoghi)


الحوار المتمدن-العدد: 7025 - 2021 / 9 / 20 - 18:17
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اخوان المغرب سقطوا بعد ان ملكوا زمام الامر في المغرب لعقد من الزمن, افرغوا الخزينة العامة وافقروا الشعب, الحديث على ان احد الاسباب لسقوطهم هو اتفاق تطبيع جرى بين المملكة المغربية وإسرائيل في 10 ديسمبر 2020 بوساطة أمريكية لتصبح المغرب سادس دولة عربية تطبع مع إسرائيل. العملية اطلق عليها اسم "اتفاقيات أبراهام", عار عن الصحة, ربما سرّع الاخوان عملية التطبيع, فالمغرب الاقصى لم يساهم في حروب العرب ضد مغتصب فلسطين الا من خلال متطوعين وفي افضل الاحوال قوات رمزية لإضفاء القومية العربية على المعارك.
المتتبع للعلاقات بين كيان العدو والمغرب الاقصى يلاحظ بان المغرب يعترف بدولة إسرائيل منذ فاتح سبتمبر 1994، علاقات دبلوماسية منخفضة المستوى خلال تسعينيات القرن الماضي ، تمثلت بافتتاح إسرائيل مكتب اتصال لها في المغرب، وفي العام 1995 فتحت المغرب مكتبًا مماثلًا لها في (إسرائيل). كما اذنت إسرائيل للمغرب بوجود بعثة دبلوماسية مغربية لدى السلطة الفلسطينية المكونة وفق اتفاق اوسلو، في مدينة رام الله.
بين نوفمبر 1961 وعام 1964، نفذت المخابرات الإسرائيلية (الموساد) عملية ياخين, حيث قامت وبشكل سري بتهجير ما يقارب المائة ألف يهودي مغربي عبر أوروبا إلى (إسرائيل) وقيل حينها ان المغرب تلقى مبلغ قدر بنصف مليون دولار كدفعة اولى من التعويضات.
احتضنت المغرب القمة العربية في فاس1982, التي كانت بداية التقاطر نحو كيان العدو والاعتراف الرخيص به تحت عنوان الارض مقابل السلام, وتمثل هرولة العرب نحو الاعتراف بعدوهم في قمة بيروت المخزية2002, التي لم يعترف بها الكيان المغتصب لفلسطين.
امريكا وعلى مدى تاريخا الحديث حاولت بكل السبل ان تكون هناك علاقات بين (اسرائيل) وجيرانها العرب الا ان ذروة الضغط الامريكي على العرب كان في عهد ترامب,فكان التطبيع وفي نفس الوقت الجرافات الصهيونية تجرف الاراضي الفلسطينية وتقيم عليها المستوطنات,لم ينبس العرب ببنت شفه واصبحت عبارات الادانة والشجب والاستنكار من الماضي.
وعد ترامب ملك المغرب بأحقيته في الصحراء المغربية والاعتراف بانها مغربية فكان التطبيع المتسارع والمتسرع, واطلاق خط طيران مباشر بين تل ابيب والرباط نهاية العام 2020,وزيارة للوفود الرسمية وابرام الصفقات التجارية. والتوقيع على عدد من اتفاقات التعاون في مجالات المياه والطيران والمال.
لقد عملت الادارة الامريكية الى الايعاز للمطبعين بضرورة اقتناء الصناعات الإسرائيلية في المجال الجوي, بغية اقتناء طائرات استطلاع تكتيكية مسيرة. سمحت (اسرائيل) بتطوير طائرات درون المعروفة باسم "كاميكاز" على الأراضي المغربية. الاتفاق سيسمح للإسرائيليين بإنتاج طائرات بدون طيار في المغرب بكميات كبيرة وبأسعار أقل بكثير، والتموقع في أسواق التصدير بشكل جيد. والتخلي ولو موقتا عن شراء طائرات الدرون "بيرقدار" من تركيا الراعي الرسمي للإخوان المسلمين والمتحدثة باسمهم وملاذهم عند الحاجة.
ملك المغرب السابق الذي يدعي انتماءه الى آل البيت, اوكل العرب اليه ملف القدس, لم يفعل شيئا يذكر, وضع الملف بالرف, جاء من بعده ابنه الوريث الشرعي لحكم المغرب, اجزم انه قام بتمزيقه ونثره على سجادة استقبال الصهاينة.
السلط التنفيذية والتشريعية تتداول سلميا في المغرب, لكن السياسات الخارجية يرسمها الغرب ويمليها على اتباعه, والملك ما عليه الا التنفيذ.



#ميلاد_عمر_المزوغي (هاشتاغ)       Milad_Omer__Mezoghi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- 11 سبتمبر...يوم تكريس الاسلاموفوبيا
- اخوان المغرب... السقوط المدوي
- ليبيا ..الافراج عن الموقوفين...صفقة..صفعة..كرطت
- ليبيا ..الوضع الامني في غرب البلاد
- امريكا.... الرحيل المر من افغانستان
- ترويكا التصحيح ..الشعب والجيش والرئيس
- الدبيبة بين الواقع والطموح
- ليبيا...شرعنة الميليشيات والاستقواء بالأتراك
- حكام ليبيا... والعزف على أوتار الكهرباء
- تونس....الى الحرية والعدالة الاجتماعية
- تونس .....عيد الجمهورية....اي معنى
- الحريري....الاعتذار عن الحمل الكاذب
- المفسدون في العراق يحكمون سيطرتهم على مفاصل الدولة
- خوله والسيارة
- قمة بغداد.....احلام مع وقف التنفيذ
- سوريا ....تكالب اممي وانحطاط عربي
- المنفي والدبيبة والآمال المخيّبه
- يا قدسُ سيفكِ بتّارُ
- بين تقبيل يد تل ابيب وبترها.. تبعث فلسطين مجددا
- صاروخ...النقب... عمّا يُنقِّب؟


المزيد.....




- الولايات المتحدة.. إصابة 3 من الشرطة بإطلاق للنار في هيوستن ...
- الجزائر.. تفكيك شبكة إجرامية مرتبطة بالخارج لتهريب الأشخاص و ...
- بينيت: اتفاق أوسلو لن يطبق ما دمت رئيسا لوزراء إسرائيل
- شاهد: مظاهرات ضخمة في مدن فرنسية للمطالبة بزيادة الأجور وتحس ...
- رغم التهديدات.. باب الحوار يبقى مفتوحا في الأزمة الأوكرانية ...
- البنتاغون: وحدات من قوات الإنزال الجوي تستعد للتوجه إلى أورو ...
- ما سبب غضب روسيا من رد الولايات المتحدة والناتو على مقترحاته ...
- بالفيديو.. إنزال جوي من -إيل-76- بعدسة مظلي
- موسكو: أي مماطلة في إرسال القوافل الإنسانية إلى إدلب ستهدد ح ...
- الكرملين: بوتين وماكرون سيبحثان الضمانات الأمنية الروسية


المزيد.....

- صبوات في سنوات الخمسينات - وطن في المرآة / عيسى بن ضيف الله حداد
- المخاض النقابي و السياسي العسير، 1999 - 2013، ورزازات تتحدث ... / حميد مجدي
- الأوهام القاتلة ! الوهم الثالث : الديكتاتور العادل / نزار حمود
- سعید بارودو - حیاتي الحزبیة / ابو داستان
- التناثر الديمقراطي والاغتراب الرأسمالي . / مظهر محمد صالح
- الذاكرة مدينة لاتنام في العصر الرقمي. / مظهر محمد صالح
- السُّلْطَة السِّيَاسِيَة / عبد الرحمان النوضة
- .الربيع العربي والمخاتلة في الدين والسياسة / فريد العليبي .
- من هي ألكسندرا كولونتاي؟ / ساندرا بلودورث
- الديموقراطية التوافقية المحاصصة الطائفية القومية وخطرها على ... / زكي رضا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ميلاد عمر المزوغي - المغرب.... والتطبيع مع الكيان الصهيوني