أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل قانصوه - 13 نيسان و مناسبات أخرى في لبنان














المزيد.....

13 نيسان و مناسبات أخرى في لبنان


خليل قانصوه
طبيب متقاعد

(Khalil Kansou)


الحوار المتمدن-العدد: 6868 - 2021 / 4 / 13 - 23:43
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




لوسألت مقيما أو مهاجرا عن المشكلة الوطنية لأجابك على الأرجح ، إن مردها إلى الطائفية أو إلى النظام الطائفي . و إذا أكملت السؤال عما يتوجب فعله لأن الطوائف لا تصلح لأن تكون دعائم لركائز دولة وطنية لقال لك أنه يعرف ذالك و لكنه لا يرى وسيلة لإلغاء الطائفية ! و لو اردفت بإقتراح تزعم بأنه قمين بإلغائها ، لنظر إليك بدهشة مشفقا ، كانه لا يريد أن يصدق و أن يقتنع ، بل يفضل أن يصم اذنيه ويغمض عينيه حتى لا يراك أو يهرب منك ، فهو عنِت و موجوع !
استنادا إليه يكون الإختيار بين النظام الطائفي من جهة و بين الدولة الوطنية من جهة ثانية أو ببسلطة بين الطائفة و المجتمع الوطني الواحد ، بين الطائفة و الوطن! و لكن الأمور و صلت إلى نقطة لا بد عندها من الحسم . لان تعايش الطوائف لم يعد ممكنا أو محتملا ، بعد أن استشرت العصبية في كل منها و أمسك بكل منها زعماء أستطاعوا بمساعدة عوامل خارجية ، الإستيلاء على الدولة و مصادرتها و استخدامها غير عابئين بدستور أو قانون أو عرف ، و بالتالي لا مفر من التفريق بين هذه الطوائف التي تسير و تأخذ الناس معها إلى الهاوية ، أو السعي إلى الخروج منها .
في 13 نيسان 1975 امطر مسلحون مركبة تقل مدنيين عائدين إلى المخيم ، ردا على صدام بين جماعة من طائفتهم و جماعة من خصومهم ، فاشتعلت الحرب في البلاد بين بين أحزاب الحركة الوطنية اللبنانية و منظمة التحريرالفلسطينية من جهة و بين الأحزاب الطائفية المسيحية من جهةثانية ،و المعلوم أنها ما لبثت أن تحولت إلى حرب بين الطوائف ، بتمويل و دعم من الدول العربية و الخليجية النفطية و إسرائيل ، حيث كانت مجزرة مخيمي صبرا و شاتيلا في 16 أيلول 1982 هزيمة للمناضلين التقدميين الذين تجرؤوا على الحلم بوطن برأ من الطائفية وتخلّص من الإستعمار ، تصالح بعدها زعماء الطوائف و تقاسموا الدولة و أموالها فيما بينهم و اقتيد زعماء الفلسطينيين إلى أوسلو ليوقعوا على صك استسلامهم !
تتوالى منذ ذلك التاريخ فصول مأساة الذين لم يبق عندهم و طن ، و غالبا ما يخرج عليهم بين الفصل و الآخر أحدهم ليعيد إلى الأذهان ذكرى المِحنات التي مروا بها . فلقد تناهي في الأيام الاخيرة أن متكلما على احدى القنوات كشف اعتدادا عن أن موسى شعيب ابن عائلة فقيرة في جبل عامل ، شاعر " غزل الكادحين " و هيفاء " والقائل في قصيدة " اسرج خيولك " : حبيبتي يا بلاد العرب أعشقه ثراك .. حبيبتي أنت في بدو و في حضر .. سيان عند المحب القصر و الطنب ! و أستاذ الأدب العربي و عضو حزب البعث ، اغتيل معاقبة ، من باب تحميله المسؤولية عن إعدام السلطات العراقية لرجل دين كان معارضا سياسيا !! .. مساكين أبناء الفقراء !






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الساميون و غير الساميين في السياسات العرقية
- لا تعود في الشرق عقارب الساعة إلى الوراء (5)
- لا تعود في الشرق عقارب الساعة إلى الوراء (4 )
- لا تعود في الشرق عقارب الساعة إلى الوراء (3)
- لا تعود عقارب الساعة في الشرق إلى الوراء (2 )
- لا تعود في الشرق عقارب الساعة إلى الوراء (1)
- لبنان : نهاية الإمارة (7)
- لبنان : نهاية الإمارة (6)
- لبنان : نهاية الإمارة (5)
- لبنان : نهاية الإمارة (4)
- لبنان : نهاية الإمارة (3 )
- لبنان : نهاية الإمارة (2)
- لبنان : نهاية الإمارة (1)
- تساؤلات طبيب متقاعد عما يجري في زمن الزباء !
- عن ضرورة الحزب النخبوي و التنظيم الجماهيري (3 )
- عن ضرورة الحزب النخبوي و التنظيم الجماهيري (2)
- أخبار لبنان مقززة
- عن ضرورة الحزب النخبوي و التنظيم الجماهيري (1 )
- إنقلاب أو انتفاضة أو - ثورة - ؟؟؟
- المسيحيون و المسلمون و الكرد و التركمان و المسألة السورية (2 ...


المزيد.....




- روسيا: تشكيل -أوكوس- يهدد نظام الحد من انتشار النووي وتداعيا ...
- رئيس أركان القوات الإيرانية يوجه -تحذيرا للأعداء-
- الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون متفائل بارتفاع نسبة المشاركة ...
- الشرطة الإيرانية تعلن توقيف 67 متظاهرا مع استمرار العنف في أ ...
- العثور على مومياء عمرها 800 عام في بيرو
- محافظ ذي قار في ذكرى مجزرة الزيتون: فقدنا كواكب منيرة في درب ...
- مسيرة راجلة وسط ذي قار في الذكرى الثانية لـ-مجزرة الزيتون-
- ألمانيا تعتزم دفع إعانات عمل إضافية بقيمة 400 مليون يورو
- مقتل شخصين جراء اشتباك بين محتجين مع قافلة عسكرية فرنسية في ...
- سانا: -قوات سوريا الديمقراطية- تخطف عددا من المدنيين في ريف ...


المزيد.....

- ضحايا ديكتاتورية صدام حسين / صباح يوسف ابراهيم
- حزب العمال الشيوعى المصرى ومسألة الحب الحر * / سعيد العليمى
- ملخص تنفيذي لدراسة -واقع الحماية الاجتماعية للعمال أثر الانه ... / سعيد عيسى
- إعادة إنتاج الهياكل والنُّظُم الاجتماعية في لبنان، من الماضي ... / حنين نزال
- خيار واحد لا غير: زوال النظام الرأسمالي أو زوال البشرية / صالح محمود
- جريدة طريق الثورة، العدد 49، نوفمبر-ديسمبر2018 / حزب الكادحين
- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء
- الحب وجود والوجود معرفة / ريبر هبون
- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل قانصوه - 13 نيسان و مناسبات أخرى في لبنان