أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل قانصوه - لا تعود في الشرق عقارب الساعة إلى الوراء (4 )














المزيد.....

لا تعود في الشرق عقارب الساعة إلى الوراء (4 )


خليل قانصوه
طبيب متقاعد

(Khalil Kansou)


الحوار المتمدن-العدد: 6862 - 2021 / 4 / 7 - 12:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لا يتسع المجال هنا للدخول في تفاصيل التوازن الذي حرصت دول الإستعمار القديم و الجديد دائما ،على إبقائه بين الحاكم في بلاد العرب عموما من جهة و بين اتباع سياسة لا تزعج الدولة الصهيونية من جهة ثانية . يحسن التذكير هنا بان المباحثات بدأت في سنة 1918 ،بين الامير فيصل ابن الشريف حسين و القيادي الصهيوني وايزمان ، الباحث في علم الكيمياء ، وتواصلت في ما بعد في مؤتمر السلام في باريس ، حيث اتفقا على إعطاء فلسطين لليهود ،" الذين من شأنهم أن يضطلعوا بدور إيجابي في دفع عجلة التطور التقني و العلمي في الدولة العربية الموعودة الكبيرة و المستقلة " .
ما أود قوله هو أن التطبيع بين الدولة الصهيونية و بين نظام الحكم الرسمي العربي ليس مسألة جديدة . و هذا أمر طبيعي استنادا إلى ان استعمار فلسطين هو في جوهره بريطاني المنشأ ، سبق ظهورالحركة الصهيونية نفسها ، أما استخدام الدين اليهودي فالقصد منه إخفاء طبيعته و أهدافه التي تتمثل في الواقع ببساطة باستملاك " فلسطين " كما استملكت أميركا الشمالية و أوستراليا . أي اننا حيال استعمار استيطاني دائم ، تحت اشراف و رعاية الدول العظمى . تجدر الملاحظة في هذه المناسبة ان ظهور الحركة الصهيونية في القرن التاسع عشر ليس مصادفة ، و الدليل على ذلك ان اليهود لم يفكروا قبل ذلك بانشاء دولة لهم في فلسطين .
يحسن التذكير في هذا الصدد بأن دعائم هذا النوع من الإستعمار هي : اولا عنصرية المستعمر الذي يعتبر نفسه أعلى تراتبيا من الإنسان الأصلي صاحب الأرض ، ينجم عنه أن الأوروبي المهمش هو في نظره أحق من الأصلي فيها ، ثانيا ، أنه استعمار إحلالي نتيجة إبادة أو ترحيل الإنسان الأصلي ، ثالثا رسالية الرجل الأبيض المزعومة ، يقول هرتزل أن اسرائيل هي " طليعة الحضارة ضد الهمجية ".(Alain Gresh ,De quoi la palestine est- elle le nom ?)
و في هذا السياق يرصد المؤرخ الإسرائيلي آلان بابيه في كتابه ، تطهير فلسطين عرقيا ، ( Le Nettoyage Ethnique de la Palestine ) جميع أوجه الاستعمار الإستيطاني الصهيوني من خلال معالجة المسألة السكانية التي تؤرق القيادة الصهيونية ، المتجسدة حاليا في فلسطين / إسرائيل ،بتساوي عدد الفلسطينيين العرب ، غير اليهود ، وعدد الاسرائيليين اليهود ، بالرغم من استجلاب مليون روسي مسيحي في سنوات 1980 . من المعلوم أن قوات الحركة الصهيونية أرتكبت في سنوات 1940 أكثر من 36 مجزرة ضد الفلسطينيين لإجبار 80% منهم على الرحيل .
اللافت للنظر في هذه المسألة هو الحرص الذي تبديه هذه الحركة على أن تكون اسرائيل " دولة للبيض " و تحديدا " قلعة بيضاء نووية ". يتضح ذلك من الأساليب العنصرية الجديدة المتبعة حيال المسألة السكانية ،و التي تتجسد بالقوانيين التي تنظم أجراءات الأبارتهايد و الطرائق " الناعمة " لإجبار الأصليين على الرحيل و الادعاء بالأحقية في" الحد من نمو الفلسطينيين العددي الطبيعي " ، و أخيرا ، استغلت أجهزة الدعاية الإسرائيلية احداث11 أيلول ، وغيرها من الأعمال الإرهابية ، شكاية من أن ربع الأطفال في إسرائيل هم مسلمون ،إيحاء بان اسرائيل تواجه معضلة تشبه تلك التي تواجهها الدول الأوروبية في موضوع المهاجرين ، امحى الفلسطينيون و استبدلوا بمسلمين






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لا تعود في الشرق عقارب الساعة إلى الوراء (3)
- لا تعود عقارب الساعة في الشرق إلى الوراء (2 )
- لا تعود في الشرق عقارب الساعة إلى الوراء (1)
- لبنان : نهاية الإمارة (7)
- لبنان : نهاية الإمارة (6)
- لبنان : نهاية الإمارة (5)
- لبنان : نهاية الإمارة (4)
- لبنان : نهاية الإمارة (3 )
- لبنان : نهاية الإمارة (2)
- لبنان : نهاية الإمارة (1)
- تساؤلات طبيب متقاعد عما يجري في زمن الزباء !
- عن ضرورة الحزب النخبوي و التنظيم الجماهيري (3 )
- عن ضرورة الحزب النخبوي و التنظيم الجماهيري (2)
- أخبار لبنان مقززة
- عن ضرورة الحزب النخبوي و التنظيم الجماهيري (1 )
- إنقلاب أو انتفاضة أو - ثورة - ؟؟؟
- المسيحيون و المسلمون و الكرد و التركمان و المسألة السورية (2 ...
- المسيحيون و المسلمون و الكرد و التركمان و المسألة السورية (1 ...
- الشكل و المضمون : المنظمات الطائفية في لبنان نموذجا !
- الحالة اللبنانية ، اللقاح ضد الكوفيد نموذجا !


المزيد.....




- مرض الكبد الدهني غير الكحولي: ثلاثة أعراض تشير إلى تلف الكبد ...
- -بنظرة واحدة منه-... تركي آل الشيخ يغرد عن الملك سلمان
- الحوثيون يعلنون استهداف شركة -أرامكو- ومنصات صواريخ باتريوت ...
- في الكويت.. سجال سياسي وقانوني بشأن إلغاء الحبس الاحتياطي في ...
- الحوثيون يعلنون مهاجمة أرامكو والسعودية تؤكد اعتراض صواريخ ب ...
- الحوثي قبيل جلسة لمجلس الأمن: أي اجتماع لا ينهي أسوأ أزمة إن ...
- السعودية... حريق في حرم جامعة جازان بسبب طائرات مفخخة أطلقته ...
- داخلية إقليم كردستان العراق: هجوم مطار أربيل تم بطائرة مسيرة ...
- بعد قرار بايدن بالمضي قدما… مشرعون أمريكيون -يراجعون- صفقة ا ...
- عائلة أسترالية تعثر على ثعبان حي في وجبة طعام جاهز


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل قانصوه - لا تعود في الشرق عقارب الساعة إلى الوراء (4 )