أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - اسعد ابراهيم الخزاعي - جامعة الدول العربية, تلك حدود الله!















المزيد.....

جامعة الدول العربية, تلك حدود الله!


اسعد ابراهيم الخزاعي
كاتب وباحث

(Asaad Ibrahim Al-khuzaie)


الحوار المتمدن-العدد: 6787 - 2021 / 1 / 13 - 10:26
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


القانون الجزائي العربي الموحد الصادر عن جامعة الدول العربية الادارة العامة للشؤون القانونية الامانة الفنية لمجلس وزراء العدل العرب المذكرة التوضيحية الجزء الاول اعتمد كقانون نموذجي بالقرار رقم 229 – د12 - 19/11/1996 ,القسم الثاني الحدود والقصاص والدية المواد 138 – 192 الصفحة 113.
قسمت المادة 88 من نفس القانون الجرائم الى ثلاثة انواع واقتصرت هذا القسم الثاني على الجرائم الحدية والقصاص والدية ,والجرائم الحدية هي التي تم تحديد عقوبتها شرعا حددت المادة 89 من القانون الجرائم الحدية والتي ذكرت على سبيل الحصر.
المادة 89 الجرائم الحدية.
1- الزنا 139 – 142 | ممارسة الجنس خارج اطار العلاقة الزوجية "حسب المفهوم الاسلامي".
المادة 141 يعاقب رجما حتى الموت المحصن الزاني ,رجلا كان او امرأة ,ويعاقب الزاني والزانية غير المحصنين بالجلد مئة جلدة ويقضي على الزاني بالمنع من الاقامة لمدة سنة واحدة!
الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ ۖ وَلَا تَأْخُذْكُم بِهِمَا رَأْفَةٌ فِي دِينِ اللَّهِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۖ وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا طَائِفَةٌ مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ (2) النور
2- القذف 143 - 146 | الرمي بالزنا واللواط او نفي النسب.
المادة 144 يعاقب القاذف بالجلد ثمانين جلدة ولا تقبل له شهادة الا بعد ثبوت توبته
وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلَا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَدًا ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ (4) النور
3- شرب الخمر 147 - 150 |
حديث (اتي برجل شرب الخمر فجلده بجريدتين نحو اربعين)
صحيح مسلم ,كتاب الخلود ,باب الخمر حديث 3322 ..
(قَالَ : شَهِدْتُ عُثْمَانَ بْنَ عَفَّانَ وَأُتِيَ بِالْوَلِيدِ قَدْ صَلَّى الصُّبْحَ رَكْعَتَيْنِ ، ثُمَّ قَالَ : أَزِيدُكُمْ ، فَشَهِدَ عَلَيْهِ رَجُلَانِ أَحَدُهُمَا حُمْرَانُ أَنَّهُ شَرِبَ الْخَمْرَ ، وَشَهِدَ آخَرُ أَنَّهُ رَآهُ يَتَقَيَّأُ ، فَقَالَ عُثْمَانُ : إِنَّهُ لَمْ يَتَقَيَّأْ حَتَّى شَرِبَهَا ، فَقَالَ : يَا عَلِيُّ ، قُمْ فَاجْلِدْهُ ، فَقَالَ عَلِيٌّ : قُمْ يَا حَسَنُ فَاجْلِدْهُ ، فَقَالَ الْحَسَنُ : وَلِّ حَارَّهَا مَنْ تَوَلَّى قَارَّهَا ، فَكَأَنَّهُ وَجَدَ عَلَيْهِ ، فَقَالَ : يَا عَبْدَ اللَّهِ بْنَ جَعْفَرٍ قُمْ فَاجْلِدْهُ ، فَجَلَدَهُ وَعَلِيٌّ يَعُدُّ حَتَّى بَلَغَ أَرْبَعِينَ ، فَقَالَ : أَمْسِكْ)
ثُمَّ قَالَ : جَلَدَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَرْبَعِينَ ، وَجَلَدَ أَبُو بَكْرٍ أَرْبَعِينَ ، وَعُمَرُ ثَمَانِينَ ، وَكُلٌّ سُنَّةٌ ، وَهَذَا أَحَبُّ إِلَيَّ . زَادَ عَلِيُّ بْنُ حُجْرٍ فِي رِوَايَتِهِ ، قَالَ إِسْمَاعِيلُ : وَقَدْ سَمِعْتُ حَدِيثَ الدَّانَاجِ مِنْهُ فَلَمْ أَحْفَظْهُ

4- السرقة 151 – 155 | اخذ مال منقول من صاحبه بمقدار معين بقصد التملك "حسب المفهوم الاسلامي.
المادة 153 يعاقب السارق بقطع يده اليمنى واذا تكررت السرقة رجله اليسرى واذا تكررت السرقة فالحبس حسب نوع الجريمة!
وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُوا أَيْدِيَهُمَا جَزَاءً بِمَا كَسَبَا نَكَالًا مِّنَ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (38) المائدة
5- الحرابة (قطع الطريق) 156 – 159 | الاعتداء على مال الغير او عرضه او جسمه مكابرة او قطع الطريق بقصد الاخافة مع حمل السلاح للإيذاء او التهديد.
المادة 157 يعاقب المحارب بالإعدام اذا تسبب في القتل وتقطع رجله اليسرى ويده اليمنى اذا تعدى على المال او العرض ,الخ.......
عن ابن عباس في قطاع الطريق اذا قتلوا واخذوا المال يقتلوا واذا اخافوا السبيل واخذوا المال يقطعوا!
6- البغي 160 - 161 | هو الخروج على الدولة مكابرة (اي الخروج على الحاكم)!
المادة 161 احالت العقوبة على القوانين المعمول بها في الدولة التي خرج شعبها ضد الحاكم!
وَإِن طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا ۖ فَإِن بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ ۚ فَإِن فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا ۖ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ (9) الحجرات
7- الردة 162 – 165 | "المرتد هو المسلم الراجع عن دين الاسلام ذكرا كان ام انثى بقول صريح او فعل قاطع الدلالة او سب الله او رسله او الدين الاسلامي او حرف القران عن قصد"!
المادة 163 يعاقب المرتد بالإعدام اذا ثبت تعمده واصر بعدم استتابته و إمهاله ثلاثة ايام!
قران | ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يُقبل منه
حديث | من بدل دينه فاقتلوه
حديث | لا يحل دم امرئ مسلم الا بإحدى ثلاث كفر بعد ايمان
حديث | يستتاب ثلاثا والا قُتل
حديث | وقد روي عن ابن ابي موسى انه دعا رجلا ارتد عن الاسلام عشرين ليلة او قريبا منها فجاء معاذ بن جبل فقال لا اجلس حتى يُقتل ,قضاء الله ورسوله ,متفق عليه.
اموال المُرتد | تعود الاموال التي كسبها بعد الردة الى خزينة الدولة ,واختلفوا في امواله قبل الردة!
بالعودة الى الصفحة الثالثة من هذا القانون اللجنة التي اعدت القانون الجزائي العربي الموحد ثلاثة من حملة شهادة الدكتوراه وسبعة مُنحوا لقب استاذ من جنسيات عربية مُختلفة المغرب, سوريا, العراق, السعودية, مصر ,اليمن, الامارات, لبنان.
العجب العجاب هل انا اقرا كتاب من القرن السابع الميلادي ام كُتب في القرن الحادي والعشرين؟! كل هذا العنف وهذه الدموية في احكام شريعة البدوي محـمد تُرجمت للغات عالمية عَرفوا وفهموا كيف يفكر ابناء هاجر الاشماعيليين ثم ينتفضوا ضد الغرب لانهم يصفون الاسلام بالدين الدموي!
عقوبات القطع والجلد الدموية السادية وتجريم افعال تدخل ضمن الحريات الشخصية مُمارسة الجنس برضا الطرفين جريمة في الاسلام لكن ملك اليمين "الاتجار بالبشر" ليس جريمة في عُرف المسلمين! ,حرية اختيار المُعتقد الديني والبحث عن الحقيقة وتوبيخ من كان سببا في هدر الدماء واغتصاب النساء يعد جريمة تستوجب "قطع الراس" لكن الغزو وفرض دين النكاح بقوة السيف وسرقة الجزية لاتعد جريمة! ,احتساء المشروبات الكحولية تستوجب الجلد اربعين جلدة بالحديث الصحيح لكن المشروبات الكحولية في الجنة "حسب زعمهم حلال" سايكوباثيه اسلامية يحللون ويحرمون ما يشتهون! ,الخروج على الحاكم في شريعة البدو تُعد جريمة ومفسدة للائمة ,يبدو ان هؤلاء البدائيين لم يفهموا بعد ان "الشعب هو مصدر السلطات" وان الحاكم يجب ان يختاره الشعب من خلال "صناديق الاقتراع" ولا يُفرض بقوة السيف والترهيب ام ان "حرية الشعوب في تقرير مصيرها "تعد بدعة في دين البدوي محمـد؟!
لماذا تطور الانسان واكتشف ان هذه العقوبات الدموية تتنافى مع مبادئ حقوق الانسان لكن اله القران واتباعه استمروا على هذا الجهل والتخلف و الدموية وحافظوا على تُراثهم الاجرامي؟! ,لماذا لم يكتفي مؤلف القران بعقوبة السجن او الغرامة على الافعال التي لا تعد مساسا بحرية الفرد ,مثل جريمة قطع الطريق والسرقة والقذف.
الخيانة الزوجية لماذا لم يكونوا اكثر تطورا وتحضرا ويمنحوا الحق للطرف المُتضرر من جريمة الخيانة الزوجية ان يفسخ العقد ويحتفظ بحقوق الطرف الذي اخل بالتزاماته العقدية؟!
يا امة اضحكت على جهلها الامم.....






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- يا ايها النبي حرض المؤمنين على القتال!
- هذا لا يمثل الاسلام!
- اعلان وظائف شاغرة الله بحاجة الى مُساعدين!
- اله القران يتنمر ويسخر من خلقه!
- مؤلف القران يتهمني زورا وبهتانا!
- عرفتكي يا سودة – من سن سنة سيئة فعليه وزرها!
- نبي الاسلام يُبيح لاتباعه التحرش الجنسي!
- وهل تهب الملكة نفسها للسوقة, دين النكاح!
- اعادة تدوير العقول وانشاء الكيانات مرض العصر.
- المُسلم يُحرف كتابه المُقدس ويتنصل عن شرائعه!
- كيف انتصر العرب على الروم 634 م؟!
- جهاد النُباح في الاسلام.
- اربعة اساطير في القران كفيلة بهدم كذبة قدسية هذا الكتاب.
- نبي العرب في مخطوطة عقيدة يعقوب 634 ميلادي.
- مخطوطة سريانية من القرن السابع الميلادي تكشُف حقيقة كتاب الب ...
- رسالة -رزالة- الى قناة -الفرات- وبرنامجها -انتِ-.
- القران والاسلام ورواة حديثه يحرضون على العُنف والارهاب !!!
- رأي العلم الحديث عن مصحف عثمان في القاهرة.
- هل المعبود يُحب العبث -معبود عبثي-؟!
- لحم الخنزير من الزرادشتية الى اليهودية والاسلام ...


المزيد.....




- فى حلوان..إمام مسجد يستولى على التبرعات ويستغل المسجد لتربية ...
- شاهد .. اتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية يعقد مؤتمره ال ...
- ترميم أقدم كنيسة مسيحية في روسيا بعد الفيضان الكارثي في القر ...
- اعتقال قس أرثوذكسي يوناني بعد مهاجمته مجموعة من كبار الأساقف ...
- الأمم المتحدة: الصراع بين حكومة نيجيريا وحركات التمرد الإسلا ...
- تداول صور لقاء غير تقليدي بين البابا فرانسيس والرجل العنكبوت ...
- الجهاد الاسلامي: جريمة اغتيال بنات تكشف مدى التعدي على الحري ...
- عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى واعتقال 11 فلسطينيا ف ...
- شاهد: الشرطة الإسرائيلية تفرق مظاهرة ليهود متشددين بالضفة ال ...
- شاهد: الشرطة الإسرائيلية تفرق مظاهرة ليهود متشددين بالضفة ال ...


المزيد.....

- كشف اللثام عن فقه الإمام / سامح عسكر
- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - اسعد ابراهيم الخزاعي - جامعة الدول العربية, تلك حدود الله!