أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - وصفي أحمد - الحلقة الخامسة والأربعون من ثورة 14 تموز














المزيد.....

الحلقة الخامسة والأربعون من ثورة 14 تموز


وصفي أحمد

الحوار المتمدن-العدد: 4197 - 2013 / 8 / 27 - 23:14
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


الملك فيصل الأول يحطم الجبهة
وقبل مرور وقت طويل كان الملك يلوح بثمار الحكم أمام قادة الإخاء , وبهذا جرهم بعيداً عن المعارضة وحطم الجبهة , وإن كان صحيحاً أن ياسين الهاشمي رفض رئاسة الوزارة التي عرضها فيصل عليه بشرط أن يعلن موافقته على المعاهدة الجديدة .
ومن ناحية أخرى , فإن شريك الهاشمي الرئيسي في الإخاء , رشيد عالي الكيلاني , قبل بمنصب رئيس الديوان الملكي . وفي سنة 1933 وافق الهاشمي على أن يكون وزيرا للمالية في وزارة يسيطر عليها الإخاء ويرأسها رشيد عالي , وتضم نوري السعيد وزيراً للخارجية .
ولا يبدوا أن فيصل تغلب أبداً على عدم ثقته بالهاشمي . فقد كان , حتى أواخر سنة 1931 على الأقل , يخامره شعور أن الهاشمي يريد الجمهورية .
ومع وفاة فيصل سنة 1933 ازدادت فرص الهاشمي , ولكنه لم يقم بأي تحرك ضد العرش . وفي 1935 الرجل الأكثر نفوذاً على الاطلاق في الدولة . ولعبت عوامل عدة لمصلحته .
في المقام الأول , كانت لغازي , الذي خلف فيصل على العرش , خبرة ضئيلة , ولم يكن له أي فهم سياسي , وهكذا سرعان ما تهاوت السلطة التي كانت للقصر أيام والده .
وفي المقام الثاني , ومع نهاية الانتداب سنة 1932 , توقف الانجليز عن شد الخيوط التي كانوا يمسكون بها , أو هم قصروا تدخلهم في الشؤون الداخلية للبلاد الآن على حدّه الأدنى . ومن ناحيته عمل الهاشمي على تحييدهم : ففي كانون الثاني ( يناير ) 1935 , وقبل شهرين من توليه رئاسة الوزارة عن طريق تمرد عشائري , كان له حديث خاص مع السفير البريطاني أخبره متألماً أنه قرر التخلي عن معارضته لمعاهدة 1930 لأنه صار مقتنعاً بأن العراق لا يمكن أن يعيش من دون التحالف مع بريطانيا العظمى .
وفي المقام الثالث , كان السياسيون الموجودون في الميدان , باستثناء نوري السعيد , أقل قدرة من الهاشمي بكثير , وأقل حصافة وإرادة وقوة . وقد اعترف السعيد نفسه في سنة 1935 بأن الهاشمي كان الرجل الوحيد الذي يصلح لرئاسة الوزراء في العراق .
وصفي السامرائي






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحلقة الثالثة والأربعون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الأربعون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الحادية و الأربعون من ثورة 14 تموز
- الحلقة التاسعة والثلاثون من ثورة 14 تموز
- الحلقة السابعة والثلاثون من ثورة 14 تموز
- الحلقة السادسة والثلاثون من ثورة 14 تموز
- مصر قاعدة العروبة
- الحلقة الخامسة و الثلاثون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الرابعة و الثلاثون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الثالثة و الثلاثون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الثلاثون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الحادية والثلاثون من ثورة 14 تموز
- الحلقة التاسعة و العشرون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الثامنة و العشرون من ثورة 14 تموز
- الحلقة السابعة و العشرون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الخامسة و العشرون من ثورة 14 تموز
- الحلقة السادسة و العشرون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الرابعة و العشرون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الثانية و العشرون من ثورة 14 تموز
- الحلقة الثالثة و العشرون من ثورة 14 تموز


المزيد.....




- ? ? النبي المسلّح: تروتسكي إبّان ثورة أكتوبر ج 12(67)
- جلسة مجلس الأمن تكشف رصد المنتظم الدولي أكاذيب البوليساريو
- المحرر السياسي لطريق الشعب: ملة الفساد واحدة !
- كرة القدم بين المتعة والأرباح.. السوبر الأوروبي مثالًا
- تفكيك اليمين واستخدام اليسار الاسرائيلي 
- مواجهات بين الشرطة الاسرائيلية وشبان فلسطينيين في القدس
- القطاع العمالي: لا بديل عن النضال العمالي الشعبي الوحدوي لمو ...
- جلسة مجلس الأمن لم تحمل جديداً .. وخيبة أمل تُصيب البوليساري ...
- التيار الوطني الحر يدين الاعتداء على -المتظاهرين السلميين-
- الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تتضامن مع المعتقلين وتدعو للم ...


المزيد.....

- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - وصفي أحمد - الحلقة الخامسة والأربعون من ثورة 14 تموز