أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - سالم الصادق - سنوات الضياع وهلال الحرية














المزيد.....

سنوات الضياع وهلال الحرية


سالم الصادق

الحوار المتمدن-العدد: 4177 - 2013 / 8 / 7 - 09:10
المحور: كتابات ساخرة
    


لقد صام السوريون دهوراً عن الكرامة .
أفطروا أيضاً دهوراً على المذلة،
يقتاتون من فتات الاستبداد، ويلتحفون الخوف في الليالي الثورية التي تخوِّن الجميع إلا من شهد بأنفه على صكوك البراءة العقائدية للقيادة الحكيمة .

منُّوا أنفسهم بأعياد النصر والتحرير التي لم تأتِ ولن تأتي .

عاشوا هواجس الاشتباه بالخيانة والمؤامرة حتى الوطنيين المبشرين منهم بمقاعد المجالس الوطنية ( المنتخبة ) .

صدقوا إعلانات الأحزاب التقدمية، وفتاوى مشايخ الموائد، وأدمنوا ( العلكة ) فخر المنتجات الوطنية التي أتعبت أحناكهم حتى عن الهمس المباح .

سُرقت أحلامهم وآمالهم في طوابير الرز والسكر.

سحقت رواتبهم فواتير الكهرباء والماء في كل شهر .

شهدوا مراسم دفن الأدب والفن والرياضة والدراسات العلمية في معلبات الرقابة الأمنية .

عجت الجامعات والهيئات العلمية والمعاهد بشهادات الخردة من الاتحاد السوفيتي ومشتقاته.

بثوا مخبريهم في كل الوزارات والمؤسسات والجامعات والمعاهد والمدارس.

أوجدوا وطائف جديدة لسماسرة من كل الاختصاصات وفي كل المصالح الحكومية ، وغيرالحكومية للتيسير على المواطن طبعاً .

قضاء غارق بالأمانة والشرف فاق غرق تايتانك .

تهم جاهزة تحت الطلب لكل من لايشاركهم طقوس الفساد.

براءات ذمة بدل ضائع لكل من فقدها في غفلة من ضمير.

وهذاغيض من فيض لا يذكر بالنسبة لما تحتويه الموسوعة الأسدية
( فنون الفساد في البلاد والعباد ) .

ألا يستحق السوريون بعد هذا كله عيداً طويل الأمد بعد سنوات الضياع تلك ؟!!



#سالم_الصادق (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ظلم الحياة وعدالة الموت
- سيرة ذاتية لمواطن من جمهورية أسدستان ( C.v)
- ثقافة الحذاء
- الدونكيشوتيون وطواحين الموت
- بين بوذا وابن الوليد
- خربشات على جدار الوطن
- بروباغاندا الدراما السورية
- مهد الحضارات الجريح
- مع الاعتذار لسعيد عقل وفيروز
- القتل من الداخل
- يا شام
- إلى أبي بقاء الرندي مع الاعتذار
- اصنع قيامتك...لا تنتظر
- الخديعة الكبرى
- ماأروعك أيتها الحرية!
- هوامش من رصيف الربيع العربي
- لعبة البيادق
- نعم حقاً إنها مؤامرة
- سوريا : الثمن الغالي والضميرالرخيص
- السوريون تعددُ الموت


المزيد.....




- وزيرة الثقافة الأردنية: فخرون باختيار الأردن ضيف شرف في معرض ...
- «القاهرة للكتاب».. تجربة تتيح للقراء صياغة أحداث الرواية
- كاريكاتير العدد 5358
- جائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي تعلن الفائزين بموسمه ...
- ذاع صيته فنانا ملتزما.. الرئيس الجزائري يعزي بالمجاهد الهادي ...
- الكاتب والمؤرخ اللبناني فواز طرابلسي: ما حصل في ثورات الربيع ...
- خبر انفصال الممثل مايكل بي جوردان يجذب السيدات.. ماذا فعلن؟ ...
- مايك بومبيو: ولي العهد السعودي رجل إصلاحي وشخصية تاريخية على ...
- بهدف دعم التواصل والحوار.. انطلاق البطولة الآسيوية للمناظرات ...
- -صفحات بطولية من أفريقيا..- في القاهرة للكتاب


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - سالم الصادق - سنوات الضياع وهلال الحرية