أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خيري حمدان - الشاعر البلغاري بيتكو براتينوف














المزيد.....

الشاعر البلغاري بيتكو براتينوف


خيري حمدان

الحوار المتمدن-العدد: 2809 - 2009 / 10 / 24 - 21:21
المحور: الادب والفن
    


ترجمة وتقديم: خيري حمدان

أحيانا

إنها هناك

أمسيات الشمال

مفعمة بأضواء مؤلمة

تسير تحت صمت الفوانيس

وتغيب في حمّى السؤال عن

الذات.

كالابتسامات تتساقط الأوراق

من فوق الغمام لتفاجئ الأشجار

لكن الأوراق عابثة

تقع في غرام الرياح المتراقصة

لكن الرياح تصبح أكثر برودة

ويصاب الجسد بقشعريرة

والوقت...

يأخذ يرتجف كجناح طائر

أصيب للتو برصاص عابر

وتأخذك الرغبة بالهرب!...

تهرب نحو الهاوية وعبر الخطايا

إلى فصول جديدة ويوميات أخرى

تهرب عبر الحنين ووسط الحقول

إلى قمم أخرى .. وأحضان أًًُخرى

ولكن،

على حين غرّة، قطرة أخرى

تسمّرك في مكانك.

وبعدها ترفع .. لا ليس رأسك

ترفع ياقتك عالياً

وتعود متقهقراً تحت المطر

تذوب الأوراق كأنها ابتسامات

غير آبهة بشيءٍ

حتى الصباح.

* * *

شاطئ الذكرى

يوماً ما يا صغيرتي

كانت الشجون تحكم الشهوات والجسد

وكان الجسد يشهق متفائلاً

ما بين المغامرة والغزوات العاطفية

بغريزة ظمأى بدائية.

والآن يا صغيرتي

أخذ الجسد يحكمُ العواطف والشجون

فتمتنع كما مدمني الخمر العطشى

بالقرب من القوارير اللاهية.

هل يمدّون الأيدي .. أم ماذا؟

لقد أتوا على آخر قطرة حتى

فلنذهب...

تتمنين البقاء بين أحضاني

تريدين البقاء إلى الأبد

يا للهول!

أراك أرملة

أرملة تزهو في ربيع العمر

أرملة فاتنة .. رشيقة القوام

سأتنشق رحيق ساقيك

المتضمخة بالنظرات والشهوات

وسترفع الريح أطراف ثوبك

الأسود

قليلاًََ ما فوق فخذيك

يوماً ما يا صغيرتي

كانت الشجون تحكم الشهوات والجسد

والآن، وحسب قوانين الخلق والطبيعة

أخذ الجسد يحكم العواطف والشجون

لنشرب نخب جسدك ونخب الأحاسيس

لتآلف الجسد والخطيئة منذ البداية

ونخب المهادنة بينهما عند النهاية

أرجوك، دعينا نتجاوز مهزلة

تلفيق التهم

ودعيني أضمّك عند الوداع

ليس صحيحاً أن الرجال كثيرون

سيدتي

وأن الشاعر شخصٌ واحدٌ

سيدتي

ما أكثر الشعراء سيدتي!

أمّا الرجال فيعدّون على أصابع اليد

الواحدة

طال اللقاء ما بيننا

وليس هناك من يطفئ الشموع


بيتكو براتينوف شاعر بلغاري معاصر وغير تقليدي بكلّ ما تحمل الكلمة من معنى. يكره تقديم نفسه بالصيغة المألوفة، وُلِدَ في مدينة كذا، عاش وعمل .. الخ. يتحدث عن نفسه بكلّ تواضع، ويقول: الكثير من الطلاب والتلاميذ يلوذون إلى المكتبة الوطنية لينسخوا أشعاري ويحفظوها عن ظهر قلب. ذلك لأنه يصعب على المرء أن يجد نسخاً من كتبه ودواوينه. يقول أيضاً بأنه عانى كثيراً أثناء عمله في اتحاد الكتّاب ودور النشر العديدة. اضطر لمراجعة إحدى دور النشر 102 مرّة. وكان يضع خطّاً صغيراً على جدار غرفته القابعة فوق أسطح أحد المباني في صوفيا بعد كلّ مرّة. أما الآن فيشغل الشاعر مكاناً هاماً بين صفوف الشعراء البلغار المعاصرين والكلاسيكيين أيضاً. بيتكو براتينوف يشغل الآن منصب رئيس لجنة الإبداع لدى اتحاد الكتّاب البلغار.

أُعدت الترجمة بالتنسيق مع اتحاد الكتاب البلغار






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مائدة في رابعة الزمان
- ليس من عادتي البكاء
- رشاد أبو شاور – عاشق مسافر
- الرحلة رقم (001) الحلقة الثانية
- الرحلة رقم 001
- العرب يحسنون الخسارة
- ملك الغجر
- لا شيء سوى الجنس!
- جدوى خطّة سلام الدكتور أفنان القاسم
- ما بعد الأبديّة بفرسخ
- تلك المرأة
- قلبٌ واحدٌ لا يكفي
- علي والكفّ
- الصحراءُ وأنتِ!
- القلم المكسور
- لا تلبس الأزرق أمام عدسة زنوبيا
- تأملات في مهب الريح
- الكتابة على أوراق النار
- أنا العاشق وحبيبتي غزة
- صومعة على حافة الطريق


المزيد.....




- فيلم أمريكي يعطي الأمل بتعافي قطاع السينما بإيرادات شباك الت ...
- مصر.. العثور على قطع أثرية من العصر البيزنطي قرب معبد الأقصر ...
- شاهد: افتتاح مهرجان عموم إفريقيا للسينما والتلفزيون فيسباكو ...
- مشروع قانون المالية والتعيين في مناصب عليا.. مجلس وزاري حافل ...
- فيلم -نور شمس- يسجل حضورا جديدا للأفلام السعودية بالمهرجانات ...
- وكالة: قيمة مسلسل -لعبة الحبار- تقترب من 900 مليون دولار
- جلالة الملك يترأس أول مجلس وزاري بعد تنصيب حكومة أخنوش
- بعد تقليده لطريقة كلام الرئيس قيس سعيد.. ممثل تونسي يتلقى ته ...
- فيلم غزة رصاصة في القدم.. من الحصار لأوروبا
- الفريق السينمائي الروسي أنجز مهمته بنجاح على متن محطة الفضاء ...


المزيد.....

- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي
- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خيري حمدان - الشاعر البلغاري بيتكو براتينوف