أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم مصطفى علي - ما هذا السِحرُ يا أنتِ ؟














المزيد.....

ما هذا السِحرُ يا أنتِ ؟


ابراهيم مصطفى علي

الحوار المتمدن-العدد: 6228 - 2019 / 5 / 13 - 22:15
المحور: الادب والفن
    


ما هذا السِحرُ يا أنتِ ؟
يا حبيبتي أنا حاذقٌ في صَنْعة احرف الهوى
مثلما قادر في فك الطلاسم عند الغزل
واعجبْ بما يدور في خلدك من هواجس
حينما ازهرتي بقلبي ورداً بقدا القرنفل *
لكن لا تلومينني إن لم يخبو حريقُكِ
ما دام مكمن السعير طاش في وهج الشُعل
واسكرت خمرتك النار حينماغاب عقلها
وانْتَشَتْ ألسنتها من طعم العسل
إنني أرى ثغركِ الآن كالشمس
عندما تشطرالأفق بالمُنْصُلِ*
والدنيا تستلهم الجمال من طلاء
خدَّيكِ بالأحمرعند السمارفي حلك الليل
مثلما كنتِ بالأحلام كالنديمِ شهدٌ مُصَفَّى
من خلايا رياض النحل
-والقمر يعزف لكِ بالكمان
كلما تبرق أجفانكِ كالشهاب بالكُحلِ
في زمنٍ كنت فيه ابعد من النجوم عنكِ
حينما لاح لي بالأفق خيلاء امرأةٍ
غير مدركٍ أنتِ حتى بالأوهام
تبهرين الضياء كالفنار فوق الجبل
وابتسامكِ في الصباح كالبلّور
يحمل مئآت الألوان
حتى كأنني أراكِ كالسوار
في ساعد الشمس بالأصيل *
...........................................
• *القدا..الرائحة
• *المُنْصُلُ ..السَّيْفُ
• *ألأصيل ..الوقت حين تصفرّ الشمسُ لمغربها





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,359,463,777
- أنتَ النجمُ
- أنتِ غصنٌ من العبير
- دعني أشم فيك رائحة البحر
- تذكرين المرح في زحام الهوى
- عام ذكرى الحزن على رحيل ليلى
- ليلى في الكون كالنجوم
- كان حلمي هي تبكيني
- أيها الدهر أتحسب لَوَيْتَني
- ليلى..عام 2019
- أيها القلب زرعت جنبك ذكرى
- قيثارتي يحزنها الموال
- خيال يعجز وصفها
- دع يدي تلمس كفيك
- لا أعلم يا ليل متى تأتيني
- في زحام الضجيج
- تاجٌ على رأس الزمان
- ملاحظات على ما جاء (الكون والوجود حسب رؤية عقيدة الحياة المع ...
- مخراز قلبيَ هذا شَقَّ أظلعي
- مُحجلةٌ بالسجاف الأخضر
- أعلم ما سِرُّ بقائي


المزيد.....




- في محاولة لوقف الانفجار.. اجتماع عاجل لحكماء البام
- جوخة الحارثي أول شخصية عربية تفوز بجائزة انترناشيونال مان بو ...
- -سيدات القمر- للعمانية جوخة الحارثي تفوز بـ -مان بوكر الدولي ...
- العثماني: الحكومة ستواصل تنزيل مختلف الأوراش الإصلاحية الهاد ...
- العثماني: التعليم قطاع حيوي ومدخل أساسي للإصلاح
- 3 جوائز فضية لـ RT، و-تعلم الروسية مع ناستيا- يحصل على البرو ...
- المخرج المغربي علاء الدين الجم يدشن تظاهرة أسبوع النقاد في م ...
- جون ويك في صدارة إيرادات السينما الأمريكية
- تبييض الأفكار.. ابن عربي والحلاج في أتون الدراما الإماراتية ...
- مع انتصاف رمضان..-ولد الغلابة- و-زلزال- و-كلبش- في الصدارة! ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم مصطفى علي - ما هذا السِحرُ يا أنتِ ؟