أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم مصطفى علي - ما هذا السِحرُ يا أنتِ ؟














المزيد.....

ما هذا السِحرُ يا أنتِ ؟


ابراهيم مصطفى علي

الحوار المتمدن-العدد: 6228 - 2019 / 5 / 13 - 22:15
المحور: الادب والفن
    


ما هذا السِحرُ يا أنتِ ؟
يا حبيبتي أنا حاذقٌ في صَنْعة احرف الهوى
مثلما قادر في فك الطلاسم عند الغزل
واعجبْ بما يدور في خلدك من هواجس
حينما ازهرتي بقلبي ورداً بقدا القرنفل *
لكن لا تلومينني إن لم يخبو حريقُكِ
ما دام مكمن السعير طاش في وهج الشُعل
واسكرت خمرتك النار حينماغاب عقلها
وانْتَشَتْ ألسنتها من طعم العسل
إنني أرى ثغركِ الآن كالشمس
عندما تشطرالأفق بالمُنْصُلِ*
والدنيا تستلهم الجمال من طلاء
خدَّيكِ بالأحمرعند السمارفي حلك الليل
مثلما كنتِ بالأحلام كالنديمِ شهدٌ مُصَفَّى
من خلايا رياض النحل
-والقمر يعزف لكِ بالكمان
كلما تبرق أجفانكِ كالشهاب بالكُحلِ
في زمنٍ كنت فيه ابعد من النجوم عنكِ
حينما لاح لي بالأفق خيلاء امرأةٍ
غير مدركٍ أنتِ حتى بالأوهام
تبهرين الضياء كالفنار فوق الجبل
وابتسامكِ في الصباح كالبلّور
يحمل مئآت الألوان
حتى كأنني أراكِ كالسوار
في ساعد الشمس بالأصيل *
...........................................
• *القدا..الرائحة
• *المُنْصُلُ ..السَّيْفُ
• *ألأصيل ..الوقت حين تصفرّ الشمسُ لمغربها




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,888,532,156
- أنتَ النجمُ
- أنتِ غصنٌ من العبير
- دعني أشم فيك رائحة البحر
- تذكرين المرح في زحام الهوى
- عام ذكرى الحزن على رحيل ليلى
- ليلى في الكون كالنجوم
- كان حلمي هي تبكيني
- أيها الدهر أتحسب لَوَيْتَني
- ليلى..عام 2019
- أيها القلب زرعت جنبك ذكرى
- قيثارتي يحزنها الموال
- خيال يعجز وصفها
- دع يدي تلمس كفيك
- لا أعلم يا ليل متى تأتيني
- في زحام الضجيج
- تاجٌ على رأس الزمان
- ملاحظات على ما جاء (الكون والوجود حسب رؤية عقيدة الحياة المع ...
- مخراز قلبيَ هذا شَقَّ أظلعي
- مُحجلةٌ بالسجاف الأخضر
- أعلم ما سِرُّ بقائي


المزيد.....




- الموسيقى الصاخبة والألوان القاتمة... وسائل التعذيب النفسي لل ...
- ” لبنان تبنى وتعلو بالحلم” على يوتيوب “الثقافة” .. د.”ايناس ...
- شون كونري...أنجح الممثلون الذين جسدوا دور -جيمس بوند-
- فيلم لم ينطق فيه جملة واحدة... محمود حميدة يكشف عن تضحيته بأ ...
- تطورات جديدة في قضية هيفاء وهبي ومدير أعمالها
- صدر حديثا : سر البطيخ المكعب للكاتبة فهيمة عثمان ابو الهيج ...
- كاريكاتير القدس- الإثنين
- الانتخابات الأمريكية 2020: لماذا الفائز في الانتخابات ليس با ...
- الفنانة اللبنانية ليلى إسكندر تحسم الجدل بشأن عودتها لزوجها ...
- العراق.. ضابط فقد البصر خلال الحرب يحصل على شهادة الماجستير ...


المزيد.....

- على دَرَج المياه العميقة / مبارك وساط
- فقهاء القاف والصاد _ مجموعة قصصية / سجاد حسن عواد
- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط
- فنّ إرسال المثل في ديوان الإمام الشافعي (ت204ه) / همسة خليفة
- رواية اقطاعية القايد الدانكي / الحسان عشاق
- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم مصطفى علي - ما هذا السِحرُ يا أنتِ ؟