أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جمشيد ابراهيم - من يصلي على من؟














المزيد.....

من يصلي على من؟


جمشيد ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 4868 - 2015 / 7 / 16 - 13:25
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


من يصلي على من؟
ماذا يعني (صلعم) صلى الله عليه وسلم؟ من يصلي على من؟ اذا كان الله هو الذي يصلي على محمد فاذن ينحني الله و يسجد له لان المعنى الاصلي للجذر (صلي) يعني الانحناء و الميل كما ينحني المسلم عند الصلاة قارن الارامية (صلاة) بنفس المعنى و ان الفعل (صلّى) هو اشتقاق من الاسم (صلواة) و ليس العكس و ان عبارة (اقام الصلاة) اتت بالتأكيد من السريانية و كان معروفا في الجزيرة العربية قبل الاسلام لانه ورد ايضا في الشعر القديم.

طبعا ليس المعنى هنا ان الله يصلي على محمد بل ان الله يوافق على منح الصلواة لمحمد كهبة اي يوافق على تبريكه و تزكيته اي ان عبارة (صلى اله عليه و سلم) التي يرددها المسلم كلما سقط اسم محمد غير واضحة لغويا اليوم لانه تم تثبيتها لغويا منذ فترة كظاهرة لغوية لتجميد العبارات تسميها الانجليزية بـ lexicalization و لكن الصلواة لا تشير دائما الى الصلاة في القرآن بل يعني احيانا دين او عقيدة (ان الصلاة تنهى عن الفاحش و المنكر) او يعكس الكنيست اليهودي (مكان الصلاة) او عبادة الاوثان لان وفق القرآن جميع الحيوانات تصلي خاصة الطيور.

و السؤال هو الان: هل رايتم طير يصلي او يرمي العدو بالسجيل؟ احيانا اراقب الطيور لاكتشف فيما اذا كانت تصلي او ترميني بحجارة و لكن و كلما اقتربت ابتعدت. تذكرني صلاة الطيور و هجومه على البشر بهجوم الطيور على الناس في فيلم قديم لالفريد هتشكوك بعنوان الطيور و تقول الابحاث العلمية ان الطير تطور من الديناصور بعد انقراضه الى ان اصبح العندليب رمزا للصوت الشجي. لربما استعار مخرج افلام الرعب المشهور هذه الفكرة من القرآن. صلى الله على ابرهه الحبشي.
www.jamshid-ibrahim.net





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,613,659,685
- عمولة السمسار: السرسري Sensari
- هل هذه لغة؟
- نار ذكية
- تفاهة الحملات
- سؤالا المانيا ام عربيا؟
- بفضل عالم الكذب
- ليس الايمان مجانا
- من ابراهام الى ابراهيم
- القرآن: نظام ام خربطة؟
- المهنة: يقرأ و يكتب
- من اين اتت هذه الانوثة؟
- دعارة العمل لاجل الراتب
- محمد و الاغطية القرآنية
- ماذا يدور في رأسك؟
- هل الحمام غرفة؟
- مركزية البعير في العربية
- نعمة البعير
- الرمضان شهر الطلاق
- القرآن – لماذا؟
- المسيح و المزيج


المزيد.....




- ترامب: يوفانوفيتش رفضت تعليق صورتي في سفارتنا بأوكرانيا
- دراسة: الشعور بالشبع لا يحدث في المعدة
- الاتحاد الأوروبي يدين عمليات قصف "غير مقبولة" ضد م ...
- الاتحاد الأوروبي يدين عمليات قصف "غير مقبولة" ضد م ...
- الجيش الأمريكي: فقدان طائرة مسيرة تابعة لنا فوق العاصمة اللي ...
- لبنان.. احتفالان بالاستقلال
- اليونان يندد برفض الاتحاد الأوروبي استقبال 3 آلاف مهاجر قاصر ...
- واعدها عبر تطبيق -تدنر- ثم قتلها
- اليونان يندد برفض الاتحاد الأوروبي استقبال 3 آلاف مهاجر قاصر ...
- كيف تتصرف عند تعرضك لتنمر زميلك في العمل؟


المزيد.....

- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جمشيد ابراهيم - من يصلي على من؟