أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن إسماعيل - الآلام كالأحلام














المزيد.....

الآلام كالأحلام


حسن إسماعيل

الحوار المتمدن-العدد: 4324 - 2014 / 1 / 2 - 21:48
المحور: الادب والفن
    


الإهداء
للزنازين الإنفرادية الحالمة


الآلام كالأحلام
طريق طويل
من يسبق ألمك بأميال
ومن يتأخر عنك بسنين

من يسبق حلمك بأجيال
ومن يتأخر عنك في إجابة السين

أتذكر عندما سقطت آلامي من عيني فجأة
عندما سمعت في زنزانة مجاورة آهات سجين
كنت في حبس انفرادي
وكان هو أيضاً
آه يا رفاق العجز والوحدة
وحميمية زنازين الونس
حتى صوت آلامه كانت تعضدني
وهمس دموعي كان عكازه
لم يعترف أحد منا للآخر
لأننا من نتقابل وجهاً لوجه
ولكن الألم سر لا يدركه غير المتألمين
في الألم رفاق .. كما في درب الأحلام رفاق
ورجاء ينبت فجأة في روح بوارك
مشنقة اليأس تذوب عرقاً على رقبتك
من لم يختبر دفن البذار في الأرض
لن يعرف سر الأثمار يوماً
ولا طعم تواضع الإنتصار

من لم يختبر صدا بوح الوحدة
لن يدرك سر الرفقة
ولا دفء الإحتواء

الآلام كالأحلام
ما خفي فيها كان أعظم
ومن نحت إحتجابه
ولم يجعل مخدعه على خشبة المسرح
من لم يغتال كنزه
واشترى بدلا منه تصفيق شريد
من أخذ مجده لا ينتظر مطراً سري
وتجلي يجهله المتخمين
ادهن رأسك واغسل وجهك لكي لا يعرف الناس أنك متألماً أو حالماً سيان
فالخفاء لا يدين ولا يدان
من منكم بلا خفاء فليرجم قلبه بالحجر

علمني أن أهرب من الضوضاء والأضواء ورنين الهاتف
علمني ألا أنظر إلى مرايا الدهشة الساذجة
اجعل روحي زاهدة
تقتفي آثار السر المـُصغي
الليل المـُصغي
القلب المـُصغي
أن أسجد في مكمن عجزي
فآلامي وأحلامي نحتوني ..
علموني كيف أصغي
ولمن أصغي
وأتبعه





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,421,814,059
- سر إغترابك
- الملحد والمؤمن إيد واحدة
- جُزر النفي
- سرائر
- قناع الحب
- جذب الإختلاء
- نصف معجزة .. ونصف ثورة
- نحن .. والمعجزة المصرية
- More of me
- زهرة بنت الصبح
- الغبي فيه سُم قاتل
- أهرول نحو الضوء
- في حضرة الآب
- الإلحاد الغرائزي والإختبار الإحتياجي
- حضور في اغترابك
- عنوة التوحيد
- نصف جلجثة الأحلام
- كؤوس المدينة .. وكأسي
- مدعوة بدون ذكرياتك
- رأيت الله


المزيد.....




- صدور كتاب -خيال الضرورة ومرجعياته قراءات في شعر العامية-
- إسقاط دعوى بالاعتداء الجنسي ضد الممثل الأمريكي كيفن سبيسي
- الوافي تستعرض بنيويورك مضامين -إعلان مراكش-
- المصادقة بالإجماع على ثلاثة مشاريع قوانين تتعلق بأراضي الجما ...
- مجلس النواب يعقد جلستين عموميتين للدراسة والتصويت على النصوص ...
- العلم يدحض العنصرية البيضاء.. أصول الأوروبيين الأوائل تعود ل ...
- الأصول الشعبية للسينما الطليعية
- كلاكيت: مهرجانات السينما ما لها وما عليها
- نبوءة الدم.. وخرافة اليقين في مسرحية (مكبث)
- تقــريــر...عباس العبودي: مهرجان واسط السينمائي تشارك به 30 ...


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن إسماعيل - الآلام كالأحلام