أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كاظم ناصر - الشعب الفلسطيني أثبت للعالم صلابته وسمو أخلاقه وإصراره على نيل حقوقه














المزيد.....

الشعب الفلسطيني أثبت للعالم صلابته وسمو أخلاقه وإصراره على نيل حقوقه


كاظم ناصر
(Kazem Naser)


الحوار المتمدن-العدد: 7806 - 2023 / 11 / 25 - 10:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بعد مرور 50 يوما على العدوان الإسرائيلي المستمر على غزة واستشهاد 14500 وجرح 35000 فلسطيني، وتدمير وإصابة 60% من الأبراج السكنية والبيوت، ومحاولات إسرائيل دفع الفلسطينيين جنوبا وإرغامهم على الهجرة، إلا انهم ما زالوا صامدين متمسكين بأرضهم، ويقدمون الدليل تلو الآخر للعالم على أنهم شعب عالي الأخلاق، صلب الإرادة، لا يقهر، ومصمم على إنهاء الاحتلال وإقامة دولته المستقلة.
التضحيات التي يقدمها أهلنا في غزة، وصمودهم وصبرهم الذي أدهشوا به الصهاينة ودول وشعوب العالم تثبت عددا من الحقائق التي يتميز بها الشعب الفلسطيني من ضمنها. أولا: أن شعب الجبارين الذي يتصدى لهذه الاعتداءات البربرية الصهيونية ذو إرادة فولاذية عصية على الكسر والاستسلام، وأنه متمسك بأرضه ويرفض النزوح خارجها، وملتف حول المقاومة. فقد شاهد مئات ملايين الناس حول العالم آباء وأمهات الشهداء وهم يخبرون الصحفيين بشجاعة وجلد منقطع النظير عن تقبلهم لألم فقدانهم لأحبتهم فداء لفلسطين، وإصرارهم على دعم المقاومة والصمود وإعادة إعمار غزة.
ثانيا: أتبت أهلنا في عزة تعاونهم وتكاتفهم في هذه الظروف العصيبة باستضافتهم للعائلات التي دمر الصهاينة بيوتها أو أرغموها على النزوح إلى جنوب غزة؛ وقيام العديد منهم بطهي ما يملكونه من الطعام في الشوارع وعلى نار الحطب وتقديمة للمحتاجين.
ثالثا: أثبت الفلسطينيون سمو وعظمة أخلاقهم وتمسكهم بقيم إنسانية رفيعة تليق بهم كشعب عريق محب للسلام والحرية والاخاء الإنساني؛ فعلى الرغم من هذا التدمير الهائل الذي الحقته هذه الحرب الصهيونية بغزة، وفقدان أهلنا هناك لكل شيء، وتفاقم حاجاتهم المعيشية الملحة لم تسجل حادثة نهب أو سطو أو سرقة أو اعتصاب واحدة، بينما عندما يحدث شغب عنصري محدود في حي من أحياء مدينة أمريكية كمدينة نيويورك، أو مدينة أوروبية كباريس على سبيل المثال لا الحصر، يهجم الناس بأعداد كبيرة على المحلات التجارية وينهبون كل ما يتمكنون من نهبه، ويكسرون ويتلفون المحلات التجارية والممتلكات العامة، ويعيثون في المنطقة فسادا.
رابعا: قدم الشعب الفلسطيني في تصديه لهذه الحرب التي تشنها دولة الاحتلال عليه بدعم أمريكي أوروبي دليلا واضحا لدول وشعوب العالم مفاده أن وجوده في وطنه فلسطين الذي يمتد لآلاف السنين هو أزلي سرمدي، ولا توجد قوة على وجه هذه الكرة الأرضية تستطيع قهره واسكاته وإرغامه على التخلي عن أرضه، وعن حقه المشروع في مقاومة ودحر الاحتلال وإقامة دولته المستقلة.
خامسا: أفشل فلسطينيو الداخل والخارج بذكائهم وثقافتهم وتمكنهم من استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، وتعاونهم مع المثقفين، ووسائل الاعلام، ومؤسسات المجتمع المدني في العديد من الدول محاولات دولة الاحتلال لتبرير حربها على غزة بقلب الحقائق وخداع العالم، ولعبوا دورا محوريا في كسب الرأي العام العالمي الذي عبرت عنه المظاهرات الضخمة الرافضة لجرائم إسرائيل، والمؤيدة للقضية الفلسطينية التي نزلت إلى شوارع العديد من عواصم ومدن العالم.
سادسا: حرب غزة اثبتت للشعوب العربية عجز وتخاذل معظم الأنظمة العربية، وفشلها في دعم الفلسطينيين ووقف حرب دولة الاحتلال على غزة، وأكدت للفلسطينيين أن تحقيق أهدافهم يتطلب توحيد صفوفهم، وتعزيز علاقاتهم وتعاونهم مع الشعوب العربية وشعوب العالم المؤيدة للحق والعدل والسلام.
تحية إكبار وإجلال للأبطال المقاتلين والصامدين في غزة والضفة الغربية، وللشهداء الذين جادوا بأرواحهم دفاعا عن فلسطين والوطن العربي، ولأبطال محور المقاومة في لبنان واليمن والعراق، وللشعوب العربية الداعمة للفلسطينيين وقضيتهم!



#كاظم_ناصر (هاشتاغ)       Kazem_Naser#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ولي عهد البحرين يدين عملية - طوفان الأقصى - ويساوي بين الضحي ...
- نفاق وصمت أئمة المسجد الحرام وكبار رجال الدين عن مجازر غزة
- قمتان عربية وإسلامية في الرياض لتهدئة غضب الشعوب وإسكاتها
- اجتماع عمان...بلينكن طالب العرب بقبول ما تريده إسرائيل ورفض ...
- عواصم دول العالم تتظاهر ضد المذابح وتدمير غزة والرياض ترقص و ...
- جرائم غير مسبوقة وصمت عربي رسمي مريب
- مظاهرات الشعوب العربية المؤيدة للفلسطينيين تعيد الأمل لأمتنا ...
- أين أنتم يا قادة الجيوش العربية؟ ماذا تنتظرون للانقضاض على ح ...
- الحاكم العربي ليس عميلا فقط، بل عدوا لأمته العربية
- انتصار المقاومة بقيادة حماس يثبت إصرار شعبنا على إنهاء الاحت ...
- ماذا يعني بناء الصهاينة لسياج على الحدود الأردنية مع فلسطين ...
- هل سيفتح محمد بن سلمان الباب على مصراعيه للتغلغل الصهيوني؟
- السعودية والتطبيع ..- أوّل الرقص حنجلة -
- تصريحات الرئيس عباس الأخيرة المتعلقة بالهولوكوست والنفاق الأ ...
- ماذا يعني اتفاق التنسيق الأمني والعسكري لمحور المقاومة لإسرا ...
- تصاعد المقاومة يدفع المزيد من المستوطنين للهجرة
- هل قرار السعودية بتعيين سفير في فلسطين مقدمة للتطبيع مع دولة ...
- أنظمة التسلط والفساد والنفاق العربية ومستقبل الأمة
- هل ستهرول السعودية للتطبيع مع دولة الاحتلال؟
- دول الغرب تصوّت ضد قرار مجلس حقوق الإنسان المدين لحرق القرآن


المزيد.....




- الجيش الإسرائيلي: دخول أول شحنة مساعدات إلى غزة بعد وصولها م ...
- -نيويورك تايمز-: إسرائيل أغضبت الولايات المتحدة لعدم تحذيرها ...
- عبد اللهيان يكشف تفاصيل المراسلات بين طهران وواشنطن قبل وبعد ...
- زلزال قوي يضرب غرب اليابان وهيئة التنظيم النووي تصدر بيانا
- -مشاورات إضافية لكن النتيجة محسومة-.. مجلس الأمن يبحث اليوم ...
- بعد رد طهران على تل أبيب.. الاتحاد الأوروبي يقرر فرض عقوبات ...
- تصويت مجلس الأمن على عضوية فلسطين قد يتأجل للجمعة
- صور.. ثوران بركاني في إندونيسيا يطلق الحمم والرماد للغلاف ال ...
- مشروع قانون دعم إسرائيل وأوكرانيا أمام مجلس النواب الأميركي ...
- بسبب إيران.. أميركا تسعى لاستخدام منظومة ليزر مضادة للدرون


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كاظم ناصر - الشعب الفلسطيني أثبت للعالم صلابته وسمو أخلاقه وإصراره على نيل حقوقه