أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كاظم ناصر - ماذا يعني بناء الصهاينة لسياج على الحدود الأردنية مع فلسطين المحتلة؟














المزيد.....

ماذا يعني بناء الصهاينة لسياج على الحدود الأردنية مع فلسطين المحتلة؟


كاظم ناصر
(Kazem Naser)


الحوار المتمدن-العدد: 7752 - 2023 / 10 / 2 - 08:52
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


إسرائيل هي الدولة الوحيدة في العالم المحاطة بسبع جدران وأسيجة: أولها هو الجدار العازل الذي يمر في عمق الضفة الغربية ويلتهم ما يقارب 10% من مساحتها، يفصلها عن الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، ويعزل مدينة القدس الشرقية عن محيطها الفلسطيني؛ ويفصل ثانيها غزة عن النقب، وثالثها مصر عن جنوب فلسطين، ورابعها جنوب لبنان عن شمال فلسطين، وخامسها سوريا عن مرتفعات الجولان المحتلة، وسادسها يفصل منتجعات إيلات عن وادي عربة التابع لمحافظة العقبة الأردنية، والآن تخطط لبناء سياج على طول الحدود الشرقية مع الأردن.
فقد نشرت هيئة البث العام الإسرائيلية (كان 11) تقريرا جاء فيه أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قال خلال جلسة عقدتها حكومته قبل بضعة أيام " إن لدينا حدودا واحدة لم يتم التعامل معها بعد من حيث الجدار وهي الحدود الشرقية، وسيتعين علينا إغلاقها كذلك، وإذا لم تغلق الحدود الشرقية فلن تكون هناك دولة يهودية." وأكد ان حكومته ستعمل على بناء جدار على طول المناطق الحدودية الأردنية الفلسطينية التي تصل إلى 288 كيلو مترا، وأوعز لأعضاء الليكود في الكنيست ببدء العمل على سن " قانون أساس الهجرة" لترتيب مسألة بنائه.
برر نتنياهو تصميم حكومته على إقامة هذا السياج بالادعاء الكاذب أن الهدف منه هو وقف تدفق اللاجئين الإفريقيين من الأردن متناسيا أن الأردن لا تربطه حدود جوار مع الدول الإفريقية ولا يسمح لرعاياها بدخوله إلا بعد حصولهم على تأشيرات دخول رسمية؛ ولهذا فإن عدد المتواجدين منهم في الأردن محدود جدا؛ فما هي الأسباب والدوافع الحقيقية التي دفعت دولة الاحتلال للعمل على بناء هذا السياج الحديدي مع الأردن؟ لا شك أن هنالك العديد من الأسباب والأهداف التي تدفعها لبنائه من أهمها:
أولا، ان الإسرائيليين يعيشون في حالة رعب لأنهم يدركون جيدا أنهم جسم غريب لا جذور تاريخية لهم كشعب ودولة في فلسطين، وأنهم احتلوا وطنا لا حق لهم فيه بقوة السلاح، ودولتهم قائمة على التوسع والأطماع ولا يرغبون بالسلام والاندماج في المنطقة، والشعب الفلسطيني لن يتوقف عن مقاومتهم، وسيستمر في بذل التضحيات لإنهاء احتلالهم لوطنه مهما طال الزمن. ثانيا إن السياج سيمكن دولة الاحتلال من عزل فلسطين المحتلة تماما وتكريس عملية ضم الضفة الغربية، ويساهم في منع المقاومة من استغلال الحدود الأردنية، ومنع تهريب السلاح من الأردن للضفة الغربية. والسبب الثالث هو قناعة الصهاينة أن الأنظمة العربية المجاورة التي حمت دولتهم من المقاومين الفلسطينيين والعرب منذ عام 1948 هي أنظمة تسلطية لا تتمتع بدعم شعبي، وإن زوال تلك الأنظمة قد يحدث في أي وقت، وقد يؤدي إلى اندلاع مقاومة فلسطينية أردنية جماهيرية عابرة للحدود تساهم مساهمة فعالة في تغيير معادلة تفوق إسرائيل العسكري، وتهدد وجودها! والسبب الرابع لبناء السياج هو فشل دولة الاحتلال في اختراق الشعب الأردني وإقناعه بالتطبيع معها؛ فبعد مرور 30 عاما على اتفاقية وادي عربة وإقامة علاقات دبلوماسية وتجارية مع الأردن، ما زال الشعب الأردني يرفض التطبيع مع دولة الاحتلال ويعتبرها دولة عدوة توسعية تهدد وجوده.
السياج الذي تخطط دولة الاحتلال لإقامته على الحدود الأردنية الفلسطينية سيفشل في توفير الأمن لها كما فشلت الجدران والأسيجة الأخرى التي أقامتها في الضفة الغربية وعلى الحدود المصرية واللبنانية والسورية مع فلسطين؛ التاريخ شاهد على أن الحق لا يموت، وذاكرة الشعوب لا تمحى أبدا، والشعب الفلسطيني والشعوب العربية لن تنسى حقها في فلسطين والأمكن المقدسة المحتلة، وستثبت للصهاينة أن الجدران والأسيجة التي يطوقون أنفسهم بها لن تحميهم ما داموا يصرون على استمرار احتلالهم وانكارهم لحقوق الشعب الفلسطيني!



#كاظم_ناصر (هاشتاغ)       Kazem_Naser#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل سيفتح محمد بن سلمان الباب على مصراعيه للتغلغل الصهيوني؟
- السعودية والتطبيع ..- أوّل الرقص حنجلة -
- تصريحات الرئيس عباس الأخيرة المتعلقة بالهولوكوست والنفاق الأ ...
- ماذا يعني اتفاق التنسيق الأمني والعسكري لمحور المقاومة لإسرا ...
- تصاعد المقاومة يدفع المزيد من المستوطنين للهجرة
- هل قرار السعودية بتعيين سفير في فلسطين مقدمة للتطبيع مع دولة ...
- أنظمة التسلط والفساد والنفاق العربية ومستقبل الأمة
- هل ستهرول السعودية للتطبيع مع دولة الاحتلال؟
- دول الغرب تصوّت ضد قرار مجلس حقوق الإنسان المدين لحرق القرآن
- أخيرا وليس آخرا .. دولة الاحتلال تسمح للمستوطنين بقتل الفلسط ...
- جنين لك الله وأبطال المقاومة والخزي والعار للأنظمة العربية
- هل سيتمكن تكتل - بريكس - من إنهاء الهيمنة الاقتصادي والسياسي ...
- تفاقم الجريمة بين فلسطينيي الأراضي المحتلة عام 1948
- بلينكن زار السعودية لمحاصرة سوريا والتقارب مع إيران ودعم الت ...
- الشرطي المصري الذي اخترق الحدود يمثل رفض أمتنا للتطبيع
- فوز أردوغان وتداعياته على علاقات بلاده بالدول العربية
- 32 قمة عربية منذ عام 1964، و61 قمة منذ عام 1945 بدون نتائج إ ...
- هل سينجح الرئيس البرازيلي في تقليص النفوذ الأمريكي في دول أم ...
- إلى قادة وأبطال المقاومة .. استمروا في تصديكم للصهاينة ولا ت ...
- الإملاءات الإسرائيلية ورفع الحصانة عن الناب العدوان ومحاكمته


المزيد.....




- -الطلاب على استعداد لوضع حياتهم المهنية على المحكّ من أجل ف ...
- امتداد الاحتجاجات المؤيدة للفلسطينيين إلى جامعات أمريكية جدي ...
- توجيه الاتهام إلى خمسة مراهقين في أستراليا إثر عمليات لمكافح ...
- علييف: لن نزود كييف بالسلاح رغم مناشداتها
- بعد 48 ساعة من الحر الشديد.. الأرصاد المصرية تكشف تطورات مهم ...
- مشكلة فنية تؤدي إلى إغلاق المجال الجوي لجنوب النرويج وتأخير ...
- رئيس الأركان البريطاني: الضربات الروسية للأهداف البعيدة في أ ...
- تركيا.. أحكام بالسجن المطوّل على المدانين بالتسبب بحادث قطار ...
- عواصف رملية تضرب عدة مناطق في روسيا (فيديو)
- لوكاشينكو يحذر أوكرانيا من زوالها كدولة إن لم تقدم على التفا ...


المزيد.....

- في يوم العمَّال العالمي! / ادم عربي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كاظم ناصر - ماذا يعني بناء الصهاينة لسياج على الحدود الأردنية مع فلسطين المحتلة؟