أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صالح مهدي عباس المنديل - مؤسس المدرسة














المزيد.....

مؤسس المدرسة


صالح مهدي عباس المنديل

الحوار المتمدن-العدد: 7373 - 2022 / 9 / 16 - 09:27
المحور: الادب والفن
    


لم تعرف قريتنا المدارس او التعليم
كل ما فيها قديم
اواني جدتي كانت من نحاس
و الكل غارق في سبات
قال الرجال
اي تعليم تريدون افساد الصبية و البنات
اتركونا في سبات
اتركونا في بحر الظلمات
لانريد ظلم الحكومات
لا نأبه بالحكومة ولا نبالي بمن ذاهب و آت
لا لن يكون تعليم للبنات
اي افساد تريدن
في احمد ايَّ ترهات
من يرعى الغنم ، من يزرع الأرض، من لتلك البقرات
اي تعليم و نحن ما زلنا حفاة
فلاحون و رعاة
البلاد في دوامة ازمات و ثورات
ما همنا و تعليم البنات ؟
قال كلا
ذاك وقتكم ولا
نبني مدرسة، ابنيها لو كلفتني الحياة
ابا خميس اسد الغابات و الحصن المشيد
اذا ما شادت الأجيال حصنا
اسمر لكن و جهك الوضاح صافي
و من نوار البدر اسنى
تُفنى الملوك و عرشها و ذكراك
بالمعروف في الاهلين لن تُفنى
احييت بالقلم المكتوب جيلا هالكً
كما في كتابه الر حمن اوصى
@
بنيت للأجيال مدرسة احيت قلوب الناس
او احييتَ قوماً هالكينا
لعمرك افجعنا رحيل السبع يوم رحيله
ترقُّ عليه عيون الناس دمعا حزينا
جميلك يا سبع بالمعروف ملحمة
تكتب على جدار المجد فينا
جزاك الله خير الجزاء عنا يا زاهد العيش
و من خيار الزاهدينا
كريم عزيز النفس لا تدرك يسراه
ما كان واهباً فيها اليمينا
سقاك الله يا سبع من جواد
و ذخراً من كرام الاكرمينا
تعليم ٌوردت منه كل اجيال الأبيتر
نبعاً صافيا حتى روينا
انت ابو الأجيال لم نعرف سواك يطعم جائعاً
او من البرد يقينا
ان كان في التعليم ما يورث لقد ورثنا
منك افضل ما ورثنا عن ابينا



#صالح_مهدي_عباس_المنديل (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كيفية ايجاد حلول للمشاكل
- التفكير النقدي
- التفكير النقدي لطلبة الجامعات
- التعليم في العالم العربي
- الجامعة
- المدارس
- كلية الطب
- اوجاع في بغداد الحصار
- كي لا ننسى
- النهر الغريب
- لغة العيون
- السامري
- الضيف الثقيل
- النسيان
- سقوط الصنم
- دنيا الفناء
- مدينة تحتضر
- الوحدانية
- الجنون و المفكر
- الأرض الخراب


المزيد.....




- بريطانيا تعيد إلى غانا مؤقتا كنوزا أثرية منهوبة أثناء الاستع ...
- -جائزة محمود كحيل- في دورتها التاسعة لفائزين من 4 دول عربية ...
- تقفي أثر الملوك والغزاة.. حياة المستشرقة والجاسوسة الإنجليزي ...
- في فيلم -الحرب الأهلية-.. مقتل الرئيس الأميركي وانفصال تكساس ...
- العربية والتعريب.. مرونة واعيّة واستقلالية راسخة!
- أمريكي يفوز بنصف مليون دولار في اليانصيب بفضل نجم سينمائي يش ...
- بسبب -ألفاظ نابية-.. منع شمس الكويتية من العمل في العراق (في ...
- أعلان حصري.. مسلسل قيامة عثمان الحلقة 157 مترجمة على قصة عشق ...
- رجل يكسب نصف مليون دولار بفضل -إشارة- من نجم سينمائي يشبهه
- مسلسل طائر الرفراف الحلقة 67 عبر قناة ستار تي في التركية و م ...


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صالح مهدي عباس المنديل - مؤسس المدرسة