أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كامل عباس - الظرف مناسب للحديث عن إرسال النظام الملكي الى متحف التاريخ














المزيد.....

الظرف مناسب للحديث عن إرسال النظام الملكي الى متحف التاريخ


كامل عباس

الحوار المتمدن-العدد: 7367 - 2022 / 9 / 10 - 17:07
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



كتبت مقالا نشر في الحوار المتدن العام الماضي بتاريخ 27/10/ تحت هذا العنوان
بريطانيا العالمية في عصر تنافسي - حوار ونقد- بدأته كما يلي
قدّم اوائل هذا العام رئيس الوزراء بوريس جونسون تقريرا الى البرلمان البريطاني مؤلفا من مائة وستين صفحة كجهد شخصي بحت . قرأت التقرير مرات عدة من موقعي كسوري مهتم بالشأن العام ووجدت فيه الكثير من الحرارة والصدق رغم أنني ورئيس الوزراء على طرفي نقيض , هو محافظ جدا تتجلى محافظته بتقديمه للتقرير على الشكل التالي: (بريطانيا العالمية في عصر تنافسي - المراجعة الشاملة لشون الأمن والدفاع والتنمية والسياسة الخارجية مقدمة الى البرلمان من جانب رئيس وزراء بريطانيا تحت لواء جلالة الملكة ) وأنا وان كنت قد انتقلت من الخانة الشيوعية الى الخانة اللبرالية الا ان الكثير من افكار الشيوعية ما زالت تسيطر على مخي مثل كرهي لكل انواع الملوك . ومع أن الكثير من الأفكار والعبارات نرفزتني في التقرير لكنني وجدت بيني وبين ذلك المحافظ تقاطعات ديمقراطية وسياسية وانسانية كثيرة ذكرّتني بالمرحوم جون ماكين المحافظ مثله والأقرب الى روحي وفكري وقلبي من اوباما وكثير من اليساريين أمثاله.
استيقظت اليوم صباحا وكالعادة احببت أن أسمع آخر الأخبار من هيئة الاذاعة البريطانية . كان هناك خبر واحد يطغى على القسم الاذاعي بشكل كامل وهو وفاة الملكة البالغة من العمر ست وتسعون عاما ,وكل المذيعين مشغولون بالتقارير عنها وعن انجازاتها ليس لبريطانيا بل وللعالم وعن ثروتها التي تجاوزت احدى عشر مليار وعن ولعها بالخيول العربية..الخ , اكثر ما أغاظني المقابلات مع مثقفين عرب في اوروبا أطنبوا في مديحها وفضلها على العرب والعالم في دمقرطة ليس بريطانيا ب والعالم ايضا وعلى ذكر الديمقراطية في هذه البلاد العريقة (فقد رفضت هيئة الاذاعة البريطانية نشر رّدي على تقرير بوريس جونسون علما بانني بعثت به اليها مرات وتأكدت من وصوله ايها عبر النت) , ومع ذلك انا لا انكر دور الفرد في التاريخ وتجّليه سياسيا بشخصيات في الحكم قدّمت الكثير لشعبها والعالم ولكنني لا أقبل من بلد عريق ان تسير قيادته الحالية على الطريقة الاسلامية – اذكروا محاسن موتاكم - الموت يجب ان يكون مناسبة لتقيم السلبيات والايجابيات للمتوفي من اجل المستقبل. وعلى هذه القاعدة اذكر بعض سلبيات الراحلة الكبيرة تاركا الايجابيات الى المنافقين من كل الأجناس والألوان وهذه بعض سلبياتها
- اصرارها على ان يبدو النظام الملكي أفضل للبشرية من النظام الجمهوري
- حفظها لسلالة الخيول العربية كهدية للأمراء العرب وللأنظمة الملكية العربية المتقدمة عن الأنظمة الجهورية فيها. وبشكل خاص نظام السلطنة في عمان ونظام الملكية المطلقة في السعودية ونظام الامارات التي تبدو العائلة الحاكمة فيها شبيهة بالعائلة المالكة البريطانية وبمنجزاتها ومن لا يصدق احيله الى جريدة الغارديان البريطانية والتي نشرت مقالا بتاريخ الثاني والعشرين من تموز هذا العام تحت عنوان- كيف باعت مدينة إنكليزية عظيمة تاريخها وروحها لمال النفط والنخبة الإماراتية؟ .
أعتقد كان من الأفضل للعالم الاعتراف اليوم بأخطاء الماضي وخاصة المستعمرين الذين كانوا ينطلقون من مصالح حفنة من البشر تتجسد بعائلات معينة ولم ينطلقوا ابدا من ايجابيات التاريخ كالحلم الاشتراكي عند الشيوعيين والعدالة الاجتماعية عند الاسلام , كان من المفروض انسجاما مع العولمة الحالية وسوقها الواحدة الذي نتحرك فيه جميعا كبشر ان نعترف بان الأنظمة الملكية تجاوزها التاريخ , فهي تقسم البشر الى عائلات يجري في عروقها دم أزرق وعامة الناس الآخرين يجري في عروقهم دم أحمر بدلا من ان يكون مناسبة للحديث عن الأنظمة الملكية - وخاصة العربية - المتقدمة عن الأنظمة الجمهورية !!!.



#كامل_عباس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هيئة الأمم المتحدة جمعية خيرية أم جمعية سياسية ؟!
- حوار حول ترجمة مقابلة للصديق دلير زنكنة مع دومينيكو لوسوردو
- كتيب الانسان والبيئة بين النسخة المطبوعة والنسخة الأصلية
- هل أنا أكره الماركسيين كما يصفني أحد أصدقائي الحلقة الأخيرة
- هل انا أكره الماركسيين كما يصفني أحد اصدقائي ؟ 3
- هل انا أكره الماركسيين كما يتهمني احد اصدقائي ؟
- هل أنا اكره الماركسيين كما يصفني أحد الأصدقاء ؟؟!!
- النهاية غير السعيدة للعبة الأمم
- نحو هيئة دول جديدة متحدة : من الأمة الى الدولة
- نحو هيئة دول جديدة متحدة 3 الصين وهيئة الأمم المتحدة
- أمريكا وهيئة الأمم المتحدة - نحو هيئة دول جديدة متحدة - الحل ...
- نحو هيئة دول جديدة متحدة 1
- نحو هيئة دول متحدة جديدة
- امريكا كما هي على حقيقتها لا كما يراها ميشيل كيلو
- يحدثونك عن الانسان وحقوقه ؟!
- سيرة وانفتحت (11)
- فرنسا وأجواء الثامن عشر من بروميير فيها هذه الأيام
- انفجار المشرق العربي أم انفجار العالم ؟
- الخطوة الاندماجية بين تيار مواطنة ونواة وطن مالها وما عليها
- الأندلس في عصر بني عباد


المزيد.....




- البيت الأبيض ينتقد عزل إلهان عمر من لجنة الشؤون الخارجية: حي ...
- وزارة الخارجية الإسرائيلية: تم إنهاء نص اتفاقية السلام مع ال ...
- وزارة الخارجية الإسرائيلية: تم إنهاء نص اتفاقية السلام مع ال ...
- آخر تطورات العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا وأصداؤها في ...
- السعودية.. تقرير يستعرض فوهة بركان -حرة هرمة- الوحيدة في الع ...
- المبادرة المصرية ترحب بـ مذكرة نيابة النقض في طعن مودة الأده ...
- روسيا وأوكرانيا: في ذكرى معركة ستالينغراد، بوتين يتحدث عن عو ...
- شاهد: أنجلينا جولي والأيزيدية نادية مراد تزوران أهالي ضحايا ...
- بوتين في ذكرى ستالينغراد: الدبّابات الألمانية تهددنا مجددا
- وزير الخارجية الإسرائيلي يكشف موعد توقيع اتفاق سلام مع السود ...


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كامل عباس - الظرف مناسب للحديث عن إرسال النظام الملكي الى متحف التاريخ