أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن شنكالي - شنكاليات














المزيد.....

شنكاليات


حسن شنكالي

الحوار المتمدن-العدد: 7301 - 2022 / 7 / 6 - 10:17
المحور: الادب والفن
    


قادتني أناملي لأكتب هذه الأسطر دون تخطيط مسبق للمقالة لكن الوازع الأخلاقي دفعني لأدون بعضها وسأسرد ما يجول في خاطري مما تتميز بها مدينتي الحبيبة شنكال بل وتنفرد بها عن سائر مدن العراق ببعض المصطلحات التي ما أن يتفوه بها المرء حتى يفصح عن شنكاليته الأصيلة التي نتعز ونفتخر بها جميعا دون إستثناءمن فئة أو طائفة أو مذهب أو عقيدة لأن الجميع نهلوا من ماءها وعاشوا على أرضها وحافظوا على تراثنا الأصيل جيلا"بعد جيل .
فكلمة (الشريفي )التي إعتدنا أن نسمعها سابقا" ولم تكن متاحة الآن نتيجة للإنهيار النقدي في العملة العراقية حيث كنا نتداولها في الأسواق المحلية ويقصد بها العملة الحديدية التي كانت تعادل خمسون فلسا" عراقيا" ولم تعرف في أية مدينة عراقية أخرى .
وكلمة( آرار )تعني التعجب ولا يجيدها غير الشنكاليين ولايفقهها غيرهم دون سائر اللهجات المحلية العربية والكوردية .
بالإضافة الى كلمة(ورور) وتعني أيضا التعجب لكن بصيغة المبالغة .
والقسم الخاص بأهل شنكال (أب الله ) والذي يتداوله الشنكاليون فيما بينهم وبشكل عفوي .
وأعتذر إن غابت عن بالي بعض المصطلحات ولاتحضرني البعض منها والخاصة بأهلنا في شنكال ، لكن الذي أتأسف عليه الآن وأعتقد يوافقني الكثير من أهلي الشنكاليين الأصلاء بعد موجة النزوح التي جرت بعد دخول عصابات داعش الاجرامية وتفاعل الشنكاليين مع المجتمعات التي يعيشون فيها بدأت اللهجة الشنكالية تتاثر سلبيا"باللهجات المحلية الأخرى وكادت تكون في خبر كان وخاصة بين فئة الشباب لإندماجهم في تلك المجتمعات ولا تكاد تميز بينهم وبين أهل المنطقة الأصلية التي نزحوا اليها بالإضافة الى التقاليد الإجتماعية التي فقدناها نتيجة الاختلاط وانصهارها بالعادات الاجتماعية الأخرى.
عليه أتمنى من جميع الآباء والأمهات توعية الجيل الناشئء على التمسك بالعادات والتقاليد الشنكالية الأصيلة ومنها اللهجة الشنكالية المحبوبة لدى الجميع مهما كلفهم الأمر لأن لنا موعدا" مع القدر إن شاء الله أن نعود يوما" الى شنكال بعد أن تستعيدعافيتها من فترة النقاهة التي مرت بها لسنوات خلت وأن نضمد جراحاتها التي أثخنها السفاحين المجرمين من خوارج العصر وتعود الحياة الإجتماعية الى سابق عهدها لتبقى شنكال رمزا "للأخوة والمحبة والتعايش السلمي بين جميع طوائفه وملله ونحله وماهي الا أياما" معدودات بمشيئة الله سبحانه وتعالى لتحتضن شنكال أهلها الطيبين على الرحب والسعة ونبقي شنكاليين رغم أنف العدى



#حسن_شنكالي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فاجعة العصر
- خاطرة في ليالي المخيمات
- خاطرة من ليالي المخيمات
- كل يبكي على ليلاه ؟
- شنكال حلم الطفولة
- في إنتظار الدخان الابيض
- هواجس في ظلمة الليل
- الاغلبية أم التوافقية والمخاض العسير
- العراق الى أين ؟
- قصيدة بعنوان انتخابات
- الانتخابات وتجار الدماء
- من صور الذاكرة
- تحالفات أم صراعات ؟
- خواطر بالية
- حلم في المرعى
- صراع الآيدولوجيات قبل الانتخابات
- اصوات معروضة للبيع
- بلد خارج الضوابط
- حكومة بالمزاد العلني
- الثالث من آب هز ضمير الانسانية


المزيد.....




- -ورد الخير- بعد زلزال أغادير.. هل تتكرر فكرة -أم كلثوم- في س ...
- مطرب غاضب يخرّب ديكور المسرح في مهرجان سان ريمو الموسيقي! (ف ...
- مماثلة لأعضاء بشرية.. شاهد فنان يستوحي من أفلام الرعب إكسسوا ...
- منها بالون -ترامب بحفاظة طفل- ولقطات من أفلام شهيرة.. شاهد د ...
- -حنات- السعودية تكشف عن وجهها
- خبير: مشاهدة نوع معين من الأفلام يمكن أن يساعد على تخفيف الأ ...
- مساءلة رئيس مجلس إدارة بي بي سي في مجلس العموم البريطاني
- 5 أفلام عالمية حاولت محاكاة الكوارث الطبيعية سينمائيا
- الفنان المصري محمد صبحي يوجه دعوة عبر RT للتبرع لصالح سوريا. ...
- سلمان رشدي يصدر روايته الجديدة -مدينة النصر- بعد 6 أشهر من ت ...


المزيد.....

- ترجمة (عشق سرّي / حكاية إينيسّا ولينين) لريتانّا أرميني (1) / أسماء غريب
- الرواية الفلسطينية- مرحلة النضوج / رياض كامل
- عابر سريرة / كمال تاجا
- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسن شنكالي - شنكاليات