أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - التيتي الحبيب - كأس العرب لكرة القدم وقضية فلسطين














المزيد.....

كأس العرب لكرة القدم وقضية فلسطين


التيتي الحبيب
كاتب ومناضل سياسي

(El Titi El Habib)


الحوار المتمدن-العدد: 7124 - 2022 / 1 / 2 - 21:27
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



خيمت أجواء التطبيع الذي تقوده الأنظمة العربية الرجعية مع الكيان الصهيوني على كأس العرب لكرة القدم الذي نظمته مشيخة قطر. قبل اجراء المباريات وخلالها احتج الكثير من المتابعين على تسمية هذه الكاس باسم كاس العرب لما تحمله من عنصرية ومن تغليط للرأي العام الجهوي والدولي لأن المتنافسين على هذه الكأس هي فرق تنتمي الى الدول المغاربية والدول العربية التي بدورها تتكون من شعوب غير عربية. ناهض المحتجون هذه الخلية الشوفينية لمباريات رياضية يفترض فيها إعلاء راية الأخوة والقيم الانسانية المتعاونة والمتضامنة ضد الفقر والظلم والاستبداد.

بالإضافة إلى هذا المنحى العنصري المقيت، طفا على السطح الصراع الثنائي بين النظامين المغربي والجزائري سرعان ما استعملت فيه القضية الفلسطينية والموقف من التطبيع مع الكيان الصهيوني. هكذا وبعد المباراة الحاسمة في هذه الكأس أي تلك التي جمعت المغرب مع الجزائر وبعد هزيمة الفريق المغربي حمل اللاعبون الجزائريون الراية الفلسطينية ولسان حالهم يقول بأنهم يهدون الانتصار لفلسطين لأنهم هزموا فريق دولة متعنتة في التطبيع. أعطى هذا الانتصار شحنة قوية للفريق الجزائري ومكنه من الفوز بالكأس ليرفع اللاعبون مجددا راية فلسطين ولسان حالهم يقول بان قضية فلسطين حاضرة وبقوة في أرض مشيخة قطر رأس الحربة في التطبيع مع الكيان الغاصب. وبفوز الجزائر بما سمي كاس العرب يتلقى المنظمون صفعة قوية علها ترجعهم للرشد والاعتراف بحقيقة وهوية شعوب منطقتنا، هذه الهوية المتعددة والغنية باختلافاتها وتاريخها العتيد.

لا يفوتنا الإشارة الى ذلك الاحتمال القائم لو انتصر الفريق المغربي على الجزائر لرأينا من يسمون أنفسهم بالجالية المغربية في الكيان الصهيوني يخرجون للشوارع في فلسطين المحتلة ويرفعون الراية المغربية والصهيونية وصور محتفلين بالنصر على العدو الجزائري. كان من المحتمل أن تتحول كاس العرب الى فرصة إعطاء الروح لصفقة القرن صفقة ابراهام التي أطلقهاترامب ونتنياهو ومشايخ الخليج. لكن من حسن حظ قضية الشعب الفلسطيني أن هذا السيناريو فشل وفاز الفريق الجزائري والذي بالمناسبة نعتبره فوزا مستحقا رياضيا ومفيدا سياسيا لدعم صمود شعوبنا وشبابنا ضد التطبيع والإذلال الممنهج من طرف الأنظمة الرجعية العميلة للامبريالية وقاعدتها العسكرية بمنطقتنا الكيان الغاصب.



#التيتي_الحبيب (هاشتاغ)       El_Titi_El_Habib#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل لليسار “الإسرائيلي” موطئ قدم داخل يسار المنطقة؟
- الشعب السوداني الثائر يطرح سؤال المؤسسة العسكرية
- حيازة ورفع علم فلسطين قد يتحول الى عمل مجرم
- الأنظمة الرجعية في تسابق وتنافس حول التطبيع المذل
- خبز- شغل – حرية
- الاكتفاء الذاتي قد يكون مضرا بالسيادة الغذائية
- لإطفاء الحريق يشعلون حرائق
- ثورة السودان ودروسها الثمينة
- لا لنضال المناسبات لا للنضال النخبوي
- نهاية معارضة مزيفة
- أفريقيا منطقة ساخنة في إطار الحرب الباردة
- في معركة القيم والمعايير
- بلاد شنقيط وبلاد مراكش
- الانتخابات وموجة العنف الرجعي
- قيادات يسارية تستحق المحاسبة
- البيجيدي بعد أن قضى المخزن به حاجته
- القاسم الانتخابي مناورة مخزنية قسمت اليسار الانتخابي
- لفت انتباه وتسجيل موقف
- في ذكرى 100 سنة على معركة انوال
- ماذا تخفي نسبة 51.25% لمناديب العمال الغير منتمين نقابيا


المزيد.....




- دبلوماسي روسي: مساعدات أمريكا العسكرية لأوكرانيا تسرع من احت ...
- بدون تعليق: نساء أفغانيات يتظاهرن في كابول للتنديد بالتفجير ...
- لبنان يسلّم واشنطن ملاحظاته على مقترح ترسيم الحدود البحرية م ...
- وزير الخارجية الأوكراني يعد إفريقيا من السنغال بـ-سفن ممتلئة ...
- اشتباك دام وجديد في أحد سجون الإكوادور يخلف 15 قتيلاً و20 جر ...
- المحامون الروس غارقون في بحر من ملفات -تفادي التجنيد-
- في جبل علي بدبي - الإمارات تفتتح أول معبد هندوسي على أراضيها ...
- واشنطن وسيئول: إطلاق كوريا الشمالية للصاروخ تصعيد خطير
- الاتحاد الأوروبي يوافق على حزمة عقوبات جديدة ضد روسيا
- ترامب يطالب المحكمة العليا الأمريكية بالتدخل في نزاع مارالاغ ...


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - التيتي الحبيب - كأس العرب لكرة القدم وقضية فلسطين